الدوري الإنجليزي: آرسنال يستعيد توازنه... والصدارة

حقق فوزاً ثميناً على ولفرهامبتون ضمن المرحلة 34

تروسار لاعب آرسنال محتفلاً بهدفه في شباك ولفرهامبتون (رويترز)
تروسار لاعب آرسنال محتفلاً بهدفه في شباك ولفرهامبتون (رويترز)
TT

الدوري الإنجليزي: آرسنال يستعيد توازنه... والصدارة

تروسار لاعب آرسنال محتفلاً بهدفه في شباك ولفرهامبتون (رويترز)
تروسار لاعب آرسنال محتفلاً بهدفه في شباك ولفرهامبتون (رويترز)

استعاد آرسنال توازنه وصدارة الدوري الإنجليزي لكرة القدم مؤقتاً بفوزه الثمين على مضيفه ولفرهامبتون 2 - 0 السبت، في افتتاح المرحلة 34 من البطولة.

وسجل المهاجمان الدوليان البلجيكي لياندرو تروسار (45) والنرويجي مارتن أوديغارد (90 + 5) الهدفين. وعاد المدفعجية إلى سكة الانتصارات بعد خسارتين قاسيتين؛ الأولى أمام ضيفه أستون فيلا 0 - 2 الأحد الماضي في المرحلة الماضية من الدوري والتي كلّفته التنازل عن الصدارة لمانشستر سيتي، والثانية أمام مضيفه بايرن ميونخ الألماني 0 - 1 الأربعاء في إياب ربع نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا.

واستعاد آرسنال الصدارة مؤقتاً بفارق نقطة واحدة أمام مانشستر سيتي الذي تأجلت مباراته ضد توتنهام إلى 14 مايو (أيار) المقبل، بسبب خوضه نصف نهائي مسابقة كأس الاتحاد الإنجليزي ضد تشيلسي اليوم، على ملعب ويمبلي حيث فاز 1 - 0 وبلغ النهائي.

ويملك آرسنال فرصة توسيع الفارق إلى 4 نقاط عندما يستضيف جاره تشيلسي الثلاثاء، في مباراة مؤجلة من المرحلة 29، على أن يلعب مانشستر سيتي مباراته المؤجلة من المرحلة عينها أمام مضيفه برايتون الخميس المقبل.

ويملك ليفربول فرصة اللحاق بآرسنال إلى الصدارة في حال فوزه على مضيفه فولهام الأحد. وحقق كل من برنتفورد وبيرنلي فوزاً كبيراً خارج قواعده، الأول على مضيفه لوتون تاون 5 - 1، والثاني على مضيفه شيفيلد يونايتد 4 - 1. وصعد برنتفورد إلى المركز 14 مؤقتاً بعدما رفع رصيده إلى 35 نقطة بفارق نقطتين أمام كريستال بالاس الذي لعب مباراتين أقل، وسيلتقي جاره وست هام يونايتد الأحد. بينما عزز بيرنلي موقعه في المركز 19 قبل الأخير برصيد 23 نقطة مقابل 16 نقطة لشيفيلد يونايتد الأخير.


مقالات ذات صلة

هل يواجه تن هاغ نفس مصير مواطنه فان غال؟

رياضة عالمية فان غال أقيل من منصبه بعد مرور 24 ساعة فقط من الفوز بكأس إنجلترا (غيتي)

هل يواجه تن هاغ نفس مصير مواطنه فان غال؟

مسؤولو يونايتد لن ينسوا أن الفريق تخلف عن سيتي بفارق 31 نقطة وخسر أمامه مرتين في بطولة الدوري.

«الشرق الأوسط» (لندن)
رياضة عالمية أنيس أونال (د.ب.أ)

بورنموث يضم أونال لـ 4 أعوام مقبلة

أكمل فريق بورنموث الإنجليزي لكرة القدم تعاقده بشكل دائم مع المهاجم التركي أنيس أونال من فريق خيتافي الإسباني.

«الشرق الأوسط» (لندن)
رياضة عالمية جيرارد يقول إنه مستمتع مع فريقه الاتفاق (نادي الاتفاق)

جيرارد: لم أذهب للدوري السعودي من أجل المال... أنا «وفيٌّ مع الأوفياء»

كشف ستيفن جيرارد أسطورة ليفربول ومدرب فريق الاتفاق، عن أنه لم يذهب إلى الدوري السعودي من أجل المال بل لرغبته في بناء مسيرة خاصة به وليكون جزءاً من المشروع.

«الشرق الأوسط» (الرياض)
رياضة عالمية أرتيتا (رويترز)

تشيلسي ومانشستر يونايتد... هل يجدان مدرباً بمواصفات أرتيتا؟

وجد آرسنال في ميكيل أرتيتا المدرب «المشروع» والآن تشيلسي ومانشستر يونايتد يريدان مدرباً جديداً بالمواصفات نفسها.

ذا أتلتيك الرياضي (لندن)
رياضة عالمية يورغن كلوب خلال الجلسة (د.ب.أ)

كلوب: هكذا يفكر ملاك «أندية البريميرليغ»

استغل يورغن كلوب، المدير الفني السابق لفريق ليفربول الإنجليزي لكرة القدم، ظهوره الوداعي مع الجماهير في التحدث بحرية عن منافسيه في الدوري الإنجليزي.

«الشرق الأوسط» (لندن)

أوساكا بعد المغادرة: كنت أحلم بمواجهة شفيونتيك

أوساكا (إ.ب.أ)
أوساكا (إ.ب.أ)
TT

أوساكا بعد المغادرة: كنت أحلم بمواجهة شفيونتيك

أوساكا (إ.ب.أ)
أوساكا (إ.ب.أ)

اقتربت ناومي أوساكا من إقصاء إيغا شفيونتيك المصنفة الأولى من بطولة فرنسا المفتوحة للتنس اليوم الأربعاء وقالت المصنفة الأولى على العالم سابقا إنها متأكدة من أن أفضل أداء لها في موسم عودتها قد يحفزها للعودة إلى الخمسة الأوائل في التصنيف مرة أخرى.

وتراجعت اليابانية (26 عاما) في التصنيف العالمي لاتحاد لاعبات التنس المحترفات إلى المركز 134 وذلك بعد عودتها إلى المنافسات في يناير كانون الثاني الماضي بعد عطلة 15 شهرا أنجبت خلالها ابنتها الأولى، وعانت بسبب الأداء المتذبذب في الأشهر القليلة الماضية.

شفيونتيك (أ.ف.ب)

وبعد خسارتين مبكرتين على الملاعب الرملية في بطولتي روان ومدريد، وصلت أوساكا إلى الدور الرابع في بطولة روما، وحاولت دراسة أرضيتها غير المفضلة في محاولة للنجاح في رولان غاروس لكنها خسرت 7-6 و1-6 و7-5 أمام شفيونتيك في مباراة مثيرة بالدور الثاني في البطولة.

وأبلغت أوساكا الفائزة بأربعة ألقاب كبرى الصحفيين "بعد الخسارة في مدريد، أتذكر أنني سألت فريقي إذا ما كانوا يعتقدون أنني سأعود إلى الخمسة الأوائل مرة أخرى.

"بالتأكيد، لم أتمكن من الوصول إلى دور الثمانية أو قبل النهائي هنا، أشعر وكأنني في طريقي إلى هناك. بالنسبة لي، هذه هي الإيجابية الكبرى".

وأهدرت أوساكا نقطة الفوز بالمباراة أمام شفيونتيك حاملة اللقب عندما كانت متقدمة 5-3 في المجموعة الثالثة، وقالت إنها بكت بعد ذلك لكنها تشجعت بالتقدم الذي أحرزته.

وقالت أوساكا "بصراحة، هذا ليس (الشعور) الأسوأ لقد بكيت عندما خرجت من الملعب ولكني أدركت أنني كنت أشاهد إيغا تفوز بهذه البطولة العام الماضي وكنت حاملا. كان حلمي مجرد أن أكون قادرة على مواجهتها".

كما أنها تتطلع للعودة إلى الملاعب الصلبة الأميركية والمشاركة في بطولة أميركا المفتوحة التي فازت بها في 2018 و2020.

وأضافت "أعتقد أنني أقدم أداء جيدا. أحاول ألا أقسو على نفسي كثيرا. أشعر أنني واجهتها على أرضيتها المفضلة. أنا فتاة الملاعب الصلبة، لذا سأحب أن أواجهها على أرضيتي ودعونا نرى ما سيحدث".