توماس «المتحولة جنسياً» تخسر قضيتها ضد الاتحاد الدولي للسباحة

ليا توماس (أ.ب)
ليا توماس (أ.ب)
TT

توماس «المتحولة جنسياً» تخسر قضيتها ضد الاتحاد الدولي للسباحة

ليا توماس (أ.ب)
ليا توماس (أ.ب)

قال الاتحاد الدولي للسباحة، الأربعاء، إن ليا توماس، السباحة المتحولة جنسيا التي مُنعت من المشاركة في منافسات السيدات، خسرت القضية التي رفعتها ضد الكيان الدولي المشرف على الرياضة أمام محكمة التحكيم الرياضية.

ووفقاً لوكالة رويترز, يحرم القرار السباحة الأميركية من أي فرصة للمشاركة في دورة الألعاب الأولمبية في باريس والتي تبدأ يوم 26 يوليو تموز المقبل.

وأصبحت توماس أول رياضية متحولة جنسيا تفوز في بطولة الجامعات الأميركية ولكن بعد فترة وجيزة صوت الاتحاد الدولي للسباحة لصالح تقييد مشاركة الرياضيين المتحولين جنسيا في مسابقات للسيدات.

ورفعت توماس (25 عاما) دعوى أمام محكمة التحكيم الرياضية في يناير (كانون الثاني) الماضي في محاولة لإلغاء الحظر والمنافسة في سباقات للسيدات مرة أخرى، بحجة أن الأحكام ليست فقط "غير صالحة وغير قانونية"، ولكنها تمثل أيضا تمييزا ضدها.

وقال الاتحاد في بيان "يرحب الاتحاد الدولي للسباحة بالقرار الأخير الذي اتخذته محكمة التحكيم الرياضية بشأن قضية ليا توماس، والذي نعتقد أنه خطوة كبيرة إلى الأمام في جهودنا لحماية الرياضة النسائية".

وأضاف "يتم تقييم سياساتنا وممارساتنا بشكل مستمر للتأكد من توافقها مع هذه القيم الأساسية، مما أدى إلى إنشاء الفئة المفتوحة (للسباقات)".

وبرز اسم توماس عندما فازت بسباق 500 ياردة (457.2 متر) حرة للسيدات في عام 2022 وأعربت عن رغبتها في التنافس على مكان في الألعاب الأولمبية قبل اعتماد القاعدة الجديدة من قبل الاتحاد الدولي للسباحة.


مقالات ذات صلة

رياضة عالمية ترزي قالت إنها قدِمت إلى فلسطين ولا تكترث للمخاطر (رويترز)

الوفد الفلسطيني في الأولمبياد: سنكون منبراً للتنديد بحرب غزة

أكّد الوفد الفلسطيني المشارك بدورة الألعاب الأولمبية في باريس، الأحد، أن مشاركته ستمثل «منبراً» للتنديد بالحرب على غزة، وذلك خلال حفل نظّمته القنصلية الفرنسية.

«الشرق الأوسط» (رام الله)
رياضة عالمية تييري هنري (أ.ف.ب)

​أولمبياد 2024: الشعلة تبدأ رحلتها في باريس

بدأت الشعلة الأولمبية رحلتها عبر باريس الأحد في ختام موكب الاحتفالات بالعيد الوطني لفرنسا 14 يوليو وكان نجم كرة القدم السابق تييري هنري أول الحاملين لها

«الشرق الأوسط» (باريس)
رياضة عالمية أبيل رويز (رويترز)

رويز يتطلع إلى ذهبية إسبانية في أولمبياد باريس

بعد 7 سنوات من خسارته في نهائي كأس العالم للناشئين تحت 17 عاماً في الهند عام 2017، يتطلع أبيل رويز إلى قيادة منتخب إسبانيا للفوز بالميدالية الذهبية.

«الشرق الأوسط» (زيوريخ )
رياضة عالمية توني إستانغيه (أ.ف.ب)

إستانغيه رئيس ألعاب باريس: لا تصدقوا كل شيء في الأولمبياد!

قبل أسبوعين من حفل الافتتاح ووصول شعلة الأولمبياد إلى باريس الأحد، يعِد رئيس اللجنة المنظّمة توني إستانغيه بأن الألعاب الأولمبية ستكون «مذهلة».

«الشرق الأوسط» (باريس)

كريتشيكوفا بطلة «ويمبلدون»: موسم تنس السيدات غير متوقع

نجمة التنس التشيكية باربورا كريتشيكوفا بطلة «ويمبلدون» (أ.ف.ب)
نجمة التنس التشيكية باربورا كريتشيكوفا بطلة «ويمبلدون» (أ.ف.ب)
TT

كريتشيكوفا بطلة «ويمبلدون»: موسم تنس السيدات غير متوقع

نجمة التنس التشيكية باربورا كريتشيكوفا بطلة «ويمبلدون» (أ.ف.ب)
نجمة التنس التشيكية باربورا كريتشيكوفا بطلة «ويمبلدون» (أ.ف.ب)

قالت نجمة التنس التشيكية باربورا كريتشيكوفا، إنها تؤيد فكرة كون موسم التنس للسيدات غير قابل للتوقع، وذلك بعدما قلبت حظوظها في الموسم لتحقق لقب بطولة ويمبلدون في مفاجأة كبيرة.

وذكرت وكالة الأنباء البريطانية (بي أيه ميديا) أن فوز النجمة التشيكية كان في مباراة من ثلاث مجموعات على حساب الإيطالية جاسمين باوليني، لتصبح ثامن فائزة بمنافسات فردي السيدات في آخر ثمانية أعوام، رغم أن بطلات آخر سبع مرات بالبطولة جميعهن فزن بها للمرة الأولى.

وقالت كريتشيكوفا: «أعتقد أن ذلك مثير، أعتقد أن الجميع في تنس السيدات يلعبن بطريقة جيدة، وأعتقد أن هذا أمر جيد».

وأضافت: «أحب هذا. لا يمكن التنبؤ به، وأظن أنه مختلف، من الرائع أن تحظى كل اللاعبات بتلك الإمكانية ويعتقدن أن بإمكانهن التتويج بلقب بطولة غراند سلام».

ولم تكن كريتشيكوفا غريبة عن نهائيات بطولات «غراند سلام»؛ إذ فازت بعشرة ألقاب في منافسات الزوجي وأول لقب لها في منافسات الفردي ببطولة فرنسا المفتوحة للتنس منذ ثلاثة أعوام. لكنها وصلت إلى منافسات ويمبلدون بعد مسيرة صعبة بعدما عانت من الإصابة والمرض.

ومنذ وصولها إلى دور الثمانية ببطولة أستراليا المفتوحة في يناير (كانون الثاني) الماضي، فازت فقط بثلاث من أصل 10 مباريات في منافسات الفردي قبل انطلاق البطولة، قبل أن تنجح في الفوز على الروسية فيرونيكا كوديرميتوفا في الدور الأول ببطولة ويمبلدون بصعوبة في مباراة استمرت ثلاث ساعات.