كيف سيتعامل الهلال مع غياب «ميترو» في مرحلة الحسم؟

خبراء كرويون أجمعوا على أن خيسوس «يملك الحلول» رغم تأثير احتجاب الصربي

لحظة خروج ميتروفيتش لإصابة عضلية خلال مواجهة الشباب (تصوير: يزيد السمراني)
لحظة خروج ميتروفيتش لإصابة عضلية خلال مواجهة الشباب (تصوير: يزيد السمراني)
TT

كيف سيتعامل الهلال مع غياب «ميترو» في مرحلة الحسم؟

لحظة خروج ميتروفيتش لإصابة عضلية خلال مواجهة الشباب (تصوير: يزيد السمراني)
لحظة خروج ميتروفيتش لإصابة عضلية خلال مواجهة الشباب (تصوير: يزيد السمراني)

أثار إعلان نادي الهلال غياب لاعبه الصربي ميتروفيتش قرابة 6 أسابيع بسبب الإصابة، القلق بين أنصار النادي، نظرا لما يمثله النجم الهداف من ثقل فني داخل الملاعب، وما يحمله من مهارات دائما ما تعبر بالزعيم إلى شواطئ النصر حتى في أحلك الظروف والمواقف.

وتنتظر الهلال مباراتان في الدور نصف النهائي لدوري أبطال آسيا أمام العين الإماراتي، وقبلهما بطولة السوبر السعودي، فضلا عن المنافسة في بطولة الدوري السعودي للمحترفين حيث يسعى الفريق إلى حسم اللقب قبل الختام، إضافة إلى ذلك بطولة كأس الملك.

وتمثل الفترة التي سيغيب خلالها اللاعب فترة الحصاد، وهذا ما يجعل غيابه مثيرا للقلق.

«الشرق الأوسط» بدورها استطلعت آراء الخبراء من النجوم السابقين والمدربين الحاليين حول هذا الأمر، وقال سعود الحماد هداف الهلال السابق بدوره إن غياب ميتروفيتش يعد مؤثرا من جوانب عدة، فعلى الصعيد الفني هو المهاجم القناص المشهود له والذي تحكي أرقامه عن قيمته في خط الهجوم، إذ إنه وصيف هدافي الدوري المحلي وكذلك متصدر هدافي بطولة دوري أبطال آسيا والمرشح القوي لنيل لقب الهداف ولذا فالأرقام هي التي تؤكد قيمته الفنية. كما أن وجوده في الملعب يمثل دورا كبيرا في منح مساحات أكبر لزملائه، كون الفرق الأخرى التي تواجه الهلال تحسب له ألف حساب وترقب كل تحركاته، ولذا يمنح مساحة لزملائه من أجل تسجيل الأهداف والتحرك بشكل أكثر فاعلية في خط الهجوم.

الصربي ميتروفيتش سيغيب قرابة 6 أسابيع بسبب الإصابة (تصوير: سعد العنزي)

وعن الحلول التي يمكن أن ينتهجها المدرب خيسوس لتعويض غياب ميتروفيتش، قال الحماد: «خيسوس خبير في وضع الفريق ويمكنه أن يجد الحلول خصوصا أن الهلال يلعب بطريقة جماعية والضغط على المنافس بكل قوة، ولكن أرى أن الحل يرتكز على اللاعب صالح الشهري، فهو الوحيد الذي يلعب في نفس مركز ميترو فيما الأسماء الأخرى لا تلعب في الأصل في نفس مركزه وحتى عبد الله الحمدان، الذي يرى البعض أنه مهاجم صريح، اتضح أنه لاعب (9.5) وما قدمه في هذا المركز من مستويات فنية يؤكد أن الفائدة من خدماته ولذا لا يمكن أن يكون البديل الأنسب عن غياب ميتروفيتش».

كما رأى أن الجانب الإيجابي في الهلال أن الجميع يمكنهم المشاركة في الهجمة والتسجيل عدا حارس المرمى، ولكن يمكن أن يكون اللاعب الصربي سافيتش خلف المهاجمين أو مهاجما وهميا لأنه يجيد اللعب في هذا المركز وسجل أهدافا هامة، ولذا يمكن أن يشارك في هذا المركز، وهذا يتطلب الاستعانة أيضا بمحمد كنو في مركز المحور.

من جانبه قال الدكتور عبد العزيز الخالد المدرب السعودي إن المنظومة في فريق الهلال يمكن أن تقلل تأثير غياب أي لاعب مهما يكن حجمه وقيمته لأن العمل الجماعي جعل هذا الفريق ينال الأفضلية على المستويات كافة.

وأضاف: «بلا شك لاعب بقيمة ميترو مؤثر في خط هجوم الهلال وفي أي فريق ولكن إذا وجدت حلول يمكن أن يضعف التأثير ولذا حينما غاب ميترو عن بعض مباريات الهلال كانت هناك حلول أخرى من بينها عودة المهاجم الدولي السعودي صالح الشهري وهو الذي لم ينل الكثير من الفرص هذا الموسم بسبب وجود ميترو».

وزاد بالقول: «لا يعني هذا أن صالح الشهري يتفوق من حيث القيمة الفنية على ميتروفيش ولكن الشهري هداف أيضا، ولا ننسى أنه سجل أهدافا حاسمة وقد تأثر نسبيا بعدم المشاركة في فترات كثيرة مع الهلال لكن يمكن أن يكون غياب ميترو فرصة جديدة للشهري لتأكيد أنه مهاجم سعودي مميز ولا ينسى الجميع أهدافه في حراس كبار ومن بينها الهدف في شباك الأرجنتين في نهائيات كأس العالم الماضية».

ورأى الخالد أن التنوع في التكتيك والهجمات الذي ينتهجه المدرب خيسوس جعل من الهلال فريقا قويا ومرعبا ويمكن لأي من لاعبيه التسجيل، وهذا جانب إيجابي لأن الطريقة الفنية للهلال لا ترتكز على لاعب واحد إن أظهر أداء قويا حقق الفريق الفوز وإن تراجع كان الفريق مجمله متراجعا، ولذا يمكن للهلال أن يواصل مكاسبه حتى من دون ميترو مع ظهور أثر نسبي في تأثير غيابه.

أما حمد الدبيخي اللاعب السابق والناقد الفني الحالي فقد بين أنه مقتنع أن وجود اللاعب ميترو في تشكيلة الهلال يعني له أن الهلال متقدم بهدف حتى قبل أن يسجل فعليا لأن مثل هؤلاء اللاعبين نسب تسجيلهم عالية وفي أي وقت من المباراة.

وأضاف: «حينما يغيب ميترو فلا شك أن القوة الهجومية في الهلال ستقل نسبيا لكنها لن تكون ضعيفة لأن النهج الفني الذي يتبعه خيسوس يجعله يعتمد على جهد المجموعة والوصول إلى مرمى المنافسين بعدة طرق ويمكن لأي لاعب أن يسجل هدفا، وهذا ما كشفته الإحصائيات بأن نسبة اللاعبين الذين سجلوا أهدافا للهلال كبيرة من القائمة الموجودة وكل لاعب مهيأ لتسجيل الأهداف، وهذا عامل إيجابي جدا وينم عن عمل فني كبير».

وعن اللاعب الذي يمكنه تعويض غياب ميترو، قال: «الخيارات موجودة في الأسماء أو الطريقة الفنية التي سينتهجها المدرب في كل مباراة، يمكن أن يكون صالح الشهري هو الخيار الأبرز مع تلقي دعم أكبر من زملائه مالكوم وسافيتش وميشائيل وكذلك سالم الدوسري أو غيرهم ولكن بشكل عام المدرب خيسوس يملك حلولا كثيرة لأنه لا يعتمد المركزية تجاه أي لاعب في خططه الفنية بل على التنوع وتوزيع الجهود بين اللاعبين داخل الملعب».

وعن مقارنة غياب ميترو بغياب اللاعب نيمار من حيث انعدام الأثر الفني، قال الدبيخي: «لا يمكن المقارنة بين اللاعبين في هذا الجانب، صحيح نيمار اسم كبير لكن لم يظهر كثيرا مع الهلال ولم يتضح أثره ولكن ميترو ظهر وأبدع، ومع كل ذلك في منظومة الهلال يمكن تغطية أثر غياب أي لاعب».


مقالات ذات صلة

عمر المهنا لـ«الشرق الأوسط»: مخادمة أدار نصف نهائي آسيوياً صعباً... وجزائيات «العين» صحيحة

رياضة سعودية قال عمر المهنا إن ركلات الجزاء التي احتسبها مخادمة للعين كانت صحيحة (نادي الهلال)

عمر المهنا لـ«الشرق الأوسط»: مخادمة أدار نصف نهائي آسيوياً صعباً... وجزائيات «العين» صحيحة

قال عمر المهنا، الحكم الدولي السابق، إن الأردني أدهم مخادمة، حكم مباراة العين الإماراتي والهلال السعودي، أدار مباراة صعبة بصورة جيدة جداً.

«الشرق الأوسط» (الرياض )
رياضة سعودية كريسبو مدرب فريق العين في المؤتمر الصحافي (الشرق الأوسط)

كريسبو مدرب العين: التأهل لم يحسم بعد!

أبدى الأرجنتيني هيرنان كريسبو مدرب فريق العين الإماراتي سعادته الكبيرة بفوز فريقه على الهلال السعودي بنتيجة 4 - 2 في اللقاء الذي جمعهما على ملعب هزاع بن زايد.

نواف العقيّل (العين )
رياضة سعودية خيسوس مدرب فريق الهلال في المؤتمر الصحافي (الشرق الأوسط)

خيسوس: متأكد أن الهلال سيتأهل لنهائي أبطال آسيا

أبدى البرتغالي خورخي خيسوس مدرب فريق الهلال حزنه من الخسارة التي تلقاها فريقه من العين الإماراتي بنتيجة 2 - 4 في ذهاب الدور نصف النهائي لدوري أبطال آسيا.

نواف العقيّل (العين )
رياضة سعودية ميشاييل يحاول السيطرة على الكرة خلال مواجهة الهلال والعين الآسيوية (الشرق الأوسط)

بعد 209 أيام... قاطرة الهلال القياسية تتوقف «قسراً» في العين

بعد 209 أيام من انطلاق رحلته القياسية المذهلة أوقف فريق العين الإماراتي سلسلة الانتصارات الهلالية المتتالية التي وصلت إلى 34 فوزاً متتالياً.

هيثم الزاحم (الرياض )
رياضة سعودية مالكوم نجح في تسجيل الهدف الأول للفريق (نادي الهلال)

أبطال آسيا: «العين» تصيب هلال «القياسية» برباعية

صعَّب فريق الهلال مهمته في دوري أبطال آسيا بعدما خرج خاسراً بنتيجة 4-2 أمام العين الإماراتي في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال آسيا التي جمعت بين الفريقين الأربعاء.

نواف العقيّل سعد السبيعي (العين)

«شوط الدموع» يتوج السويدي كيتل بطلاً لكأس العالم للترويض

الفارس السويدي باتريك كيتل خلال تتويجه باللقب العالمي (الشرق الأوسط)
الفارس السويدي باتريك كيتل خلال تتويجه باللقب العالمي (الشرق الأوسط)
TT

«شوط الدموع» يتوج السويدي كيتل بطلاً لكأس العالم للترويض

الفارس السويدي باتريك كيتل خلال تتويجه باللقب العالمي (الشرق الأوسط)
الفارس السويدي باتريك كيتل خلال تتويجه باللقب العالمي (الشرق الأوسط)

توج الأمير عبدالله بن فهد بن عبدالله رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للفروسية، بحضور رئيس الاتحاد الدولي للفروسية إنغمار دي فوس، الفارس السويدي باتريك كيتل بلقب النسخة الـ 37 من كأس العالم للترويض، وذلك قبل يوم من ختام بطولة كأس العالم لقفز الحواجز والترويض 2024 والمقامة على أرض مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض في الرياض.وحسم الفارس السويدي، اللقب لأول مرة في مشواره وذلك بنسبة 81.661 في المائة في التقييم العام، وسط حضور جماهيري في مدرجات "الرياض أرينا"، فيما نالت الدنماركية نانا سكودبورغ مرالد المركز الثاني بـ 81.429 في المائة، ونالت الألمانية إيزابيل ويرث المركز الثالث بـ 81.404 في المائة.وشارك في نهائي الترويض 15 فارسًا وفارسة يعدون من صفوة فرسان العالم ويمثلون 12 دولة، فيما بلغ مجموع الجوائز 400 ألف يورو (1.6 مليون ريال)، حيث تعد الأعلى في تاريخ كؤوس العالم للترويض والبالغ عددها 36 نسخة.ومن جهته، قال الفارس السويدي انه عاش فترة صعبة خلال الشوط النهائي واضطر للبكاء بعد الفوز باللقب بسبب قوة منافسيه وتحقيقه للقب للمرة الأولى.

وقال بعد التتويج "عشت ليلة صعبة وجميله جداً، ودونت ذكريات عظيمه في الرياض خلال الشوط النهائي، شعور جديد، قضمت أظافري من صعوبة المنافسة وقوة المنافسين".

واضاف "قبل نزولي الارينا كنت اسمع صوت الجماهير لكني ذهلت جدا بتواجدهم الكبير في المدرجات وتفاعلهم معي شخصيا، تأخرت حتى عن الحضور للمؤتمر الصحافي وقدمت اعتذاري لرغبة الجمهور الكبير في التقاط صور لذكرى معي، كان حضور كبير جدا ولن ينسى مني ومن زملائي".

وختم بطل كأس العالم "احببت الرياض وسأعود لهم قريبا، ذكرياتي فيها ومعهم لن تنسى، وأتمنى مشاهدة مثل هذا الحضور في كل مكان".

ويسدل الستار السبت على نهائي النسخة الـ 45 من بطولة كاس العالم لقفز الحواجز والترويض 2024، وذلك بإقامة شوط نهائي كأس العالم لقفز الحواجز السبت.

وانطلقت البطولة الأربعاء الماضي، للمرة الأولى في منطقة الشرق الأوسط، بمشاركة 51 فارس وفارسة بـ 60 جواد يمثلون 24 دولة، وبجوائز مالية بلغت 2,6 مليون يورو (10.4 مليون ريال)، تعد الأغلى في تاريخ كؤوس العالم لقفز الحواجز.

ونجح الفرسان السعوديون رمزي الدهامي وعبدالله الشربتلي وخالد المبطي في ضمان التأهل الى النهائي برفقة 27 من صفوة فرسان العالم بعد ان قدموا أداءً رائعاً خلال منافسات اليومين الأول والثاني.

كما يشارك في الشوط النهائي السويدي هنريك فون إيكيرمان حامل اللقب والمصنف الأول عالمياً بجانب المصنفين الخمسة الأوائل "تباعاً" بعد ضمانهم التأهل.

ويقام الشوط الختامي على جولتين منفصلة، بحواجز ارتفاع 1.6 متر، في الجولة الأولى يشارك 30 فارس وفارسة، يتأهل منهم 20 فارس وفارسة للجولة الثانية لتحديد بطل النسخة الحالية من البطولة.


أخضر الناشئات يخسر ودية غوام

من مباراة منتخب الناشئات السعودي مع غوام (الشرق الأوسط)
من مباراة منتخب الناشئات السعودي مع غوام (الشرق الأوسط)
TT

أخضر الناشئات يخسر ودية غوام

من مباراة منتخب الناشئات السعودي مع غوام (الشرق الأوسط)
من مباراة منتخب الناشئات السعودي مع غوام (الشرق الأوسط)

خسر المنتخب السعودي للناشئات تحت 17 عاماً، مباراته الودية الأولى أمام منتخب غوام بنتيجة (1-3) والتي جرت على استاد الأمير محمد بن فهد بالدمام، وجاء الهدف الوحيد للأخضر عن طريق اللاعبة بسمة نواف.

وتأتي هذه المواجهة ضمن المعسكر الإعدادي للمنتخب والذي يُقام في المنطقة الشرقية حتى يوم الأربعاء، ويتضمن مباراتين وديتين أمام منتخب غوام ستكون الأخرى يوم الاثنين المقبل.

ويضم المعسكر الذي تقوده المدربه الكرواتية ستيلا غوتال 24 لاعبة هن "ديما شيخ، مايا عبدالرحمن، دانه احمد، تولين الغامدي، لولو عبدالله، بسمة نواف، حصة محمد، ديما فهد، ليان امير، سنا هواري، سلمى الزبيدي، ماريا باغفار، حلا الشدوخي، ياسمين مليباري، صبا اليحيا، مضاوي العتيبي، رند الزهراني، ملكوت السالم، غدي العتيبي، وتين الزهراني، سارة نايف، ريتاج الثبيتي، لارا الضو، جود إبراهيم".


هاتريك جرايدي يكلل فوز سيدات الأهلي على الاتحاد برباعية

فرحة أهلاوية بعد أحد الأهداف في مرمى الاتحاد (الشرق الأوسط)
فرحة أهلاوية بعد أحد الأهداف في مرمى الاتحاد (الشرق الأوسط)
TT

هاتريك جرايدي يكلل فوز سيدات الأهلي على الاتحاد برباعية

فرحة أهلاوية بعد أحد الأهداف في مرمى الاتحاد (الشرق الأوسط)
فرحة أهلاوية بعد أحد الأهداف في مرمى الاتحاد (الشرق الأوسط)

أسقط فريق الأهلي للسيدات غريمه الاتحاد بنتيجة كبيرة قوامها أربعة أهداف مقابل هدفين، في مواجهة الديربي التي جمعتهما الجمعة ضمن الجولة قبل الأخيرة من بطولة الدوري السعودي الممتاز.

وسجلت كابتن الأهلي المغربية ابتسام جرايدي، هاتريك لتصل لصدارة قائمة هدافي الدوري الممتاز للسيدات برصيد 14 هدف، وعززت التنزانية كاباكابا ناعومي أهداف القلعة .

وفي نفس الجولة حقق فريق الشباب للسيدات فوزاً كبيراً على الرياض بنتيجة 10-1، وأكمل بطل الدوري فريق النصر سلسلة انتصاراته على حساب القادسية بهدفين سجلتها اللاعبة الفرنسية لينا بو ساحة التي احرزت 11 هدفاً في الدوري متساويه مع زميلتها في الفريق كلارا لوفانغا، ولاعبة الهلال شوخان نور الدين.

وضمن مساعيه للمنافسة على مراكز المقدمة في الدوري، تغلب الهلال على فريق شعلة الشرقية بخماسية وسجلت شوخان الهدف 11 في الدوري لتصل إلى المركز الثالث في قائمة هدافي الدوري بعد أن كانت الهدافة في النسخة الاولى برصيد 43 هدفاً.

من جانبه، تحدث ديفيد كابيلدو المدرب الإسباني لفريق شعلة عن سبب خسارة المواجهة أمام الهلال وتدني مستوى شعلة الشرقية، وقال: هي ليست اول خسارة لنا ولكننا لعبنا بـ10 لاعبات لعدم وجود بديل بسبب إصابة لاعبتين.

من مباراة الديربي بين سيدات الأهلي والاتحاد (الشرق الأوسط)

وأشاد كابيلدو بتطور مستوى الدوري السعودي للسيدات، قائلا : أعتقد بأن لاعبات المنتخب السعودي رفعن بشكل كبير من مستوى دوري السيدات السعودي وبات يتطور بشكل ملحوظ ، كما أن الأندية التي تتنافس على المراكز الاولى قوية واحترافية مثل الشباب والأهلي والاتحاد والقادسية.

وعن سلسلة الخسائر التي تلقاها الفريق خلال الدوري، قال: كنا مهددين بالهبوط ودوري في الفريق هو التشجيع والاعتماد على نقاط القوة وتقديم النصائح والمتطلبات التي أراها في اللاعبات، ترتيبنا في المركز السابع يعني بأن لدينا فرصة في الاستقرار والثبات.

ويتصدر النصر "البطل" ترتيب الدوري بـ34 نقطة بفارق 10 نقاط عن وصيفه الشباب برصيد 24 ويعادله الأهلي بنفس الرصيد ، يليه الاتحاد في المركز الرابع برصيد 20 نقطة ثم الهلال والقادسية في المركز الخامس والسادس بنفس الرصيد وبفارق الأهداف ، وسيهبط فريق الرياض إلى دوري الدرجة الأولى بعدما حقق نقطة وحيدة خلال مشاركته في البطولة.

من جهة ثانية، تختتم البطولة يوم الجمعة المقبل من خلال إقامة مباراة بين الاتحاد والنصر على ملعب الأخير في الرياض ، ويلتقي القادسية وشعلة الشرقية على ملعب نادي النهضة في الدمام .

ويواجه الهلال فريق الشباب في ديربي منتظر على ملعب الأخير في الرياض، فيما يقابل الأهلي الرياض في جدة.


الشهري لـ«الشرق الأوسط»: الآسيوية والأولمبية «هدف واحد»

لاعبو الأخضر يحتفلون مع زميلهم رديف بعد أحد أهدافه في شباك تايلاند (المنتخب السعودي)
لاعبو الأخضر يحتفلون مع زميلهم رديف بعد أحد أهدافه في شباك تايلاند (المنتخب السعودي)
TT

الشهري لـ«الشرق الأوسط»: الآسيوية والأولمبية «هدف واحد»

لاعبو الأخضر يحتفلون مع زميلهم رديف بعد أحد أهدافه في شباك تايلاند (المنتخب السعودي)
لاعبو الأخضر يحتفلون مع زميلهم رديف بعد أحد أهدافه في شباك تايلاند (المنتخب السعودي)

أكد سعد الشهري مدرب المنتخب السعودي الأولمبي، أن المحافظة على اللقب الآسيوي يمثل أولوية بالنسبة لهم من خلال البطولة الحالية المقامة في دولة قطر والمؤهلة إلى أولمبياد باريس2024.

وقال الشهري في حديث لـ«الشرق الأوسط» بعد الفوز الثاني على التوالي والعبور إلى ربع النهائي، أن الهدف الحالي في المجموعة هو الصدارة وهذا ما سيسعى لإنجازه في المباراة الثالثة أمام المنتخب العراقي، مشيراً إلى أنه لا يمكن التقليل من المباراة المقبلة وإن كان المنتخب العراقي خسر مباراته الأولى ضد تايلاند وتراجعت حظوظه في المنافسة على الصدارة.

وحول التطور الذي باتت عليه المنتخبات الآسيوية لنفس الفئة العمرية قياساً بالسنوات الماضية، قال: "بكل تأكيد هناك تطور وطموح أكبر ولكن هذا لا يمكن أن يقلل من عزيمة المنتخب السعودي في المحافظة على اللقب والوصول إلى الأولمبياد المقبل للمرة الثانية على التوالي".

وكان المنتخب السعودي حقق فوزاً كبيراً على منتخب تايلاند في الجولة الثانية بخمسة أهداف نظيفة ليتصدر المجموعة، إلا أن الشهري اعتبر أن البداية لم تكن بالقوة المطلوبة قبل أن يرتفع الأداء وينتهي الأمر بالخروج بنتيجة كبيرة وعدم تلقي أي هدف.

من جانبه أوضح عبدالله رديف الذي سجل هاتريك في المباراة، أنه سعيد بهذا الرقم التهديفي في مباراة واحدة بالبطولة الآسيوية مقدماً شكره لزملائه على مساعدته، معتبراً أن ذلك يشكل دفعه من أجل المواصلة نحو تحقيق الأهداف المطلوبة.

أما فيصل الغامدي قائد المنتخب السعودي فقد أكد لـ«الشرق الأوسط»، أن الهدف من هذه البطولة واضح وهو الحفاظ على اللقب القاري والوصول إلى أولمبياد باريس.

وأعتبر الغامدي أن المنتخب السعودي قدم أداءً قوياً في المباراتين الماضيتين ضد طاجيكستان وتايلاند إلا أن الأهم هو المواصلة نحو تحقيق الأهداف حيث أن المهمة تزداد صعوبة مع تواصل المباريات في الأدوار المتقدمة.

وحول وجود عدد من لاعبي الخبرة في الدوري السعودي للمحترفين والمنتخب الأول، قال الغامدي: "جميعنا جئنا من أجل المساهمة في تحقيق الأهداف المرجوة وهي حصد اللقب القاري مجددا والوصول للأولمبياد وهذا يتطلب عمل أكبر في المباريات المقبلة".


الدوري السعودي: الاتحاد «المتعثر» لاقتناص نقاط الحزم «الجريح»

محمد أبو سبعان لاعب الحزم سيخوض مباراة أمام فريقه السابق اليوم (الحزم)
محمد أبو سبعان لاعب الحزم سيخوض مباراة أمام فريقه السابق اليوم (الحزم)
TT

الدوري السعودي: الاتحاد «المتعثر» لاقتناص نقاط الحزم «الجريح»

محمد أبو سبعان لاعب الحزم سيخوض مباراة أمام فريقه السابق اليوم (الحزم)
محمد أبو سبعان لاعب الحزم سيخوض مباراة أمام فريقه السابق اليوم (الحزم)

يتطلع فريق الاتحاد لاستعادة نغمة انتصاراته في الدوري السعودي للمحترفين، وذلك عندما يخوض لقاءً سهلاً في الجانب الفني أمام مستضيفه الحزم في اليوم الثالث من منافسات الجولة 28 من البطولة.

وتعادل الاتحاد في مباراته الأخيرة قبل فترة توقف الدوري أمام التعاون ليوسع الفارق النقطي بينه وبين غريمه الأهلي الذي يحتل المركز الثالث في لائحة الترتيب، قبل أن يخسر نهائي كأس الدرعية للسوبر السعودي برباعية أمام نظيره الهلال.

يدخل حامل لقب النسخة الأخيرة من الدوري مباراته أمام الحزم باحثاً عن الخروج بالنقاط الثلاث، خاصة في ظل الوضع الفني السيئ الذي يعيشه الحزم والذي عمق من أزمة وجوده في المركز الأخير وبرصيد 16 نقطة وبفارق كبير عن أقرب المنافسين على النجاة من الهبوط.

ويبحث الاتحاد عن اقتناص النقاط الثلاث التي ستعيده إلى المركز الرابع الذي خسره بصورة مؤقتة لصالح التعاون بعد تعادله أمام الخليج في الجولة ذاتها، حيث يعني انتصار الاتحاد أمام الحزم صعوده إلى المركز الرابع برصيد 50 نقطة تقربه من غريمه التقليدي الأهلي الذي يملك 52 نقطة وسيغيب عن هذه الجولة بعد تأجيل مباراته أمام الهلال حتى 6 مايو (أيار) المقبل.

ويدرك الأرجنتيني غاياردو، مدرب الاتحاد، أهمية النقاط الثلاث للمباراة في ظل السباق نحو الظفر بالمقعد الآسيوي في الموسم المقبل الذي يخصص للفرق التي تحتل المراكز الثلاثة الأولى في سلم الترتيب.

وكان الحزم قد أسند المهمة التدريبية للوطني صالح المحمدي خلفاً للأوروغوياني دانيال كارينيو في مهمة إنقاذ شبه مستحيلة، إذ بات الفريق على بُعد خطوات من إعلان هبوطه رسمياً نحو دوري الدرجة الأولى في ظل ابتعاده عن الانتصارات وتتابع إخفاقاته وتجمد رصيده عند 16 نقطة ومعها أيضاً توسع الفارق النقطي مع الفرق التي تسبقه في لائحة الترتيب، ما يعني أن بقاءه سيكون مرهوناً بمزيد من التعثرات لتلك الفرق.

وفي الدمام، يستضيف الاتفاق نظيره الوحدة في مباراة يتطلع معها صاحب الأرض لمواصلة رحلة انتصاراته عقب فوزه الثمين على الرياض قبل فترة التوقف الأخيرة، إذ يسعى الاتفاق لاستعادة المركز السادس الذي صعد إليه الفتح عقب فوزه على الرائد في الجولة ذاتها.

ويملك الاتفاق الذي يتولى قيادته الإنجليزي ستيفين جيرارد 39 نقطة في المركز السابع حالياً، إذ أعلن مدربه عن طموحات الفريق بحصد المزيد من النقاط من أجل تحسين مركزه قبل نهاية الموسم الذي تبقت عليه 7 جولات فقط.

حمدالله خلال تدريبات الاتحاد الأخيرة (الاتحاد)

وبات الاتفاق محيراً لأنصاره ولم يظهر بصورة ثابتة حتى الآن، إذ تتراوح نتائجه بين الفوز والخسارة جولة بعد أخرى، رغم امتلاك الفريق عدداً من الأسماء المميزة مؤخراً بعد الفترة الشتوية التي عززت من قوة الفريق وخياراته الهجومية تحديداً بحضور الإسباني ميدران والمهاجم إيكامبي والخيارات المحلية خالد الغنام وعبد الرحمن العبود وهارون كمارا.

أما الوحدة الذي يحضر في المركز الـ12 برصيد 31 نقطة فيعمل بكل تأكيد للخروج بنتيجة إيجابية من أجل تجاوز اقترابه من مناطق خطر الهبوط، خصوصاً بعد تعادل الفريق أمام الأهلي في الجولة التي سبقت فترة التوقف وظهوره بمستويات مميزة في نصف نهائي كأس الدرعية للسوبر السعودي رغم خسارة اللقاء أمام الاتحاد.

ويعمل اليوناني دونيس، مدرب فريق الوحدة، الذي مرت علاقته بالنادي بتقلبات عدة وأعلن رحيله عن منصبه قبل أن يوضح أن ما حدث كان لحظة غضب تم تداركها، على الخروج بالنقاط الثلاث من أجل التقدم خطوة في لائحة الترتيب أو في أقل الأحوال العودة بنقطة التعادل.

وعلى ملعب مدينة الأمير هذلول بن عبد العزيز الرياضية بنجران، يستضيف الأخدود نظيره ضمك الذي سيكون في مواجهة عاطفية خاصة أمام مدربه السابق نور الدين بن زكري الذي تسلم زمام القيادة الفنية لفريق الأخدود في مهمة إنقاذ له من شبح الهبوط نحو دوري الدرجة الأولى.

وأعلن الأخدود إقالة مدربه مارتين سيفيلا ولجأ للجزائري بن زكري لقيادة الفريق نحو مزيد من الانتصارات وتحسين مركز الفريق الذي دخل ضمن الفرق الثلاثة المهددة بالهبوط المباشر بعد خسارته في الجولة الماضية أمام الفيحاء وتجمد رصيده عند 24 نقطة.

أما فريق ضمك فيسعى للظفر بالنقاط الثلاث من أجل استعادة النهوض في لائحة الترتيب بعد سلسلة من الإخفاقات أسهمت بتراجعه نحو المركز الحادي عشر، إذ يمتلك الفريق حالياً 31 نقطة.


الزغيبي: طائرة الخليج مكسب... وانتظروا تألق سيدات السعودية

سيدات الأهلي لدى تتويجهن بلقب الدوري السعودي الممتاز للكرة الطائرة (الشرق الأوسط)
سيدات الأهلي لدى تتويجهن بلقب الدوري السعودي الممتاز للكرة الطائرة (الشرق الأوسط)
TT

الزغيبي: طائرة الخليج مكسب... وانتظروا تألق سيدات السعودية

سيدات الأهلي لدى تتويجهن بلقب الدوري السعودي الممتاز للكرة الطائرة (الشرق الأوسط)
سيدات الأهلي لدى تتويجهن بلقب الدوري السعودي الممتاز للكرة الطائرة (الشرق الأوسط)

أكد الدكتور خالد الزغيبي رئيس الاتحاد السعودي لكرة الطائرة، أن تتويج فريق الخليج ببطولة كأس الاتحاد يمثل إضافة ومكسباً للعبة في المملكة، مشيراً إلى أن النادي الشرقاوي يتمتع بإمكانات مميزة ولديه قاعدة شعبية جماهيرية واسعة في المنطقة الشرقية، وتحديداً بمحافظة القطيف ومدينة سيهات حيث يقع مقر النادي.

وقال الزغيبي في حديث لـ«الشرق الأوسط» إن بروز فرق صاعدة ومنافستها الفرق العريقة في مجال اللعبة يمثل نقلة إيجابية مهمة ويعزز المنافسة ويخدم اللعبة وتطورها في المستقبل.

وأضاف: «الخليج من الفرق الصاعدة والنموذجية التي أثبتت جدارتها وخصوصاً في الظهور الأول ببطولة كأس الاتحاد، حيث وفق الفريق في تحقيق فوزين قويين على الاتحاد، ثم الابتسام، دون التعرض لخسارة أي شوط، ليؤكد أنه كان الحصان الأسود، بل والبطل المتوج».

وكان الخليج نجح في حصد بطولة كأس الاتحاد السعودي لكرة الطائرة «كأس السعودية» في المشاركة التاريخية الأولى له، حيث توج بالبطولة بشكل رسمي عقب مواجهة الهلال بعد أن حسم البطولة قبل هذه المواجهة أمام الفريق الذي بات قاب قوسين أو أدنى من حصد الدوري.

الزغيبي أعلن تقليص عدد المحترفين الأجانب من أجل منح الفرصة للمواهب السعودية (الشرق الأوسط)

ومثل هذا المنجز الشيء الكثير لأنصار الخليج ومنسوبيه، فيما حرص مسؤولو الألعاب الأخرى ككرة القدم وكرة اليد «بطل آسيا» على حضور حفل تتويج فريق الطائرة بباكورة إنجازاته.

وحقق الاتحاد المركز الثاني بعد فوزه على الابتسام بنتيجة 3 - 0 ليحسم صراعه مع الهلال والابتسام على مركز الوصافة، فيما حل الهلال ثالثاً.

وبالعودة إلى حديث الدكتور الزغيبي، فقد أشار إلى أن بطولة كأس الاتحاد شهدت منافسة قوية بين فرق الهلال والاتحاد والابتسام، فيما كان الخليج الضيف الجديد هو الفارس الذي لفت الأنظار وحقق المنجز، متمنياً أن يكون لقب كأس الاتحاد محفزاً من أجل استمرار هذا الفريق في التألق وتسجيل منجزات في سماء كرة الطائرة السعودية، مبيناً أن الإثارة شهدها كل من تابع البطولة.

وعن رأيه في غياب الأهلي عن المنافسة في هذه البطولة وكذلك إضاعته لقب الدوري والتراجع الذي بات عليه العمود الثاني في هذه اللعبة إلى جانب الهلال، قال: «بكل تأكيد ابتعاد الأهلي لا يمكن أن يسعد أحداً، هو فريق بطل وله منجزات كبيرة ولكن التراجع قد يمر به أي فريق، وأي ناد في أي لعبة كانت، ونحن نتطلع لأن يعود الأهلي بطلاً ومنافساً، كما كان بقيادة المشرف على الفريق أيمن تازي، ونأمل في أن نرى أيضاً توسعاً في المنافسة على مستوى اللعبة ببروز أندية جديدة بعد ما قدمه الخليج وقبله عدد من الفرق التي نافست على البطولات، وكانت لها منجزات في كرة الطائرة السعودية».

وعن خطط الاتحاد السعودي المستقبلية والتجديد في صفوف المنتخبات والفرق، خصوصاً أن هناك لاعبين متواصلين مع فرقهم لنحو العقدين من الزمن مما يتطلب التجديد في العناصر، قال: «بكل تأكيد لدينا خطط عديدة من الاهتمام بالفئات السنية، من بينها المشروع الضخم للبراعم، وقد شاركنا فعلياً بعدد من البطولات، وتم تحقيق عدد منها، وهناك استهداف لصناعة المواهب من أصحاب الأطوال المناسبة بما يصل إلى 1.95م، وكذلك البنية الجسمانية المناسبة، وهناك عمل كبير في هذا الجانب؛ لأن البناء في الاتحاد يبدأ من البراعم؛ ولذا يتطلب العمل سنوات ولا تظهر النتائج سريعاً... وهناك عدة خطوات من أجل أن يتم منح اللاعبين السعوديين فرصاً أكبر في المشاركة في المباريات والاحتكاك بأصحاب الخبرة من اللاعبين المحليين والأجانب.

وعن وضع اللاعبين الأجانب، قال: «هناك قرار بتقليص العدد إلى لاعبين في الفريق ليحل مكانهما أسماء صاعدة، ومن الأهداف أن يكون المنتخب السعودي متقدماً وقوياً على المستوى القاري خلال السنوات الثلاث أو الأربع المقبلة».

الزغيبي أشاد بالظهور القوي للخليج في بطولة كأس الاتحاد (اتحاد الطائرة )

وأشاد الزغيبي بالإمكانات التي يملكها اللاعبون الأجانب في الأندية والأثر الإيجابي لهم في اللعبة، مبيناً أن خطة التقليص تهدف إلى منح فرص أكبر للاعبين السعوديين الصاعدين من البرامج الكبيرة التي بدأ العمل بها من قبل الاتحاد منذ توليه المسؤولية.

وشدد الزغيبي على أهمية أن تواصل الأندية العمل ليس على مستوى الفريق الأول فحسب، بل يتوجب أن يكون الاهتمام بكل الفئات السنية، حيث إن العمل المشترك بين الأندية والاتحاد هو الأساس في أي نجاح يتحقق للرياضة السعودية في أي لعبة، ومن بينها كرة الطائرة.

وعن كرة الطائرة النسائية والإيجابيات التي تحققت في النسخ الماضية، قال: «كان هدفنا أن نؤسس لكرة الطائرة للسيدات وكانت هذه هي الخطوة الأساسية وقد أقيمت بطولات دوري في الموسمين الأخيرين، ووصل عدد الفرق المشاركة إلى 14 في منافسات السيدات، وكما هو الحال للرجال، هناك هدفٌ أن يتم تأسيس قاعدة قوية من فرق السيدات في الفئات السنية من أجل تمثيل الوطن في المحافل الخارجية».

وعدّ الزغيبي أن النجاحات باتت ملموسة والتطور يتضح، مؤكداً أن العمل سيتواصل من أجل أن تنال كرة الطائرة السعودية المكانة التي تستحقها على الأصعدة كافة.


الأميركي كاتلين على مشارف التتويج بـ«بطولة السعودية للغولف»

كاتلين خلال منافسات اليوم الثالث (الشرق الأوسط)
كاتلين خلال منافسات اليوم الثالث (الشرق الأوسط)
TT

الأميركي كاتلين على مشارف التتويج بـ«بطولة السعودية للغولف»

كاتلين خلال منافسات اليوم الثالث (الشرق الأوسط)
كاتلين خلال منافسات اليوم الثالث (الشرق الأوسط)

واصل اللاعب الأميركي جون كاتلين سيطرته على منافسات بطولة السعودية المفتوحة للغولف المقدمة من صندوق الاستثمارات العامة، وذلك لليوم الثالث على التوالي وحقق رقماً قياسياً في فئة الرجال بمجموع 62، وأصبح على أعتاب التتويج بلقب البطولة التي تختتم منافساتها السبت على ملعب نادي الرياض للغولف.

وبدأ الأميركي كاتلين الجولة قبل الأخير للبطولة، متقدماً على أبرز منافسيه سكوت هند وهاوتونغ لي، رافعاً راية التحدي مبكراً عندما سجل تقدماً في الحفر الخمس الأولى، فيما بدأ الحسم بعد أن أنهى ضرباته في الحفر 10 و11 و12 ليوسع الفارق لصالحه في لوحة المتصدرين.

وتقدم نحو المركز الثاني التايلاندي كيراديش افينيارنات؛ ليكون منافساً قوياً لأبرز المنافسين واد أورمسبي، والإسباني ديفيد بويج، وسكوت هند، والصيني لي هاوتونغ.

وعودة إلى متصدر البطولة الأميركي جون كاتلين، فهو يبحث عن انتصارات متتالية في الجولة الآسيوية بعد أن رفع كأس بطولة ماكاو الدولية في مارس (آذار) الماضي، لكن اللاعب البالغ من العمر 33 عاماً لا يأخذ شيئاً بوصفه أمراً مسلّماً؛ لذا سينتظر حتى نهاية الجولة الأخيرة يوم السبت.

وعقب ختام منافسات اليوم الثالث، قال كاتلين: «لعبت بشكل جيد حيث كان اليوم مشابهاً للأيام السابقة ويصبح فيها المضرب ساخناً، ويبدو أنه لا يمكنك تعويضه؛ لذلك كانت خطتي أن أستثمر أي تقدم أستطيع القيام به، خاصة مع وجود كثير من اللاعبين الجيدين».

وحول ما ينوي القيام به لليوم الختامي، أضاف: «لا شيء سيتغير سأواصل اللعب والتحدي الذي بدأت به منذ اليوم الأول».

ويذكر أن هذه هي الزيارة الثانية لكاتلين إلى المملكة، لكنها الأولى له إلى الرياض. وبعد يومه الاستثنائي، اعترف بأنه سيعود إلى المملكة كلما سنحت له الفرصة.

وقال: «لقد أحببت المكان هنا. لقد كان الناس ودودين للغاية معي، والمرافق جيدة حقاً وأنا أحب هذه البطولة. سأعود كلما كانت هناك بطولة».

وقدم لاعب جنوب أفريقيا بيتر أوهلين أفضل جولة في اليوم الثالث قبل الأخير للبطولة؛ حيث نقله مجموع 65 إلى سبعة تحت المعدل، في حين أن نجم ليف جولف قفز بنفسه إلى لوحة المتصدرين بعد تسجيله أربعة «بيردي» في أربع حفر، ويعلم أوهلين أنه سيحتاج إلى العمل أكثر ويتطلع إلى جولة نهائية يقدم فيها كل ما لديه.

وسدد لاعبو الغولف التايلانديون بانوفول بيتيارات وإتيبات بوراناتانيارات 66 و69 على التوالي في المركز التاسع تحت المعدل، بينما واصل كلا المغربيين عثمان روزي وأيوب لغيوراتي، اللعب في الجولة الثالثة التي لم تكن سهلة بالنسبة لهم أمام النجوم المشاركين.


رنا يحيى... مصورة فوتوغرافية برتبة فارسة سعودية       

رنا يحيى ترصد منافسات قفز الحواجز في ميادين الرياض (الشرق الأوسط)
رنا يحيى ترصد منافسات قفز الحواجز في ميادين الرياض (الشرق الأوسط)
TT

رنا يحيى... مصورة فوتوغرافية برتبة فارسة سعودية       

رنا يحيى ترصد منافسات قفز الحواجز في ميادين الرياض (الشرق الأوسط)
رنا يحيى ترصد منافسات قفز الحواجز في ميادين الرياض (الشرق الأوسط)

تجسد مسيرة المصورة السعودية رنا يحيى، من فارسة على ظهر الخيل إلى راصدة فوتوغرافية لبطولاتها، قصة ملهمة لعشاق التحديات، وعلى الأخص في الميدان الرياضي.

فقد تعرضت رنا، وهي فارسة سابقة، لإصابة خلال يوم اعتبرته من أجمل أيام حياتها، حيث كانت ذاهبة لاقتناء أول خيل في مسيرتها لممارسة رياضة قفز الحواجز.

وحين امتطت الخيل من أجل تجربة أخيرة، أوقعها الحظ العاثر في خضم حادثة سقطت على إثرها لتتعرض لكسر في عضلة الترقوة. وحينها أدركت خطورة إصابتها، وقررت صاحبة الـ26 عاماً أن تنتقل إلى مجال التصوير الفوتوغرافي في مجال الفروسية كي لا تفارق أجواءها الساحرة.

تحدثت رنا لـ«الشرق الأوسط» خلال مشاركتها في تصوير كأس العالم لقفز الحواجز والترويض، التي تقام لأول مرة بمنطقة الشرق الأوسط، وتحديداً الرياض، قائلة: «مع بداية الإصابة، أصبحت متأثرة لقرابة 7 أشهر، ليتضح لي أنه لا يمكنني ممارسة الفروسية مرة أخرى، ولكنني سأحاول العودة».

وأضافت الفارسة سابقاً: «قررت أن أتجه إلى تصوير الفرسان بدلاً من أصبح فارسة، كي لا أبتعد عن الخيل».

الفارسة السعودية على ظهر الخيل في إحدى مشاركاتها (الشرق الأوسط)

وتابعت: «التصوير الفوتوغرافي جميل، وبحكم ندرته بالنسبة للسيدات بدأت استمتع به، والمصورات نادرات جداً في مجال الفروسية والخيل».

ولم تستسلم رنا لإصابتها بل تمني النفس بالعودة عقب التعافي التام منها، وتحدثت: «توجد شرائح طبية في مكان الكسر، وفور انتهائي من مرحلة التعافي سأحاول العودة».

وختمت رنا حديثها بتوجيه رسالة للفرسان بألا يتوقفوا عن ممارسة هوايتهم مهما حدث. ولم تنسَ توجيه رسالة إلى ممارسي مهنتها الحالية، وقالت إن رياضة الخيل أصبحت مرغوبة لكثير من السيدات في السعودية، لذلك على من لم تستطع ممارستها الاتجاه إلى تصويرها، حيث تُبرز تفاصيل وجمالية الخيل.


عمر المهنا لـ«الشرق الأوسط»: جزائية النصر صحيحة... والسلوك المشين سبب «حمراء» لاعب الفيحاء

ماني لحظة تسديده ركلة الجزاء لفريق النصر (تصوير: عبد العزيز النومان)
ماني لحظة تسديده ركلة الجزاء لفريق النصر (تصوير: عبد العزيز النومان)
TT

عمر المهنا لـ«الشرق الأوسط»: جزائية النصر صحيحة... والسلوك المشين سبب «حمراء» لاعب الفيحاء

ماني لحظة تسديده ركلة الجزاء لفريق النصر (تصوير: عبد العزيز النومان)
ماني لحظة تسديده ركلة الجزاء لفريق النصر (تصوير: عبد العزيز النومان)

قال عمر المهنا الحكم الدولي السابق والمحلل التحكيمي الخاص لـ«الشرق الأوسط» إن الحكم محمد الحربي الذي تولى إدارة مباراة النصر والفيحاء ضمن الجولة 28 من الدوري السعودي للمحترفين، احتسب جزائية صحيحة للنصر.

وأوضح المهنا في حديثه لـ«الشرق الأوسط»: ركلة جزاء صحيحة لفريق النصر في الدقيقة 41 لوجود مهاجمة من مدافع فريق الفيحاء.

وأضاف: «قرار صحيح من حكم لقاء النصر الفيحاء باستمرار اللعب مع الدقيقة 35»، موضحاً: «لا وجود لركلة جزاء لفريق النصر مدافع الفيحاء لم يرتكب أي خطأ من الأخطاء الـ12».

وعن البطاقة الحمراء التي أشهرها الحكم للاعب الفيحاء فاشون ساكالا في الدقيقة 87، قال: «بطاقة حمراء صحيحة تجاه لاعب الفيحاء ساكالا في الدقيقة 87 لوجود سلوك مشين، وبطاقة صفراء صحيحة للاعب النصر لوجود سلوك غير رياضي».

فيصل البلوي لحظة إشهار البطاقة الحمراء للاعب فريق الرياض (تصوير: سعد الدوسري)

وفيما يتعلق بالمواجهة الثانية التي جمعت بين الرياض وضيفه الطائي والتي كسبها الأخير بنتيجة 2 - 1، قال: «هدف صحيح لفريق الطائي في الدقيقة 45+1 تنافس بين مهاجم الطائي ومدافع فريق الرياض، ولا توجد أي مخالفة».

وعن حالة الطرد للاعب فريق الرياض عبد الإله الخيبري، أوضح: «بطاقة حمراء مستحقة للاعب فريق الرياض عبد الإله الخيبري في الدقيقة 52 لاستخدام قوة مفرطة»، مضيفاً: «قرار صحيح من حكم تقنية الفيديو المساعد بمناداة الحكم لمشاهدة الحالة، لأن الحكم لم يتخذ أي إجراء حتى مخالفة لم يحتسبها».


مونديال المبارزة... ذهب السيبر لأوزبكستان والمجر

الأمير فهد بن جلوي والقاسمي لدى تتويج الفائزين في فئة الرجال (الشرق الأوسط)
الأمير فهد بن جلوي والقاسمي لدى تتويج الفائزين في فئة الرجال (الشرق الأوسط)
TT

مونديال المبارزة... ذهب السيبر لأوزبكستان والمجر

الأمير فهد بن جلوي والقاسمي لدى تتويج الفائزين في فئة الرجال (الشرق الأوسط)
الأمير فهد بن جلوي والقاسمي لدى تتويج الفائزين في فئة الرجال (الشرق الأوسط)

توج الأمير فهد بن جلوي بن مساعد، نائب رئيس اللجنة الأولمبية والبارالمبية السعودية، الأوزبكي ساردار عبد الكريم بالميدالية الذهبية لسلاح السيبر (فردي) تحت 17 عاماً، في بطولة العالم للمبارزة للناشئين والشباب المقامة حالياً في صالة أرينا بجامعة الملك سعود بالرياض، وذلك بحضور سالم القاسمي رئيس الاتحادين الآسيوي والعربي للمبارزة.

كما حقّق الأوزبكي أوراكبوييف الميدالية الفضية، وحصل الكوري كيم على الميدالية البرونزية، ونال الياباني كاواهارا البرونزية والمركز الثالث المكرر.

وفي نهائي منافسات فردي السيدات لسلاح السيبر تحت 17 عاماً، توج عبد المنعم الحسيني، نائب رئيس الاتحاد الدولي للمبارزة، المجرية كسونكا بالميدالية الذهبية الأولى، بعد فوزها على الإيطالية فرانسيسكا التي نالت الميدالية الفضية، بينما ظفرت الإيطالية فيتوريا بالميدالية البرونزية، ونالت الأوزبكية نرجيزا البرونزية والمركز الثالث المكرر.

وتختتم، السبت، منافسات البطولة التي شارك فيها أكثر من 1700 مبارز ومبارزة، يمثلون أكثر من 100 دولة حول العالم، حيث ستقام منافسات سلاح السيبر (فرق) بمشاركة 258 مبارزاً ومبارزة.

وسيمثل المنتخب السعودي، محمد العمرو وعبد الله المنسف وزياد المطيري وجهاد العبيدي وعلى مستوى السيدات، الحسناء الحماد وعهد المعمر ودانا القحطاني وتلين القضماني.