نهائي أبطال آسيا: العين في مهمة معقدة على الأراضي اليابانية

يلتقي يوكوهاما ذهاباً على أمل قطع نصف المشوار نحو اللقب القاري

الأرجنتيني كريسبو خلال قيادته استعدادات العين للمواجهة (العين)
الأرجنتيني كريسبو خلال قيادته استعدادات العين للمواجهة (العين)
TT

نهائي أبطال آسيا: العين في مهمة معقدة على الأراضي اليابانية

الأرجنتيني كريسبو خلال قيادته استعدادات العين للمواجهة (العين)
الأرجنتيني كريسبو خلال قيادته استعدادات العين للمواجهة (العين)

يأمل العين الإماراتي في إنهاء مشاركته في آخر نسخة من دوري أبطال آسيا لكرة القدم بصيغتها الحالية، بالتتويج بلقبها على غرار ما فعل عندما دشّن مشواره فيها عام 2003، وذلك عندما يحل ضيفاً على يوكوهوما مارينوس الياباني، اليوم السبت، في ذهاب الدور النهائي.

ويلتقي الفريقان مجدداً إياباً في 25 مايو (أيار) في استاد هزاع بن زايد.

وأحرز العين في 2003 لقب أول نسخة على حساب تيرو ساسانا التايلاندي بعدما فاز ذهاباً في العين 2 – 0، وخسر إياباً 1 - 0.

واستُحدث دوري أبطال آسيا بوصفه بديلاً لبطولة الأندية الآسيوية، ومرّ على مدى 21 عاماً بتغييرات عدّة على صعيد عدد الفرق المشاركة، على أن تكون نسخة 2023 الأخيرة بصيغتها الحالية.

وأعلن الاتحاد الآسيوي تغييرات شاملة في مسابقات الأندية؛ خصوصاً دوري أبطال آسيا للنخبة، الذي سيقام ابتداء من موسم 2024 - 2025 ليضمّ في نسخته الجديدة 24 فريقاً بدلاً من 40 كما هو متبع حالياً.

وشهد العين حضوراً مميّزاً في دوري أبطال آسيا، إذ شارك 17 مرة وأهدى الإمارات لقبها الوحيد، فضلاً عن تأهله إلى نهائيي 2005 و2016، لكنه فشل في زيادة غلته أمام الاتحاد السعودي (1 - 1 و2 - 4) وتشونوبك هيونداي موتورز الكوري الجنوبي (1 - 2 و1 - 1) توالياً.

ويعوّل «الزعيم»، حامل الرقم القياسي بعدد ألقاب الدوري الإماراتي (14 مرة)، على سجله الاستثنائي في النسخة الحالية، بعدما تصدر مجموعته بخمسة انتصارات، ثم عبر ثمن النهائي على حساب ناساف الأوزبكستاني (0 - 0 و2 - 1)، قبل أن يتوّج مشواره الرائع بتخطي النصر السعودي بقيادة نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو في ربع النهائي (1 - 0 و3 - 4 بعد التمديد ثم 3 - 1 بركلات الترجيح) ومواطنه الهلال حامل اللقب أربع مرات في نصف النهائي (4 - 2 و1 - 2).

كاكو لاعب العين خلال التدريبات الأخيرة (العين)

من جهته، قال المدرّب الأرجنتيني هرنان كريسبو الذي تسلم مهامه في نوفمبر (تشرين الثاني) بديلاً للهولندي ألفريد شرودر، وجُدّد عقده لموسم ثان: «البعض لم يراهن على تأهلنا إلى النهائي لكننا وصلنا والآن علينا تحقيق اللقب».

وقام الدولي الأرجنتيني السابق بخطوة جريئة عندما استبعد التوغولي لابا كودجو أفضل هداف أجنبي في تاريخ العين بالدوري الإماراتي برصيد 98 هدفاً، من القائمة التي ستخوض مباراة يوكوهوما، السبت.

وكان كودجو، صاحب ستة أهداف في النسخة الحالية، غاب عن مباراتي النصر في ربع النهائي ثم ذهاب نصف النهائي أمام الهلال بسبب الإصابة، وتكرّر الغياب في الإياب أمام الأخير، لكن هذه المرّة لأسباب فنية.

ويأتي قرار كريسبو بعدما نجح رهانه على الجناح المغربي سفيان رحيمي بعدما حوّله إلى قلب هجوم؛ حيث سجل ستة أهداف من أصل تسعة لفريقه في شباك النصر والهلال، كما سجل ثلاثية (هاتريك) أمام عجمان في الدوري المحلي لأوّل مرة منذ انضمامه إلى العين في 2021.

ويتصدّر رحيمي ترتيب هدافي دوري الأبطال (11)، ويملك فرصة معادلة الرقم القياسي في البطولة، على الأقل (13)، المسجّل باسم البرازيليين موريكي (غوانغجو إيفرغراندي الصيني، 2013) وأدريانو (إف سي سيول الكوري الجنوبي، 2016) والجزائري بغداد بونجاح (السد القطري، 2018).

وخلافاً للعين، فإن يوكوهوما مارينوس انتظر 34 عاماً ليتأهل إلى النهائي الثاني في تاريخه بالبطولة القارية.

وحلّ الفريق الذي تملك مجموعة «سيتي فوتبول غروب» المملوكة للشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس الإمارات 20 في المائة من أسهمه، وصيفاً في نسخة 1990 وراء لياونينغ الصيني (1 - 2 و1 - 1) عندما كان باسم نيسان يوكوهاما، ثم ودّع من دور المجموعات في أربع نسخ متتالية بين 1997 و2014، وتأهل إلى ثمن النهائي في 2020 و2022.

الكأس الآسيوية تنتظر بطلها الأخير قبل تدشين النسخة الجديدة (الشرق الأوسط)

ويدين يوكوهاما بإنجازه إلى مدربه الأسترالي هاري كيويل الذي تألق في مسيرته لاعباً في الملاعب الإنجليزية مع ليدز يونايتد وليفربول، وأحرز مع الأخير لقب دوري أبطال أوروبا في 2005 على حساب ميلان الإيطالي الذي كان يلعب في صفوفه آنذاك كريسبو مدرّب العين الحالي.

وعُيّن كيويل (45 عاماً) بمنصبه في يناير (كانون الثاني) بديلاً لمواطنه كيفن موسكات، وكانت بدايته الرسمية مع فريقه الجديد صعبة بعد التعادل في ذهاب ثمن نهائي دوري الأبطال آسيا أمام بانكوك يونايتد التايلاندي 2 – 2، والتأهل بصعوبة إلى ربع النهائي بهدف البرازيلي أندرسون لوبيس من ركلة جزاء في الدقيقة 120+2 من الشوط الإضافي الثاني إياباً.

استمرّت معاناة يوكوهاما، وتخطى في ربع النهائي شاندونغ تايشان الصيني (2 - 1 ذهاباً و1 - 0 إياباً بعدما لعب بعشرة لاعبين في الشوط الثاني كاملاً)، ثم أولسان هيونداي الكوري الجنوبي في نصف النهائي، خسر 0 - 1 ذهاباً وفاز 3 - 2 إياباً ثم 5 - 4 بركلات الترجيح، بعدما كان متقدماً بثلاثية نظيفة في أوّل نصف ساعة قبل أن يتأثر بطرد تاكومي كاميجيما.


مقالات ذات صلة

«تصفيات مونديال 2026»: الصينيون يغدقون الاموال على حارس سنغافورة

رياضة عالمية ساني الحارس البالغ من العمر 40 عاماً أصبح بطلاً بين ليلة وضحاها (أ.ب)

«تصفيات مونديال 2026»: الصينيون يغدقون الاموال على حارس سنغافورة

كشف حارس مرمى منتخب سنغافورة المخضرم حسن ساني، عن أن أنصار منتخب الصين لكرة القدم أرسلوا له الأموال لشكره على دوره غير المتوقع في الحفاظ على أحلامهم في التأهل.

«الشرق الأوسط» (سنغافورة)
رياضة عالمية قرعة تصفيات كأس آسيا للشباب تحت 20 عاماً (المنتخب السعودي)

قرعة متوازنة للتصفيات المؤهلة لكأس آسيا للشباب

أُقيمت اليوم الخميس قرعة تصفيات كأس آسيا للشباب تحت 20 عاماً (2025)، وذلك في مقر الاتحاد الآسيوي بالعاصمة الماليزية، كوالالمبور.

«الشرق الأوسط» (كوالالمبور)
رياضة عربية الأمير الحسين بن عبد الله ولي عهد الأردن (حساب ولي العهد الأردني على إنستغرام)

ولي عهد الأردن محتفلاً: الأخضر كان مميزاً… والصدارة للنشامى

تفاعل الأمير الحسين بن عبد الله ولي عهد الأردن عبر حسابه في «إنستغرام» مع نتيجة مباراة منتخب الأردن ونظيره المنتخب السعودي التي جمعت بينهما الثلاثاء.

«الشرق الأوسط» (عمّان)
رياضة عالمية سلمان آل خليفة (الاتحاد الآسيوي)

سلمان آل خليفة: تصفيات آسيا أظهرت انحسار «الفجوة الفنية» بين المنتخبات

هنأ سلمان آل خليفة، رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، المنتخبات الآسيوية المتأهلة للدور الثالث من التصفيات القارية لكأس العالم 2026 ونهائيات أمم آسيا 2027.

«الشرق الأوسط» (الرياض )
رياضة عربية عبد الله الشاهين رئيس الاتحاد الكويتي (الاتحاد الكويتي)

عبد الله الشاهين: تأهل الأزرق إلى الدور الحاسم أعاد الحياة للكرة الكويتية

أكد رئيس الاتحاد الكويتي لكرة القدم، عبد الله الشاهين، أن تأهل منتخب بلاده، الثلاثاء، إلى نهائيات كأس آسيا 2027 والتي ستقام بالسعودية، وكذلك الدور الحاسم للتصفي

«الشرق الأوسط» (الرياض)

كأس أوروبا: ألمانيا تحسم صدارة «الأولى» بتعادل متأخر مع سويسرا

فولركوغ ينطلق فرحاً عقب تسجيله هدف التعادل في مرمى سويسرا (إ.ب.أ)
فولركوغ ينطلق فرحاً عقب تسجيله هدف التعادل في مرمى سويسرا (إ.ب.أ)
TT

كأس أوروبا: ألمانيا تحسم صدارة «الأولى» بتعادل متأخر مع سويسرا

فولركوغ ينطلق فرحاً عقب تسجيله هدف التعادل في مرمى سويسرا (إ.ب.أ)
فولركوغ ينطلق فرحاً عقب تسجيله هدف التعادل في مرمى سويسرا (إ.ب.أ)

سجل المهاجم البديل نيكلاس فولركوغ هدفاً في الوقت بدل الضائع منح ألمانيا تعادلاً في غاية الصعوبة من جارتها سويسرا 1-1 وصدارة المجموعة الأولى، ضمن منافسات الجولة الثالثة الأخيرة من كأس أوروبا لكرة القدم.

ووفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية، افتتح دان ندوي التسجيل لسويسرا بعد مرور 28 دقيقة، قبل أن يدرك البديل نيكلاس فولكروغ التعادل في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع.

وبهذه النتيجة ضمنت سويسرا المركز الثاني وبطاقة التأهل الى الدور التالي، في المقابل تحاشت ألمانيا مواجهة إسبانيا القوية في ثمن النهائي لو انتهت المباراة بخسارتها واحتلالها المركز الثاني.

ورفعت ألمانيا رصيدها الى 7 نقاط مقابل 5 لسويسرا و3 للمجر الفائزة على اسكوتلندا 1-0 في المجموعة ذاتها، في حين اكتفت الأخيرة بنقطة واحدة.

وعلى الرغم من ضمان تأهل فريقه، لم يقم مدرب ألمانيا بإجراء أي تغيير على التشكيلة التي خاضت المباراتين الأولتين وخرجت فائزة على اسكوتلندا 5-1 وعلى المجر 2-0.

في المقابل، أشرك مدرب سويسرا مراد ياكين، مهاجم موناكو الفرنسي بريل امبولو أساسياً للمرة الاولى في هذه البطولة، علماً أنه شارك احتياطياً في الجولتين الماضيتين بعد تعافيه من الإصابة قبل فترة قصيرة.

وسجل لاعب وسط ألمانيا وباير ليفركوزن روبرت اندريتش، هدفاً من خارج المنطقة اخطأ حارس سويسرا يان سومر في تقدير تسديدته، لكن حكم الفيديو المساعد "في اي آر" ألغاه لمخالفة ارتكبها مهاجم ألمانيا جمال موسيالا على لاعب وسط سويسرا ميشال أبيشر في الدقيقة (18).

ونجح المنتخب السويسري في افتتاح التسجيل عندما مرر الظهير الأيسر ريكاردو رودريغيز كرة عرضية فانسل دان ندوي مهاجم بولونيا الايطالي بين مدافعي ألمانيا انتوني روديغر وجوناثان تاه ليسدد من مسافة قريبة في سقف شباك الحارس مانويل نوير عند الدقيقة (28).

وحصل تاه على بطاقة صفراء لتدخل عنيف على امبولو وهي الثانية للمدافع الألماني في البطولة وسيغيب بالتالي عن الدور ثمن النهائي.

وسنحت لألمانيا فرصة مطلع الشوط الثاني عندما مرر كريستيان فيرتس كرة أمامية رائعة باتجاه موسيالا الذي أطلق كرة قوية تصدى لها سومر وتهيأت أمام ايلكاي وندوغان، لكن الأخير سدد برعونة في الدقيقة (48).

ثم أطلق توني كروس كرة قوية من مشارف المنطقة خارج الخشبات الثلاث في الدقيقة (55).

واستمر المنتخب الألماني في ضغطه لكن من دون خطورة تذكر على المرمى السويسري.

وأجرى مدرب ألمانيا تغييرات عدة من اجل إدراك التعادل لكن سويسرا كانت الاخطر، علماً أنها سجلت هدفاً لم يحتسب بداعي التسلل عند الدقيقة(83)، ثم تدخل الحارس مانويل نوير للتصدي ببراعة لتسديدة غرانيت تشاكا اللولبية قبل النهاية بثلاث دقائق.

ونجح فولكروغ في إدراك التعادل مستغلاً تمريرة عرضية من الظهير الأيسر البديل دافيد راوم فضربها برأسه بعيداً عن متناول سومر عند الدقيقة (90+2).