هل يكسر النصر عقدة الـ34 عاماً بـ«الكأس الأغلى»؟

غياب غريب يصعب المهمة... وتكتيك كاسترو الجديد «تحت الاختبار»

كتيبة رونالدو مطالبة بكسر عقدة الـ34 عاما (الدوري السعودي)
كتيبة رونالدو مطالبة بكسر عقدة الـ34 عاما (الدوري السعودي)
TT

هل يكسر النصر عقدة الـ34 عاماً بـ«الكأس الأغلى»؟

كتيبة رونالدو مطالبة بكسر عقدة الـ34 عاما (الدوري السعودي)
كتيبة رونالدو مطالبة بكسر عقدة الـ34 عاما (الدوري السعودي)

يقف فريق النصر على أعتاب مهمة صعبة تتمثل في كسر النحس الذي لازمه طوال 34 عاماً، أخفق خلالها في التتويج بكأس الملك، أغلى الألقاب في الموسم الكروي السعودي على الإطلاق.

ويطمح النصر لتحقيق أولى بطولاته المحلية هذا الموسم، عندما يواجه خصمه الخليج على ملعب «الأول بارك»، ضمن منافسات نصف نهائي كأس الملك، بعد خسارة الفريق بطولة «كأس السوبر السعودي»، وابتعاده بفارق كبير من النقاط عن الهلال متصدر ترتيب دوري المحترفين السعودي.

وفاز النصر على منافسه الخليج دورياً بهدف سجله الإسباني إيمريك لابورت، قبل تكرار المواجهة بين الفريقين، الأربعاء، في بطولة الكأس، حيث يسعى البرتغالي لويس كاسترو لتأكيد أفضلية فريقه من خلال تحقيق الفوز من جديد والتأهل إلى المباراة النهائية.

وأصبح عبد الرحمن غريب أول اللاعبين الغائبين عن مواجهة نصف النهائي المرتقبة أمام الخليج، بعد تعرضه للإصابة في مباراة الدوري بين الفريقين، ليغادر الملعب في الدقيقة 36 بسبب إصابة عضلية، ويبتعد بشكل كبير عن مباراة الكأس المنتظرة أمام الخصم نفسه.وضمن النصر تحقيق المركز الثاني خلال الموسم الحالي، بناءً على نتائج الفرق المنافسة أيضاً، ليؤكد وجوده في بطولة كأس النخبة الآسيوية في الموسم المقبل، بالإضافة إلى ضمان مشاركته في بطولة كأس السوبر السعودي من جديد. ولم يقدم البرتغالي كريستيانو رونالدو أفضل عروضه أمام الخليج دورياً، حيث حصل اللاعب على أقل التقييمات وفق موقع «سوفا سكور» العالمي بحصوله على تقييم 6.1 بسبب إضاعته عدداً كبيراً من الفرص السهلة وعدم تسجيله أي هدف.

وأهدر رونالدو 3 فرص مؤكدة للتسجيل، ولعب 15 تمريرة صحيحة فقط خلال المباراة، كما وقع في مصيدة التسلل 5 مرات، ليفشل في تسجيل أي هدف، رغم انتصار فريقه الحاسم بفضل هدف قلب الدفاع إيمريك لابورت.

وواصل الإسباني إيمريك لابورت مستوياته الجيدة مؤخراً، ليسجل هدفه الرابع دورياً بعد أن سجل في الخليج ذهاباً وإياباً، بالإضافة إلى هدفين في شباك التعاون وضمك، ليؤكد تألقه من جديد قبل مباريات الحسم في بطولة كأس الملك.

وعلى الصعيد التكتيكي، اعتمد البرتغالي لويس كاسترو على تكتيك ثلاثي الدفاع، باللعب بخطة 3-4-2-1، بوجود آل فتيل، العمري، ولابورت في الخلف أمام الحارس أوسبينا، وفي الوسط ثنائية مارسيلو بروزوفيتش والخيبري، مع انطلاقات الظهيرين سلطان الغنام وأليكس تيليس يميناً ويساراً، فيما لعب الثنائي عبد الرحمن غريب وأوتافيو خلف رأس الحربة كريستيانو.

كتيبة رونالدو مطالبة بكسر عقدة الـ34 عاما (الدوري السعودي)

وقرر كاسترو تغيير طريقة لعبه من رباعي الدفاع إلى ثلاثي الخلف، خلال مباراة نصف نهائي كأس السوبر السعودي أمام الهلال، التي خسرها بنتيجة 1-2، حيث لعب حينها برسم 3-4-2-1 أيضاً لكن بوجود السنغالي ساديو ماني وأوتافيو خلف رونالدو، قبل أن يلعب بماني في الهجوم بدلاً من رونالدو الذي غاب أمام الفيحاء دورياً للإيقاف، وخلفه الثنائي أوتافيو وغريب.

وأصبح في حكم المؤكد استمرار لعب النصر بتكتيك ثلاثي الخلف وثنائي الأظهرة خلال مواجهات كأس الملك، خصوصاً عندما يلاقي الخليج أولاً، وبعدها سيواجه الفائز من مباراة الاتحاد والهلال في نصف النهائي الآخر، إذا نجح في التأهل إلى المباراة النهائية.

ولم يحقق فريق النصر بطولة كأس الملك منذ عام 1990، حين فاز في المباراة النهائية على التعاون بهدفين دون رد، بفضل هدفي لاعبه ونجمه ماجد عبد الله، على ملعب «مدينة الأمير عبد الله الفيصل»، ليفشل الفريق العاصمي في تحقيق اللقب خلال نحو 34 عاماً. ويحمل النصر في تاريخه 6 بطولات كأس الملك، ليوجد رابعاً في قائمة الشرف خلف الأهلي الذي حقق 13 لقباً، والهلال صاحب الـ10 ألقاب، فيما فاز الاتحاد بـ9.

وخرج الفريق النصراوي من نصف نهائي كأس الملك خلال النسخة الماضية، بعد خسارته على أرضه أمام الوحدة بهدف دون رد، على ملعب «الأول بارك»، لذلك يحاول الفريق تجاوز هذه الذكرى السيئة عندما يواجه الخليج هذا الموسم، أملاً في التأهل إلى النهائي وتحقيق لقبه المحلي الوحيد في موسم 2023 - 2024.

يذكر أن النصر فاز ببطولة كأس الملك سلمان للأندية العربية في الصيف الماضي، بعد التفوق على الهلال بنتيجة 2-1 في النهائي، إلا أن الفريق أصبح بعيداً عن تحقيق لقب الدوري بسبب ابتعاده بفارق 12 نقطة عن الهلال المتصدر، كما خرج من نصف نهائي كأس السوبر السعودي، وودع منافسات دوري أبطال آسيا من الدور ربع النهائي.


مقالات ذات صلة

الاتحاد يبحث عن حل لغاياردو وبديله قبل «انطلاق المعسكر التحضيري الأوروبي»

رياضة سعودية مارسيلو غاياردو (تصوير: سعد العنزي)

الاتحاد يبحث عن حل لغاياردو وبديله قبل «انطلاق المعسكر التحضيري الأوروبي»

يعمل الإسباني رامون بلانيس، المدير الرياضي بنادي الاتحاد، على العديد من الملفات المتعلقة باللاعبين الأجانب القادمين والمدير الفني الجديد للفريق الأول.

علي العمري (جدة)
رياضة سعودية فوفانا خلال مشاركته مع فريق الاتفاق الموسم الماضي (تصوير: عيسى الدبيسي)

الاتفاق يسعى للتجديد مع فوفانا النصر... ويصطدم بقيود «لجنة الاستدامة المالية»

علمت مصادر «الشرق الأوسط» أن نادي الاتفاق يخطط لتعزيز مركز حراسة المرمى خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية بجانب حسم ملف اللاعبين المعارين في صفوف الفريق.

سعد السبيعي (الدمام)
رياضة سعودية من المتوقع أن يتم الإعلان عن جدول الدوري بداية يوليو المقبل (الشرق الأوسط)

رابطة الدوري السعودي تضع اللمسات الأخيرة لـ«جدول روشن»

تعمل إدارة المسابقات في رابطة الدوري السعودي للمحترفين على وضع اللمسات الأخيرة على جدول مباريات الموسم القادم حيث بدأت بالتنسيق مع وزارة الرياضة.

فارس الفزي (الرياض)
رياضة سعودية دونيس من بين الخيارات التدريبية في الخليج (تصوير: عيسى الدبيسي)

نادي الخليج يفاضل بين سييرا ودونيس... ومدرب أوراوا

تصدّر التشيلي لويس سييرا قائمة الخيارات التدريبية لدى إدارة نادي الخليج، وذلك على ضوء التجارب المميزة التي خاضها مع الاتحاد والطائي وكذلك الوحدة في الدوري

علي القطان (الدمام)
رياضة سعودية البرتغالي برونو فرنانديز قد يتلقى مفاوضات سعودية خلال الصيف (أ.ف.ب)

نجوم «يورو 2024» تحت أنظار الأندية السعودية

تسلط أندية الدوري السعودي للمحترفين، هذه الأيام، اهتمامها على منافسات بطولة كأس أمم أوروبا المقامة في ألمانيا، حيث تتطلّع لجذب بعض من أفضل اللاعبين لتعزيز صفوفه

سعد السبيعي (الدمام)

الاتحاد يبحث عن حل لغاياردو وبديله قبل «انطلاق المعسكر التحضيري الأوروبي»

مارسيلو غاياردو (تصوير: سعد العنزي)
مارسيلو غاياردو (تصوير: سعد العنزي)
TT

الاتحاد يبحث عن حل لغاياردو وبديله قبل «انطلاق المعسكر التحضيري الأوروبي»

مارسيلو غاياردو (تصوير: سعد العنزي)
مارسيلو غاياردو (تصوير: سعد العنزي)

يعمل الإسباني رامون بلانيس، المدير الرياضي بنادي الاتحاد، على العديد من الملفات المتعلقة باللاعبين الأجانب القادمين، والمدير الفني الجديد لفريق الاتحاد الأول لكرة القدم، خلفاً للأرجنتيني مارسيلو غاياردو، الذي أعلن لؤي ناظر، رئيس النادي، أنه لن يكون مدرباً للفريق في الموسم القادم.

وبالرغم من الشرط الجزائي المرتفع الذي قد يكلّف خزينة النادي، فإن الاتحاديين يعملون بجد لإنهاء التعاقد مع المدرب.

وحسب مصادر مطلعة لـ«الشرق الأوسط»، أبدى القائمون على نادي الاتحاد العديد من الملحوظات التي دوّنوها على الأرجنتيني مارسيلو غاياردو؛ حيث تحدث لؤي ناظر، رئيس النادي الذي تم تنصيبه مؤخراً، عن أحد الأسباب الرئيسية التي أدّت إلى عدم إكمال غاياردو مهامه، باستبعاده للفرنسي كريم بنزيمة، الذي يُعد جزءاً رئيسياً من المشروع الرياضي السعودي، والمشروع الخاص بنادي الاتحاد، ومطالبته بإبعاده عن الفريق، مما دعا المسؤولين في النادي إلى رفض الطلب.

وحسب المصادر ذاتها، فإن المسؤولين بالنادي لديهم الكثير من التحفظات على الأداء والعمل اليومي لغاياردو إبان تولّيه مهمة التدريب في الموسم الماضي.

ويُعد نادي الاتحاد النادي الوحيد بين أندية الشركات الذي بدأ التحضير للموسم القادم دون وجود مدير فني، حيث يحظى الثلاثي الهلال والنصر والأهلي باستقرار فني بوجود ذات المدربين من الموسم المنصرم.

وبدأ النادي في التحضير للموسم المقبل من خلال اللجنة الرياضية التي يترأسها آنيا دومينغوس أوليفيرا، الرئيس التنفيذي، وبوجود رامون بلانيس، المدير الرياضي. وحسب تصريحات لؤي ناظر، رئيس النادي، «بأنه يعمل مع الثنائي ليكون هو رئيس اللجنة مستقبلاً».

ويواجه نادي الاتحاد العديد من التحديات في الفترة المقبلة، حيث ينتظره صيف ساخن، سواءً على صعيد التعاقدات الأجنبية، أو على مستوى التعاقد مع الجهاز الفني قُبَيل انطلاق معسكر الفريق في 12 يوليو (تموز) المقبل في إسبانيا.

وحسب حديث لؤي ناظر لـ«الشرق الأوسط»، فإن الرئيس الاتحادي الجديد بدأ العمل مبكراً رفقة اللجنة الرياضية لمواجهة هذه التحديات، منها إعارة أو بيع اللاعبين المرتبطين بعقود مع النادي، حيث قال ناظر في هذه الجزئية: «لدينا خطط لمواجهة هذا الأمر، ولكن لا يمكن إخباركم بها، وسنتعامل مع اللاعبين بالشكل الذي يليق بهم ويليق بنادي الاتحاد».

ويرتبط الاتحاد في الوقت الراهن مع 7 لاعبين أجانب هم: أحمد حجازي، ولويز فليبي، وكانتي، وفابينهو، وغوتا، وكريم بنزيمة، وعبد الرزاق حمدالله.

ومن المتوقع أن يتم التفاوض مع عدد من اللاعبين للبحث عن عروض خارجية، أو تسويقهم لأندية محلية على سبيل الإعارة أو البيع؛ ليتسنّى للفريق بعد ذلك تسجيل اللاعبين الجدد الذين ينوي استقطابهم.