12 شركة سعودية توقع مذكرات تفاهم مع «صندوق العراق للتنمية»

تهدف مذكرات التفاهم إلى تعزيز التعاون في عدد من المشروعات الاستثمارية النوعية بين الجانبين (موقع وزارة الاستثمار على منصة إكس)
تهدف مذكرات التفاهم إلى تعزيز التعاون في عدد من المشروعات الاستثمارية النوعية بين الجانبين (موقع وزارة الاستثمار على منصة إكس)
TT

12 شركة سعودية توقع مذكرات تفاهم مع «صندوق العراق للتنمية»

تهدف مذكرات التفاهم إلى تعزيز التعاون في عدد من المشروعات الاستثمارية النوعية بين الجانبين (موقع وزارة الاستثمار على منصة إكس)
تهدف مذكرات التفاهم إلى تعزيز التعاون في عدد من المشروعات الاستثمارية النوعية بين الجانبين (موقع وزارة الاستثمار على منصة إكس)

شهدت وزارة الاستثمار، الخميس، توقيع 12 شركة سعودية مذكرات تفاهم، مع «صندوق العراق للتنمية»، بهدف تعزيز التعاون في عدد من المشروعات الاستثمارية النوعية، في جمهورية العراق.

ووفق حساب الوزارة على منصة «إكس»، جاء توقيع مذكرات التفاهم، بحضور نائب رئيس الوزراء العراقي محمد تميم، ووزير الاستثمار السعودي المهندس خالد الفالح، والرئيس التنفيذي لـ«صندوق العراق للتنمية» محمد النجار.

وكانت السعودية وقّعت مع العراق، في ديسمبر (كانون الأول) الماضي، اتفاقية شراكة في مجال الاستثمارات الصناعية للقطاع الخاص، وذلك في إطار سعي البلدين لتعزيز العلاقات الثنائية بينهما، وجذب الاستثمارات الأجنبية.

كما أثنى رئيس مجلس الوزراء العراقي، محمد شياع السوداني، في ديسمبر (كانون الأول) 2023 على توقيع عقد الشراكة بين شركة «الديار» العراقية (قطاع خاص)، وشركة «إسمنت المنطقة الشمالية» السعودية، في أولى شراكات القطاعين الخاصين العراقي والسعودي، بمجال الإسمنت.

وبيّن السوداني، حينها، أن هذه الشراكة تفتح الطريق أمام شراكات مستقبلية أوسع بين رجال الأعمال والشركات العراقية ونظيراتها السعودية، بما يشجع القطاع الخاص في البلدين الشقيقين نحو خلق المزيد من فرص العمل المشتركة والتنمية المستدامة، ويعضد الترابط بين الاقتصاد العراقي واقتصادات دول الجوار.


مقالات ذات صلة

لبنان يخسر 6.55 % من ناتجه المحلي بسبب «العنف»

المشرق العربي مقر البنك الدولي (رويترز)

لبنان يخسر 6.55 % من ناتجه المحلي بسبب «العنف»

أعلن البنك الدولي قراره بإزالة ترقُّباته الدورية الخاصة بلبنان لما بعد العام الحالي، بذريعة تعمّق حال «عدم اليقين»، المترجمة بالغموض الشديد في الوضع السياسي.

علي زين الدين (بيروت)
الخليج الجدعان خلال ترؤسه اجتماع اللجنة الدولية للشؤون النقدية والمالية في صندوق النقد الدولي وإلى جانبه المديرة العامة كريستالينا غورغييفا (أ.ف.ب)

صندوق النقد يشيد بالتحوّل «غير المسبوق» في السعودية

أشاد صندوق النقد الدولي بالتحول الاقتصادي «غير المسبوق» في السعودية في ظل «رؤية 2030»، بما في ذلك إصلاحات المالية العامة والبيئة التنظيمية للأعمال، وهو ما رحبت

«الشرق الأوسط» (واشنطن - الرياض)
شمال افريقيا إحدى شركات الصرافة في مصر (رويترز)

عودة ملاحقات «تجار العملة» في مصر

عادت ملاحقة السلطات المصرية لـ«تجار العملة» إلى الواجهة من جديد، بغرض تقويض «السوق السوداء» للعملة الأجنبية.

أحمد عدلي (القاهرة )
الاقتصاد رجل يمسك بحزمة أوراق نقدية من فئة 100 ليرة تركية (أ.ف.ب)

استطلاع للمركزي التركي يتوقع تراجع التضخم وسعر الصرف بنهاية العام

أظهر استطلاع لمصرف تركيا المركزي تراجعاً في توقعات التضخم وسعر صرف الليرة التركية أمام الدولار في نهاية العام.

سعيد عبد الرازق (أنقرة)
الاقتصاد قال صندوق النقد الدولي إن الجهود الرامية إلى تنويع الأنشطة الاقتصادية بدأت تؤتي ثمارها (واس)

صندوق النقد الدولي يشيد بالتحول الاقتصادي «غير المسبوق» في السعودية

أشاد صندوق النقد الدولي بالتحول الاقتصادي «غير المسبوق» في السعودية في ظل «رؤية 2030»، بما فيها إصلاحات المالية العامة وبيئة الأعمال.

«الشرق الأوسط» (واشنطن - الرياض)

النيجر توقف صادرات النفط عبر بنين بسبب نزاع حدودي

عمال في موقع بناء خط الأنابيب في النيجر (أ.ف.ب)
عمال في موقع بناء خط الأنابيب في النيجر (أ.ف.ب)
TT

النيجر توقف صادرات النفط عبر بنين بسبب نزاع حدودي

عمال في موقع بناء خط الأنابيب في النيجر (أ.ف.ب)
عمال في موقع بناء خط الأنابيب في النيجر (أ.ف.ب)

أغلقت النيجر خط أنابيب نفط كان يُستخدم لتصدير الخام عبر ميناء في دولة بنين المجاورة، ما يصعد من حدة التوتر بين البلدين وسط أزمة حدودية حالية.

وأعلن وزير النفط في النيجر مامان مصطفى باركي باكو، أن بلاده، وهي دولة حبيسة، أغلقت صمامات خط الأنابيب الذي يبلغ طوله 1930 كيلومتراً من الحقل النفطي أجاديم الذي تشغله مؤسسة البترول الوطنية الصينية.

وينقل خط الأنابيب النفط الخام إلى ميناء خط أنابيب سيمي كبودجي في بنين للتصدير، وفق وكالة «بلومبرغ» للأنباء.

والشحنة التي جرى منعها هي ضمن قرض مدعوم بالسلع قيمته 400 مليون دولار، من مؤسسة البترول الوطنية الصينية. وتعتزم النيجر التي اقترضت الأموال من بكين بفائدة 7 في المائة، سداد الدين من خلال شحن النفط إلى الصين لمدة 12 شهراً.

ونشب نزاع بين البلدين، الشهر الماضي، عندما منعت بنين صادرات النفط من مينائها بعدما رفضت النيجر التي يقودها مجلس عسكري فتح حدودها البرية أمام السلع القادمة من جارتها الجنوبية.

وقال باكو خلال زيارة لأجاديم: «لا يمكننا أن نقف موقف المشاهدين، بينما يسرق شعب آخر نفطنا؛ لأننا لسنا حاضرين حيث يجري تحميله. لا يهم الثمن أو إلى متى سيستمر الأمر، ما دامت بنين وشركة وابكو لا تسمحان للنيجر بحضور تحميل نفطنا الخام، لن نستطيع إعادة فتح الصمام».

ونقلت «رويترز»، عن مصادر أمنية، يوم الخميس، أن مجهولين هاجموا جنوداً في النيجر يحرسون خط أنابيب رئيسياً لنقل النفط بين النيجر وبنين، وقتلوا 6 منهم.

وأضافوا أن خط الأنابيب لم يتضرر، بينما ذكر أحد المصادر، أن الهجوم على الدورية المكلفة بحماية خط الأنابيب، وقع بين قريتي سالكام وتيبيري في منطقة دوسور بجنوب شرقي النيجر، بعد ظهر الأربعاء.

ولم تعلن أي جهة حتى الآن، مسؤوليتها عن الهجوم، وهو الأول الذي يستهدف قوات الأمن التي تحمي خط الأنابيب. وتنشط جماعات متشددة مرتبطة بتنظيمي «القاعدة» و«داعش» في المنطقة.

وجرى تدشين خط الأنابيب، رسمياً في نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي، ويربط بين حقل أجاديم النفطي في النيجر وساحل بنين حيث يجري تحميل النفط الخام للتصدير.