«كأس» العالم للرياضات الإلكترونية: فضة إسترلينية وذهب عيار 24

تتميز بتصميم فريد من نوعه يعكس تراث السعودية وثقافتها

الكأس يشكل علامة فارقة في تاريخ الرياضات الإلكترونية (الشرق الأوسط)
الكأس يشكل علامة فارقة في تاريخ الرياضات الإلكترونية (الشرق الأوسط)
TT

«كأس» العالم للرياضات الإلكترونية: فضة إسترلينية وذهب عيار 24

الكأس يشكل علامة فارقة في تاريخ الرياضات الإلكترونية (الشرق الأوسط)
الكأس يشكل علامة فارقة في تاريخ الرياضات الإلكترونية (الشرق الأوسط)

أزاحت مؤسسة كأس العالم للرياضات الإلكترونية، الستار عن تفاصيل خاصة بكأس الحدث الأكبر في تاريخ قطاع الألعاب والرياضات الإلكترونية، التي سيحظى بها النادي الحاصل على أكبر عدد من النقاط طوال فترة المنافسات الممتدة إلى 8 أسابيع من خلال نظام التجميع النقطي ضمن كأس العالم للرياضات الإلكترونية.

وتمثل الكأس التي تم صنعها من الفضة الإسترلينية المطلية بالذهب عيار 24 قيراطاً، بارتفاعٍ يبلغ 60 سم، علامة فارقة في تاريخ الرياضات الإلكترونية، وتتميز بتصميم فريد من نوعه، يُجسّد روح الرياضات الإلكترونية والاحتفاء بأبطال التحدي والمنافسة، بالإضافة إلى احتواء الكأس على عناصر تعكس تراث المملكة وثقافتها.

وتضمّنت رحلة التصميم الإبداعية للكأس أكثر من 10 مفاهيم بارزة، تم تحسينها من خلال الرسومات اليدوية والتصاميم ثنائية وثلاثية الأبعاد. كما شملت الكثير من التقنيات المتطورة، لضمان دقة وجمال الكأس، التي تحمل رمزية فريدة ترويها التفاصيل الظاهرة في تصميمها؛ حيث يرمز التاج الموجود على قمة الكرة الأرضية إلى الأبطال المتوجين على أنهم ملوك في عالم الرياضات الإلكترونية. كما أن الجذع يتضمّن مجموعة من المثلثات المتداخلة المستوحاة من أزرار وحدات التحكم في الألعاب، ويشبه جذع النخل الذي يمثل عنصراً بارزاً في الثقافة السعودية. كما أن المقابض ذات تصميم مستوحى من شكل الأسلاك الكهربائية المستخدمة في أجهزة الكومبيوتر.

ويتربع شعار كأس العالم للرياضات الإلكترونية على القاعدة ليُبرز هوية الحدث وأهميته في تاريخ القطاع على مستوى المنطقة والعالم.

وخلال منافسات البطولة، يُمنح كل فريق مشارك مفتاحاً خاصاً على شكل مثلث بإطار خارجي مميز.

الكأس تم صنعه من الفضة الاسترلينية المطلية بالذهب عيار 24 قيراط (الشرق الاوسط)

وعند فوز أحد الفرق، يتم وضع المثلث الخاص بالفريق الفائز على درع البطولة التي توج بها، كتذكارٍ بالفوز بالبطولة. بينما يُوضع الإطار الخارجي على لوحة الشرف، التي تكرم جميع المتوجين بالبطولات المختلفة.

ويتاح للفريق الفائز بالدرع إمكانية اختيار 3 مفاتيح من بين الفرق التي تفوق عليها ليتم تحطيمها عبر آلة ضغط، ووضعها تحت لوحة الشرف، تخليداً للتحدي الذي واجهوه طوال البطولة. وتحتفظ الفرق الخاسرة بالإطار الخارجي، كما يُمنح لهم مفتاح رمزي كتذكار، يُعتبر شاهداً على رحلتهم المميزة في منافسات النسخة الأولى من كأس العالم للرياضات الإلكترونية.

وستمتد هذه النسخة من البطولة حتى 25 أغسطس (آب) 2024، وسيكون زوارها على موعد مع تجارب مميزة تمزج بين الجوانب الرياضية والترفيهية والتعليمية والثقافية والإبداعية التي تناسب جميع أفراد العائلة، ويشارك في الحدث أكثر من 1500 لاعب يمثلون 500 نادٍ من نخبة الأندية الدولية، ويتنافسون في 22 بطولة بجوائز مالية هي الأغلى في تاريخ القطاع بإجمالي قيمة تتجاوز 60 مليون دولار.

الجدير بالذكر أن كأس العالم للرياضات الإلكترونية تم تصميمها من قِبل أشهر علامة رائدة في عالم صناعة المجوهرات والكؤوس وصناعة الجوائز الرياضية على مستوى العالم، بما في ذلك كأس العالم لكرة القدم، وكأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم، وكأس العالم للرجبي، وكأس العالم للكريكيت، وكأس الملك في السعودية.

وبطولة كأس العالم للرياضات الإلكترونية هي حدث عالمي يجمع أبرز فرق ولاعبي الرياضات الإلكترونية ومحبّيها، في احتفال عنوانه التنافس المتميّز. لأوّل مرة في تاريخ الرياضات الإلكترونية ستقدّم هذه البطولة المنتظرة نمط التحدّي عبر الألعاب المختلفة أو ما يعرف بنظام التجميع النقطي، حيث سيتنافس نخبة محترفي الرياضات الإلكترونية في العالم في مجموعة من أشهر الألعاب للفوز بجوائز مالية تتجاوز 62 مليون دولار، وهو ما يعد أعلى إجمالي جوائز في تاريخ الرياضات الإلكترونية. ويجمع نخبة اللاعبين ومنتجي وناشري الألعاب وعشّاقها من جميع أنحاء العالم لتتويج أبطال العالم للرياضات الإلكترونية.


مقالات ذات صلة

«ببجي موبايل» تشعل منافسات كأس العالم للرياضات الإلكترونية

رياضة سعودية تشهد البطولة مشاركة 28 فريقاً من النخبة حول العالم (الشرق الأوسط)

«ببجي موبايل» تشعل منافسات كأس العالم للرياضات الإلكترونية

بعد أيام حافلة بالترقب والحماس من عشاق ومحبي الألعاب والرياضات الإلكترونية حول العالم، انطلقت منافسات بطولة «ببجي موبايل» ضمن كأس العالم للرياضات الإلكترونية.

لولوة العنقري (الرياض)
رياضة سعودية فريق «باور» يسجل ظهوره الأول في منافسات كأس العالم للرياضات الإلكترونية (الشرق الأوسط)

«باور» يتأهب لتسجيل ظهوره الأول في كأس العالم للرياضات الإلكترونية

تفوق فريق «فيوريا» البرازيلي على جميع الفرق المتواجدة في مرحلة «بلاي إن»، لينجح في حجز المقعد الأخير بالدور ربع النهائي ضمن منافسات بطولة «كاونتر سترايك 2».

لولوة العنقري (الرياض)
رياضة سعودية يأتي المتحف تتويجاً لمسيرة الاتحاد واستعراضاً لنجاحاته (الشرق الأوسط)

السعودية: تدشين متحف للرياضات الإلكترونية في «سيف أرينا»

دشّن الأمير فيصل بن بندر بن سلطان، رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية، الخميس، متحف الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية.

«الشرق الأوسط» (الرياض)
رياضة سعودية لُعبت الأربعاء 7 مواجهات بنظام الإقصاء (الشرق الأوسط)

«كونتر سترايك» تشعل منافسات كأس العالم للرياضات الإلكترونية

انطلقت، الأربعاء، منافسات بطولة «كونتر سترايك 2» ضمن فعاليات كأس العالم للرياضات الإلكترونية والتي يتنافس فيها 15 من نخبة فرق العالم على لقب البطولة.

لولوة العنقري (الرياض) هيثم الزاحم (الرياض)
رياضة عالمية «فالكونز» تصدر ترتيب المجموعة الأولى بـ4 انتصارات وتعادلين من أصل 7 (الشرق الأوسط)

كأس العالم للرياضات الإلكترونية: فالكونز السعودي يواصل انتصاراته

واصل الفريق السعودي «فالكونز» مسيرته الرائعة ببطولة كأس العالم للرياضات الإلكترونية بتأهله للدور نصف النهائي (القسم الأعلى) من منافسات «دوتا 2 – الرياض ماسترز».

لولوة العنقري (الرياض)

بطولة المنتخبات الإقليمية: منتخب «الرياض» ينتصر برباعية على منتخب «مكة المكرمة»

تهدف البطولة للكشف عن المواهب (الاتحاد السعودي)
تهدف البطولة للكشف عن المواهب (الاتحاد السعودي)
TT

بطولة المنتخبات الإقليمية: منتخب «الرياض» ينتصر برباعية على منتخب «مكة المكرمة»

تهدف البطولة للكشف عن المواهب (الاتحاد السعودي)
تهدف البطولة للكشف عن المواهب (الاتحاد السعودي)

تواصلت اليوم الجمعة منافسات بطولة المنتخبات الإقليمية تحت 13 عاماً، التي تستضيفها محافظة الطائف من 18 إلى 30 يوليو الحالي، وينظمها الاتحاد السعودي لكرة القدم.

وأقيمت اليوم 6 مباريات لحساب المجموعتين الأولى والثانية، ففاز جازان على القصيم بهدف نظيف، وحصل لاعب جازان أيمن حوباني على جائزة أفضل لاعب. وبالنتيجة ذاتها فاز نجران على الشرقية ونال لاعب نجران حسن آل حمسل جائزة أفضل لاعب، فيما تعادل الأحساء مع الجوف بهدف لكل منهما وحقق لاعب الأحساء سعد العبيد جائزة لاعب المباراة.

منافسات محتدمة بين المنتخبات المشاركة (الاتحاد السعودي)

وتغلب عسير على تبوك بنتيجة 3 - 1، ونال لاعب عسير ثامر القحطاني جائزة أفضل لاعب، فيما فاز الرياض على مكة المكرمة بنتيجة 4 - 0، وحصل لاعبه ثابت كبش على جائزة أفضل لاعب، بينما تغلب جدة على المدينة المنورة بهدف نظيف وحقق لاعبه أحمد طحلاوي جائزة أفضل لاعب.

وواصل الحكام الشباب قيادة مباريات بطولة المنتخبات الإقليمية تحت 13 عاماً، حيث قادت مباريات اليوم 6 طواقم تحكيمية بمجموع 24 حكماً شاباً تتراوح أعمارهم بين 20 إلى 25 عاماً ممن يقودون مباريات الناشئين والشباب في الدوري الممتاز.

ويمثل الحكام المشاركون في البطولة نتاج أكاديمية الحكام التي تعد إحدى مبادرات استراتيجية تحول كرة القدم السعودية، بالإضافة إلى الحكام المشاركين في مسابقات الفئات السنية المختلفة.

وتقام غداً السبت 6 مباريات في ثالث أيام البطولة، تجمع الجوف أمام حائل، والشرقية مع الأحساء، ونجران مع جازان، ومكة المكرمة مع حفر الباطن، وتبوك مع الرياض، وعسير مع جدة.

يذكر أن بطولة المنتخبات الإقليمية يهدف منها الاتحاد السعودي إلى اكتشاف المواهب الكروية في سن مبكرة، استعداداً لتأهيلهم ومشاركتهم في البطولات الودية لمنتخبات الفئات السنية، حيث تأتي ضمن أهدافه الاستراتيجية في تطوير الفئات السنية وزيادة عدد ساعات ممارسة الكرة والاحتكاك بين اللاعبين، فيما يعود بالفائدة على كرة القدم السعودية مستقبلاً في إنتاج جيل جديد يخدم الرياضة السعودية.