«نصف نهائي أبطال آسيا»: العين والهلال وجهاً لوجه بعد «المطرية»

الفريقان الإماراتي والسعودي يسعيان لبلوغ نهائي أندية القارة رغم «اليوم المربك»

الهلال لإكمال مشواره المثالي ووضع قدم في النهائي القاري (نادي الهلال)
الهلال لإكمال مشواره المثالي ووضع قدم في النهائي القاري (نادي الهلال)
TT

«نصف نهائي أبطال آسيا»: العين والهلال وجهاً لوجه بعد «المطرية»

الهلال لإكمال مشواره المثالي ووضع قدم في النهائي القاري (نادي الهلال)
الهلال لإكمال مشواره المثالي ووضع قدم في النهائي القاري (نادي الهلال)

ستنعم مدينة العين الإماراتية بأجواء مشمسة في ساعات صباح اليوم الأربعاء بعد عاصفة ماطرة خيمت على المنطقة بأكملها وساهمت بتعليق كثير من المناشط من بينها منافسات رياضية، محلية أو دولية، إذ تم تأجيل المواجهة الأبرز بين فريق العين الإماراتي وضيفه الهلال السعودي في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال آسيا.

انتهت العاصفة المطرية... الهلاليون يترقبون عاصفة خيسوس (نادي الهلال)

وقرر الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بصورة رسمية تأجيل المباراة التي كان من المقرر لها أن تقام الثلاثاء على ملعب هزاع بن زايد بمدينة العين لمدة 24 ساعة لتقام الأربعاء في ذات الموعد وعلى ذات الملعب.

لم تكن الأجواء مثالية تماما للعب كرة القدم رغم أن أرضية ملعب هزاع بن زايد وفقاً لمصادر «الشرق الأوسط» تحظى بعمليات تصريف مثالية للمياه رغم غزارة الأمطار التي شهدتها المدينة، إلا أن مراقب المباراة أشار بالتأجيل من أجل سلامة الجماهير لصعوبة الأجواء نظير الحالة المطرية الكبيرة التي كانت في مدينة العين والإمارات بصورة عامة.

وفي بيان رسمي، قال الاتحاد الآسيوي لكرة القدم: «أكد الاتحاد الآسيوي تأجيل المباراة بين العين الإماراتي والهلال السعودي ضمن ذهاب نصف نهائي دوري أبطال آسيا وذلك بسبب الظروف الجوية».

وأضاف: «كان من المقرر أن تقام المباراة على ملعب هزاع بن زايد ولكن بعد توجيهات السلطات في الإمارات، قام الاتحاد الإماراتي لكرة القدم بتعليق نشاطات كرة القدم يوم الثلاثاء كافة، وذلك من أجل الحفاظ على سلامة الجماهير واللاعبين والأطراف كافة».

وختم «الآسيوي» بيانه: «تم إعادة جدولة المباراة لتقام الأربعاء على ذات الملعب وفي ذات التوقيت».

يجدر بالذكر أن الفريقين سيلتقيان مجدداً يوم الثلاثاء المقبل في العاصمة السعودية الرياض على ملعب «المملكة أرينا» في مواجهة الإياب التي ستحسم معها الفريق الفائز عن غرب آسيا والمتأهل إلى نهائي البطولة القارية.

العين يطمح بلوغ النهائي القاري من خلال الشباك الهلالية (نادي العين)

وأوضح نادي العين الإماراتي عبر بيان رسمي ترحيبه بالقرار الذي يؤكد الحرص على سلامة الجماهير، مشيراً إلى أن التذاكر المبيعة مسبقاً ستخول حاملها لحضور المباراة التنافسية المرتقبة بين الفريقين.

وقال النادي الإماراتي في بيان نشره على موقعه الإلكتروني: «رحب نادي العين، بقرار الاتحاد الآسيوي، الخاص بتأجيل مباراة ذهاب الدور نصف النهائي من أقوى مسابقات القارة الآسيوية للأندية، والتي تجمع العين والهلال السعودي، لظروف الأحوال الجوية لسلامة الجماهير التي من المقرر أن تتوافد من كل إمارات الدولة والمملكة العربية السعودية الشقيقة في خليجنا العربي الحبيب».

وأضاف النادي في بيانه أن المباراة ستقام في نفس التوقيت الثامنة من مساء يوم الأربعاء بدلاً عن الثلاثاء بتوقيت الإمارات «السابعة بتوقيت السعودية»، على استاد هزاع بن زايد الحاصل على جائزة أفضل ملعب كرة قدم بالعالم لعام 2014 والمزود بأعلى درجات الجاهزية لاستقبال أهم وأكبر الأحداث والمسابقات العالمية في الظروف كافة.

وختم العين بيانه بمناشدة الجماهير الحاصلة على تذاكر المباراة، التي تعدّ سارية وتخول حاملها حضور المباراة، أخذ الحيطة والحذر والالتزام بإرشادات الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث في الدولة، متمنياً أن يجعلها الله العلي القدير أمطار خير ورحمة وبركة تعم البلاد وتسعد كل العباد.

ويتأهب فريق الهلال لإكمال مشواره المثالي في الموسم الرياضي الحالي، وذلك عندما يحل ضيفاً على نظيره فريق العين الإماراتي في ذهاب دور نصف نهائي بطولة دوري أبطال آسيا على استاد هزاع بن زايد بمدينة العين الإماراتية.

ويطمح فريق الهلال الذي تُوِّج مؤخراً بلقب كأس الدرعية للسوبر السعودي، إلى تسهيل مهمته قبل لقاء الإياب في الأسبوع المقبل الذي سيقام في العاصمة الرياض، خصوصاً مع تتابع المباريات وضغطها على الأزرق العاصمي الذي سيواجه نظيره فريق الأهلي قبل لقاء الإياب في الدوري السعودي للمحترفين.

ولم يعرف العين طعم الفوز في آخر 4 مباريات في المسابقات كافة (هزيمتان وتعادلان)، في الوقت الذي تابع الهلال سلسلة انتصاراته الأطول في تاريخ كرة القدم بالوصول إلى الفوز الرقم 34 توالياً في جميع المسابقات.

ويعرف كل من العين والهلال الآخر جيداً، حيث التقيا في المسابقة 14 مرة، فتبادلا الفوز بستة انتصارات لكل منهما وتعادلا مرتين، علماً بأن العين لم يخسر أمام الأزرق على أرضه سوى مرة واحدة.

ويأمل الفريق الإماراتي أن يضم الهلال إلى قائمة ضحاياه من الأندية السعودية في النسخة الحالية، بعدما فاز على الفيحاء ذهاباً 4 - 1 وإياباً 3 - 2 في دور المجموعات، قبل تخطي النصر.

وعاد العين بقوة إلى البطولة الآسيوية هذا الموسم بعد غياب نسختين توالياً، وتأهل إلى نصف النهائي للمرة الأولى منذ 2016 على حساب النصر بعد فوزه عليه ذهاباً 1 - صفر ثم إياباً بركلات الترجيح 3 - 1 بعد خسارته في الوقتين الأصلي والإضافي 3 - 4.

لكن بعد إقصائه النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، وزملاءه، عانى العين من تراجع في مستواه، حيث لم يفز سوى مرة واحدة خلال خمس مباريات خاضها منذ 11 مارس (آذار)، وودّع كأس الإمارات بعد خسارة مفاجئة أمام اتحاد كلباء.


مقالات ذات صلة

تيديسكو: بلجيكا تحررت من الضغوط... إمكاناتنا هائلة

رياضة عالمية دومينيكو تيديسكو (أ.ف.ب)

تيديسكو: بلجيكا تحررت من الضغوط... إمكاناتنا هائلة

قال المدرب الإيطالي الألماني للمنتخب البلجيكي دومينيكو تيديسكو إن «الشياطين الحمر» لديهم «إمكانات هائلة» في كأس أوروبا لكرة القدم ألمانيا عقب استعادة توازنهم.

«الشرق الأوسط» (كولونيا)
رياضة عالمية روبرتو مارتينيز (إ.ب.أ)

مدرب البرتغال يحذر من أصحاب «النوايا السيئة»... و«إنكار الذات» ميزة رونالدو

أثنى روبرتو مارتينيز المدير الفني لمنتخب البرتغال على قائد فريقه كريستيانو رونالدو نظراً لإنكار الذات خلال الفوز على تركيا 3 - صفر مساء السبت في كأس أمم أوروبا

«الشرق الأوسط» (برلين)
رياضة عالمية مارسيلو بيلسا (أ.ف.ب)

بيلسا: «كوبا أميركا» فصل جديد لأوروغواي

يعتقد مارسيلو بيلسا مدرب أوروغواي أن كأس كوبا أميركا لكرة القدم هي البطولة المثالية لإظهار مستوى أداء فريقه الذي يخوض أولى مبارياته أمام بنما، الاثنين.

«الشرق الأوسط» (كاليفورنيا )
رياضة عالمية كيفن دي بروين (إ.ب.أ)

كأس أوروبا: 73 ثانية تُعيد الحياة لبلجيكا

احتاج خط هجوم بلجيكا المهيب 73 ثانية فقط ليعود إلى الحياة ببطولة أوروبا لكرة القدم 2024، لكنه في الدقيقة 80 كان لا يزال يسعى لحسم الفوز أمام رومانيا.

«الشرق الأوسط» (كولن)
رياضة عالمية دي بروين سيفجر مفاجأة من العيار الثقيل (إ.ب.أ)

دي بروين بعد تألقه: لا أحب الحديث عن مستقبلي

للحظة، بدا أن البلجيكي كيفن دي بروين سيفجر مفاجأة من العيار الثقيل عندما بدأ الحديث عن ترك المنتخب في وضع جيد عندما يقرر المضي قدما.

«الشرق الأوسط» (كولن)

نادي الخليج يفاضل بين سييرا ودونيس... ومدرب أوراوا

دونيس من بين الخيارات التدريبية في الخليج (تصوير: عيسى الدبيسي)
دونيس من بين الخيارات التدريبية في الخليج (تصوير: عيسى الدبيسي)
TT

نادي الخليج يفاضل بين سييرا ودونيس... ومدرب أوراوا

دونيس من بين الخيارات التدريبية في الخليج (تصوير: عيسى الدبيسي)
دونيس من بين الخيارات التدريبية في الخليج (تصوير: عيسى الدبيسي)

تصدّر التشيلي لويس سييرا قائمة الخيارات التدريبية لدى إدارة نادي الخليج، وذلك على ضوء التجارب المميزة التي خاضها مع الاتحاد والطائي وكذلك الوحدة في الدوري السعودي للمحترفين.

وحصد سييرا مع الاتحاد بطولة كأس الملك عام 2018، بينما وصل مع الوحدة لنهائي هذه البطولة الكبرى وخسر بالركلات الترجيحية من الهلال في النسخة قبل الماضية 2023.

كما أن تجربة المدرب مع الطائي كانت جيدة، حيث نجح في قيادة الفريق للبقاء في الموسم الأول لصعوده، إلا أنه أعتذر عن عدم البقاء في الموسم الثاني لظروف أسرية.

ومع وجود سييرا على رأس القائمة فإن تكلفة التعاقد معه عالية كما أنه لا يحب الاستمرار لأكثر من موسم في أي فريق في حين أن إدارة الخليج تسعى لتوقيع عقد لموسمين معه.

وتعززت حظوظ المدرب اليوناني دونيس للتوقيع مع الخليج بعد أن حقق نجاحات جيدة مع الهلال ومن ثم حضر في أكثر من تجربة في المملكة من أبرزها مع الفتح الموسم قبل الماضي وحقق معه المركز السادس بينما درب الوحدة في الموسم الماضي ونجح في تحقيق هدف البقاء، كما قاد الفريق في بطولة السوبر السعودي رغم أنه هدد أكثر من مرة بالاستقالة أو عدم مرافقة الفريق احتجاجاً على بعض الأمور الإدارية في ناديه.

وتوصلت إدارة نادي الخليج إلى تسوية نهائية مع البرتغالي بيدرو إيمانويل تتضمن تنازلات من الطرفين من أجل إنهاء العلاقة التعاقدية بين الطرفين دون أن يلزم المدرب بدفع الشرط الجزائي في عقده والبالغ مليون ريال بشكل مباشر كما هو منصوص عليه في بداية العلاقة التعاقدية.

سييرا على رأس قائمة المرشحين لتدريب الخليج (تصوير: عدنان مهدلي)

وجاءت التسوية بعد أن توصلت إدارة النادي برئاسة المهندس علاء الهمل إلى قناعة تامة بعدم قدرة المدرب على البقاء نتيجة ظروفه الأسرية ولكون مواصلة العمل معه ستكون مربكة بناءً على الحالة التي يمر بها وإصراره على الرحيل.

وتشير مصادر «الشرق الأوسط» إلى أن المدرب لديه بعض المستحقات وسيكون من ضمن التسوية تنازل المدرب عن جزء منها إلا أن الرقم لا يصل إلى المبلغ المالي المشروط في العقد الذي تبقى عليه عام.

ولم يعلن الموقع الرسمي للنادي أي خطوة بشأن المدرب حتى الآن، إلا أن ذلك سيعلن خلال أيام بعد أن تم التوصل إلى اتفاقيات مع أسماء بديلة دون حسم أي ملف منها من المدربين.

وبيّنت المصادر أن الإدارة تسعى للوصول أولاً إلى الرقم المالي المخصص للنادي بشأن التعاقدات الجديدة قبل عقد أي صفقة بما فيها الجهاز الفني، حيث إن هناك تشديداً على عدم ترك فارق بين بين مخصصات النادي ومصاريفه حفاظاً على الاستقرار المالي الذي امتاز به الخليج في السنوات الأخيرة، وأسهم في تطور ألعاب عدة، وفي مقدمتها عودة فريق كرة اليد إلى هيمنته المحلية وكذلك كسب البطولة الآسيوية عدا تحقيق فريق كرة الطائرة بطولة كأس الاتحاد السعودي لأول مرة في تاريخه.

وتجري إدارة الخليج مفاوضاتها مع مدربين للتعاقد مع بديل لبيدرو، حيث يتم التركيز على ملفات المدربين الذين سبق لهم العمل في الأندية السعودية من أجل اختصار وقت التعرف على وضع المنافسات الكروية.

وترددت أسماء عدد من المدربين من بينهم البرتغالي جوزيه غوميز الذي سبق له تدريب التعاون والأهلي السعوديين في وقت سابق، إلا أن عقده الحالي مع الزمالك المصري يتبقى فيه عام، حيث تم التوقيع معه في فبراير (شباط) الماضي لموسم ونصف الموسم لقيادة الفريق المصري، في وقت لا يوجد إجماع داخل إدارة الزمالك على استمرار المدرب البرتغالي، كما أن غوميز عبّر أكثر من مرة عن امتعاضه من الأخطاء التي ترتكب ضد الزمالك في الجانب التحكيمي، ما جعل الفريق يبتعد كثيراً عن المنافسة ويحتل المركز الـ11، حيث تعرض للخسارة السادسة أمام المصري قبل أن يستعيد الزمالك توازنه بالفوز على فاركو بهدفين نظيفين الجمعة الماضي.

وتشير المصادر إلى أن البولندي ماسيج سكورزا، الذي أنهى مشواره قبل أشهر مع أوراوا الياباني بعد قيادته للفوز ببطولة دوري أبطال آسيا قبل الماضية والمشاركة في آخر بطولة لكأس العالم للأندية التي أُقيمت في جدة أواخر العام الماضي بات متفرغاً وقد يدخل طاولة الخيارات لنادي الخليج، خصوصاً أن له تجربة سابقة مع نادي الاتفاق في موسم 2013 الذي شهد مشاركة الفريق في دوري أبطال آسيا.

وتقلّصت إلى حد كبير وجود أسماء لمدربين من قارة أميركا الجنوبية، خصوصاً من البرازيل والأرجنتين، حيث بينت المصادر أن السبب الرئيسي هو ضعف الأسماء المتاحة من البرازيل بينما ارتفعت قيمة التعاقدات مع المدربين من الأرجنتين إلى أسعار عالية في السنوات الأخيرة.

وعلى صعيد المعسكر الخارجي، فتم الاستقرار على أن يكون في دولة سلوفينيا بغض النظر عن هوية المدرب القادم، حيث تم الاتفاق مع الشركة المنظمة على مكان المعسكر ومواعيد انطلاقته ونهايته.

بقيت الإشارة إلى أن الخليج نجح في البقاء للموسم الثالث على التوالي في دوري المحترفين، حيث حسم مصيره قبل نهاية الدوري بأربع جولات.