الخميس انطلاق معرض الصقور والصيد السعودي الدولي

«مَلهم» ستحتضن فعاليات النسخة الخامسة حتى منتصف الشهر الحالي

نادي الصقور يسهم في تعزيز هواية الصقارة ونقلها إلى العالم (إكس)
نادي الصقور يسهم في تعزيز هواية الصقارة ونقلها إلى العالم (إكس)
TT

الخميس انطلاق معرض الصقور والصيد السعودي الدولي

نادي الصقور يسهم في تعزيز هواية الصقارة ونقلها إلى العالم (إكس)
نادي الصقور يسهم في تعزيز هواية الصقارة ونقلها إلى العالم (إكس)

يُطلق نادي الصقور السعودي، الخميس، فعاليات النسخة الخامسة من معرض الصقور والصيد السعودي الدولي 2023؛ الذي يقام في الفترة من 5 - 14 أكتوبر (تشرين الأول)، بمقر النادي بمَلهم (شمال مدينة الرياض).

ويهدف النادي من إقامة المعرض إلى التعريف بتراث المملكة وهويتها الثقافية والحضارية ونقلها للأجيال المقبلة، كما يسهم في تعزيز هواية الصقارة، وينقلها للعالم والأجيال الجديدة، من خلال معرضٍ يسلط الضوء على الصقور والصيد والهوايات المرتبطة بها، ويحيي هذا الإرث السعودي العريق الذي ينسجم مع أهداف رؤية المملكة 2030.

المعرض يصحب زواره في رحلة تعليمية غامرة بعالم الصقور (إكس)

ويقام المعرض في نسخته الجديدة على مساحة 38 ألف متر مربع، متضمناً أكثر من 20 جناحاً؛ منها جناح لعرض وبيع أسلحة الصيد النارية والهوائية كأول منصة في المملكة لبيع الأسلحة والذخائر، وجناح لبيع عدد وأدوات الرحلات البرية والبحرية والتخييم، وجناح للسيارات المعدلة والدراجات النارية والهوائية، وجناح لـ(صقار المستقبل) المخصص للأطفال، ومتحف (شلايل) الرقمي؛ الذي يصحب زواره في رحلة تعليمية غامرة في عالم الصقور.

كما يحتضن المعرض أجنحة لأغذية الصقور وتقنياتها والمنتجات البيطرية والصيدلانية، وجناح (حياكة التراث) للحرف اليدوية وتنفيذ الأعمال الحرفية التقليدية أمام الزوار، ويجمع أيضاً نخبة من الفنانين السعوديين في معرض الصقور التشكيلي الحي؛ للرسم المباشر أمام الزوار باستخدام الرسم بالخط العربي والنحت والرسم الزيتي.

ويقدم طيلة 10 أيام أكثر من 18 فعالية مصاحبة؛ تشمل رحلات الصيد الافتراضية عبر تقنية الواقع الافتراضي في صحراء المملكة، والتقاط الصور رفقة الصقور، وجداريات الموزاييك الفنية التي تتمحور حول الصيد وهواية الصقارة، وعروضا فلكلورية حية للترحيب بالزوار، إلى جانب عروض الليزر والألعاب النارية، وفعالية طريق النجوم؛ التي تنقل الزوار عبر الصحراء بالاعتماد على النجوم كما كان يفعل أهل البادية القدامى.

معرض الصقور يتضمن أكثر من 20 جناحا للعرض والبيع (إكس)

ويضم المعرض في نسخته الحديثة المرتقبة للمرة الأولى مساحة للشعر العربي؛ تستهدف محبي نظم الشعر والقوافي، تتمحور حول الصيد والتراث العربي الأصيل، كذلك يشهد المعرض إقامة مسابقتين للطهي البري والتصوير الفوتوغرافي، وورشة عمل متخصصة في نصب الخيام، وفرصة للقاء الخبراء في مجال أسلحة الصيد للاطلاع على أساليب استخدامها، بالإضافة إلى فعالية لتلوين مجسمات الصقور بأحجامها المختلفة.

وكان نادي الصقور السعودي قد أعلن، خلال الأيام الماضية، عن إطلاق مؤتمر دولي للصقور مصاحب لمعرض الصقور والصيد السعودي الدولي، ينظمه يومي الثامن والتاسع من أكتوبر تحت شعار (معاً... لاستدامة الصقور)، ويجمع الباحثين والاقتصاديين والمستثمرين لدعم جهود حماية الصقور واستدامة هواية الصقارة، حيث يعدُّ منصة لتبادل الخبرات والأفكار التي تركز على مجالات الاستثمار والاستدامة البيئية والمحافظة على الصقور كتراثٍ أصيلٍ غير مادي للمملكة والعالم.

وتُناقش جلسات المؤتمر ستة محاور رئيسة هي أمراض الصقور، حماية الصقور وموائلها (الجهود الحالية والتحديات)، استدامة هواية الصقارة والآفاق المستقبلية، مزارع إنتاج وتربية الصقور، والتنظيم القانوني للصقارة والاتجار غير المشروع، والفرص الاستثمارية في هذا المجال، فيما تتناول ورش العمل آليات الصيد المستدام، والطرق الصحية البيطرية للتعامل مع مشكلات الصقور المرضية وغير المرضية، بالإضافة إلى أساليب التربية، والاستثمار، والابتكار في صناعة أدوات ومستلزمات الصقارة.

ويستهدف معرض الصقور والصيد السعودي الدولي 2023 استقطاب 450 عارضاً، وسط توقعات بأن يتجاوز عدد زواره أكثر من 550 ألف زائر.


مقالات ذات صلة

الأميركي لايلز يعادل رقمه الشخصي في سباق 100 م... ويتأهل إلى الأولمبياد

رياضة عالمية يسعى لايلز إلى تحقيق رباعية ذهبية في باريس بمشاركته في سباق التتابع 4 مرات 400 م (رويترز)

الأميركي لايلز يعادل رقمه الشخصي في سباق 100 م... ويتأهل إلى الأولمبياد

ضمن العداء الأميركي نواه لايلز المتوّج بثلاث ذهبيات في بطولة العالم في بودابست العام الماضي مشاركته في أولمبياد باريس بفوزه بسباق 100م.

«الشرق الأوسط» (يوغين (الولايات المتحدة))
رياضة عالمية الصحافي الرياضي الإنجليزي هنري ويمتر ينافس كين في رمي السهام (أ.ف.ب)

كين يدعم ساوثغيت: لا يزال المدرب الأنسب لتدريب إنجلترا

دعّم أفضل هداف في تاريخ إنجلترا المهاجم هاري كين مدربه غاريث ساوثغيت بعد الانتقادات اللاذعة التي طالته بسبب البداية البطيئة لمنتخب «الأسود الثلاثة»

«الشرق الأوسط» (بلانكنهاين (ألمانيا))
رياضة عالمية وضع الجناح الأوروغوياني ماكسيميليانو أراوخو منتخب بلاده في المقدمة (أ.ف.ب)

«كوبا أميركا»: بداية ناجحة للأوروغواي والولايات المتحدة

حقق منتخبا الأوروغواي والولايات المتحدة المضيف بداية ناجحة في مستهل مشوارهما بمسابقة كوبا أميركا لكرة القدم ففاز الأول على بنما 3 - 1 والثاني على بوليفيا 2 - 0

«الشرق الأوسط» (أرلينغتون - تكساس (الولايات المتحدة))
رياضة عالمية فرحة لاعبو إسبانيول عقب فوزهم على ريال أوفيدو وصعودهم لدوري الدرجة الأولى الإسباني (الشرق الأوسط)

«لاليغا»: إسبانيول يعود لدوري الأضواء بعد عام من هبوطه

صعد فريق إسبانيول مجدداً للدوري الإسباني لكرة القدم، الأحد، وذلك بعد عام واحد فقط من هبوطه للدرجة الثانية.

«الشرق الأوسط» (مدريد)
رياضة سعودية المستشار تركي آل الشيخ رئيس الهيئة العامة للترفيه (منصة إكس)

حفلات موسيقية ومسرحيات عربية تستهدف زوار كأس العالم للرياضات الإلكترونية

سيكون جماهير وزوار كأس العالم للرياضات الإلكترونية، التي تستضيفها السعودية خلال الفترة من يوليو حتى 25 أغسطس المقبل، على موعد مع فعاليات غنائية كبيرة.

«الشرق الأوسط» (الرياض )

هل كانت دقائق اللعب «غير الكافية» سبب تراجع نتائج الأخضر؟

لاعبو منتخب السعودية يعانون من دقائق اللعب الكافية في الدوري المحلي (المنتخب السعودي)
لاعبو منتخب السعودية يعانون من دقائق اللعب الكافية في الدوري المحلي (المنتخب السعودي)
TT

هل كانت دقائق اللعب «غير الكافية» سبب تراجع نتائج الأخضر؟

لاعبو منتخب السعودية يعانون من دقائق اللعب الكافية في الدوري المحلي (المنتخب السعودي)
لاعبو منتخب السعودية يعانون من دقائق اللعب الكافية في الدوري المحلي (المنتخب السعودي)

كان المنتخب السعودي في مرمى انتقادات الإعلام المحلي والجماهير بسبب خسارته الأخيرة أمام نظيره الأردني في المواجهة التي جمعت المنتخبين بملعب «أول بارك» في العاصمة الرياض قبل أسبوعين، وانتهت بهدف مقابل هدفين.

مانشيني واجه انتقادات لاذعة بسبب نتائج المنتخب السعودي في كأس آسيا وتصفيات كأس العالم (رويترز)

هذه الخسارة قادت نشامى الأردن لخطف صدارة المجموعة السابعة من الصقور في اللحظة الحاسمة، رغم بلوغ الأخضر الدور الآسيوي الحاسم المؤهل لكأس العالم 2026، الذي لم يكن كافياً عند كثير من المتابعين.

لم تكن المشكلة في خسارة صدارة المجموعة السابعة فقط ضمن تصفيات كأس العالم في دورها الثاني، بل كانت امتداداً لخروج الأخضر من دور ثمن النهائي لكأس آسيا، ليواصل غيابه عن الفوز باللقب منذ عام 1996، علماً أنه لعب نهائيين عامي 2000 في بيروت، و2007 في جاكرتا بإندونيسيا.

أحمد الكسار لعب 45 دقيقة في هذا الموسم عبر مباراة يتيمة (المنتخب السعودي)

«الشرق الأوسط» تسلط الضوء على مسببات الأداء السعودي المتراجع في الفترة الأخيرة من خلال إحصائية خاصة تنشرها عن عدد الدقائق التي خاضها لاعبو الأخضر الذين انضموا تالياً إلى التشكيلة السعودية الرسمية في كأس آسيا والمعسكرات التحضيرية اللاحقة التي تخللتها مباريات تصفيات كأس العالم 2026.

يعدّ علي البليهي، مدافع فريق الهلال، أكثر لاعبي المنتخب السعودي لعباً من حيث عدد الدقائق في الموسم الكروي الماضي، وذلك في مباريات الدوري السعودي للمحترفين، إذ بلغت أرقام البليهي 2771 دقيقة بعدد 32 مباراة، ويبرز عبد الإله المالكي في قائمة أقل اللاعبين خوضاً للمواجهات، حيث شارك في 3 مباريات، بإجمالي 15 دقيقة فقط، في حين يعدّ محمد الربيعي حارس مرمى فريق الهلال اللاعب الوحيد دون أي مشاركة أو دقائق لعب.

عبد الله الحمدان اشتهر بحضوره الدائم على دكة البدلاء اذ لعب 21 مباراة بـ480 دقيقة فقط (المنتخب السعودي)

ووفقاً لإحصائية خاصة، تنشرها «الشرق الأوسط»، لعدد مباريات الدوري السعودي للمحترفين بعد زيادة عدد الفرق في النسخة الأخيرة من 16 فريقاً إلى 18 فريقاً، فقد زاد عدد المباريات في الدوري إلى 34 جولة، بإجمالي 3060 دقيقة.

وتظهر الإحصائية حضوراً ضعيفاً للاعبين السعوديين الدوليين، إذ خاض 8 لاعبين فقط أكثر من 2000 دقيقة مع أنديتهم، مقابل 18 لاعباً شاركوا مع أنديتهم في أقل من 1000 دقيقة، بينما من ضمن هؤلاء 11 لاعباً خاض مع ناديه أقل من 600 دقيقة، وهو رقم متواضع جداً وضئيل على صعيد تحضير اللاعبين للمنتخب السعودي.

طلال حاجي لم يلعب سوى 9 مباريات تخللتها 294 دقيقة في كامل الموسم (المنتخب السعودي)

ولا تعكس في ذات الوقت عدد المباريات الكبيرة لبعض اللاعبين الذين كان لهم حضور قوي مع أنديتهم بسبب مشاركاتهم كبدلاء والزجّ بهم في لحظات متأخرة من المباريات المحلية، إذ خاض صالح الشهري 14 مباراة مع الهلال، لكنه لم يلعب فعلياً سوى 443 دقيقة، بينما شارك سامي النجعي مع النصر في 20 مباراة، لكن دقائق اللعب كانت 659 دقيقة فقط، والأمر نفسه لحسان تمبكتي، الذي شارك في 16 مباراة مع الهلال بعدد دقائق متواضعة، حيث أشرك في 526 دقيقة، وأيضاً لمحمد البريك الذي شارك في 28 مباراة مع الهلال، بوقت زمني قُدّر بـ1028 دقيقة، وكذلك عباس الحسن الذي لعب 25 مباراة مع فريقه الفتح بـ1150 دقيقة، وكذلك مروان الصحفي الذي لعب 20 مباراة للاتحاد، خاض فيها 1097 دقيقة، وعبد الرحمن غريب الذي شارك مع النصر في 27 مباراة، بـ1420 دقيقة، وعلي لاجامي الذي لعب 18 مباراة بـ1466 دقيقة.

سعود عبد الحميد أكثر لاعبي العالم خوضا للمباريات والدقائق (المنتخب السعودي)

وضمّت قائمة دقائق اللعب للاعبي المنتخب السعودي، البالغ عددهم 37، الذين قام الإيطالي روبرتو مانشيني المدير الفني للمنتخب السعودي بضمّهم إلى الأخضر في بطولة كأس آسيا، وكذلك في آخر معسكرين للمنتخب السعودي الأول لكرة القدم.

وبعد علي البليهي، يحضر سعود عبد الحميد لاعب فريق الهلال بذات الرقم لعدد المباريات، لكن بدقائق أقل، إذ لعب 32 مباراة، بإجمالي دقائق بلغ 2576 دقيقة.

يذكر أن سعود عبد الحميد تصدر قائمة اللاعبين الأكثر خوضاً للمباريات هذا الموسم عالمياً، وذلك في إحصائية نشرها اتحاد لاعبي كرة القدم المحترفين (فيفبرو)، الذي أشار إلى أن الظهير الأيمن بنادي الهلال خاض 67 مباراة منذ بداية الموسم حتى الثاني من يونيو (حزيران) الحالي.

وجاء فراس البريكان، مهاجم النادي الأهلي، ثالث لاعبي المنتخب السعودي الأكثر خوضاً للمباريات في النسخة الماضية من الدوري السعودي للمحترفين، وذلك بعدد 32 مباراة، بـ2508 دقائق، يأتي بعده في المركز الرابع فواز الصقور لاعب فريق الاتحاد، الذي خاض 29 مباراة، بإجمالي 2411 دقيقة.

وحلّ مختار علي، لاعب فريق الفتح، في المركز الخامس من حيث عدد دقائق اللعب في الموسم المنصرم، إذ شارك في 27 مباراة، بإجمالي 2303 دقائق، يليه في المركز السادس سالم الدوسري قائد الأخضر ونجم فريق الهلال الذي شارك في 27 مباراة، بإجمالي 2286 دقيقة.

وحضر حسن كادش كآخر اللاعبين في قائمة الأخضر، الذين نجحوا في خوض أكثر من 2000 دقيقة في مباريات الدوري السعودي للمحترفين، إذ حلّ كادش لاعب فريق الاتحاد في المركز السابع من حيث الترتيب بإجمالي عدد مباريات بلغ 24 مباراة، و2057 دقيقة.

أما سلطان الغنام، نجم فريق النصر، والعائد لقائمة الأخضر السعودي الأخيرة، فقد شارك في الموسم الأخير بعدد 23 مباراة، بإجمالي 1983 دقيقة، ليحتل المركز الثامن في القائمة، يليه عيد المولد لاعب فريق الأخدود، الذي شارك في 27 مباراة بـ1953 دقيقة، ليحتل المركز التاسع بالقائمة، وحظي النجم الشاب بثقة الإيطالي مانشيني خلال مباريات بطولة كأس آسيا 2023، التي أقيمت في الدوحة خلال يناير (كانون الثاني) الماضي.

في المركز العاشر، جاء عون السلولي، لاعب فريق التعاون والمدافع الذي وجد نفسه بصورة أساسية في قائمة الإيطالي مانشيني لأكثر من مرة، حيث شارك السلولي بعدد 26 مباراة، بإجمالي 1865 دقيقة، يليه في المركز الحادي عشر عبد الله الخيبري، لاعب فريق النصر، الذي شارك في 26 مباراة، بـ1857 دقيقة، أي بفارق 8 دقائق عن السلولي.

النجم الشاب فيصل الغامدي، لاعب فريق الاتحاد، جاء في المركز الثاني عشر بالقائمة، بإجمالي 23 مباراة، و1733 دقيقة. وفي المركز الثالث عشر، حضر علي لاجامي مدافع فريق النصر، الذي شارك في 18 مباراة، بإجمالي 1466 دقيقة، يليه في المركز الرابع عشر متعب الحربي، لاعب فريق الشباب، الذي شارك في الموسم الماضي بعدد 20 مباراة، و1457 دقيقة. وفي المركز الخامس عشر، حضر نواف العقيدي، حارس مرمى فريق النصر، الذي شارك في 16 مباراة، بإجمالي 1440 دقيقة، وتعرض العقيدي لعقوبة الإيقاف لمدة 5 أشهر، على خلفية أحداث بطولة كأس آسيا، ما أبعده عن المشاركة لدقائق أكثر في الموسم الماضي.

جاء في المركز السادس عشر عبد الرحمن غريب، لاعب فريق النصر، الذي شارك في 27 مباراة، بإجمالي 1420 دقيقة. وفي المركز السابع عشر، حضر عباس الحسن، لاعب فريق الفتح، الذي شارك في 25 مباراة مع فريقه، بإجمالي 1150 دقيقة. يليه في المركز الثامن عشر مروان الصحافي، لاعب فريق الاتحاد، الذي شارك في 20 مباراة، بإجمالي 1097 دقيقة.

وكان محمد البريك آخر اللاعبين المشاركين لأكثر من 1000 دقيقة في الموسم الماضي، إذ حل في المركز التاسع عشر، وشارك لاعب فريق الهلال بعدد 28 مباراة، بإجمالي 1028 دقيقة.

وجاء محمد كنو، لاعب فريق الهلال، في المركز العشرين، وذلك بعدد مباريات كبير بلغ 30 مباراة، لكن بدقائق أقل، بلغت 981 دقيقة، يليه في المركز الحادي والعشرين مصعب الجوير، الذي خاض موسمه مع فريق الشباب معاراً من فريق الهلال حيث لعب 17 مباراة، بإجمالي 925 دقيقة. وفي المركز الثاني والعشرين، جاء أحمد الغامدي، نجم فريق الاتحاد، الذي شارك في 21 مباراة، بإجمالي 853 دقيقة.

في المركز 23، جاء أيمن يحيى لاعب فريق النصر، الذي شارك في 17 مباراة، و793 دقيقة، يليه في المركز 24 عبد الله رديف، الذي شارك مع الشباب معاراً من فريق الهلال، بإجمالي 22 مباراة، و739 دقيقة، ثم في المركز 25 حضر سامي النجعي لاعب فريق النصر بـ20 مباراة و659 دقيقة، يليه في المركز 26 ريان حامد لاعب فريق الأهلي بـ10 مباريات و601 دقيقة.

جاء في المركز السابع والعشرين ناصر الدوسري، لاعب فريق الهلال، الذي شارك في 25 مباراة، بـ578 دقيقة، يليه في المركز 28 محمد العبسي، حارس مرمى فريق الشباب، بـ6 مباريات، و540 دقيقة، ثم حسان تمبكتي، لاعب فريق الهلال، في المركز 29، بعدد 16 مباراة، و526 دقيقة.

حلّ في المركز الـ30 عبد الله الحمدان، لاعب فريق الهلال، بعدد 21 مباراة، و480 دقيقة، يليه في المركز الـ31 صالح الشهري، زميله في الهلال، الذي لعب 14 مباراة و443 دقيقة، يليهما في المركز 32 راغد النجار، حارس مرمى فريق النصر، الذي شارك في 4 مباريات، بإجمالي دقائق 296.

النجم الشاب طلال حاجي، لاعب فريق الاتحاد، جاء في المركز الـ33، إذ لعب 9 مباريات، بإجمالي 294 دقيقة، يليه في المركز 34 محمد العويس، حارس مرمى فريق الهلال، بمباراتين و98 دقيقة، ثم في المركز 35 جاء اللاعب أحمد الكسار، الذي كان يلعب في صفوف فريق الفيحاء قبل انتقاله إلى القادسية (الدرجة الأولى)، إذ شارك قبل انتقاله في مباراة واحدة، بإجمالي 45 دقيقة.

يعدّ عبد الإله المالكي أقل اللاعبين لعباً، إذ شارك في 3 مباريات، بإجمالي 15 دقيقة، وحلّ في المركز الـ36. أما في المركز الأخير فكان محمد الربيعي، حارس مرمى فريق الهلال، الذي لم يشارك في أي مباراة، ولم يلعب أي دقيقة.