السعودية توفر 13.6 مليار دولار بفضل التقنيات الحديثة والذكاء الاصطناعي

110 جهات تستفيد من منصة «استشراف» لإعادة الأموال إلى خزينة الدولة

جانب من حضور المسؤولين خلال منتدى الباحة للذكاء الاصطناعي (الشرق الأوسط)
جانب من حضور المسؤولين خلال منتدى الباحة للذكاء الاصطناعي (الشرق الأوسط)
TT

السعودية توفر 13.6 مليار دولار بفضل التقنيات الحديثة والذكاء الاصطناعي

جانب من حضور المسؤولين خلال منتدى الباحة للذكاء الاصطناعي (الشرق الأوسط)
جانب من حضور المسؤولين خلال منتدى الباحة للذكاء الاصطناعي (الشرق الأوسط)

استطاعت أكثر من 110 جهات حكومية سعودية الاستفادة من التقنيات الحديثة والذكاء الاصطناعي لتوفير ما يزيد على 51 مليار ريال (13.6 مليار دولار) من فرص وفورات وإيرادات عبر منصة «استشراف» إلى خزينة الدولة.

وتعنى منصة «استشراف» التابعة للهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي «سدايا»، بتقديم رؤى وتنبؤات مستقبلية لصناع القرار في المملكة باستخدام البيانات الضخمة وقدرات التحليل المتقدمة وتقنيات الذكاء الاصطناعي، حيث توظف فريقاً وطنياً بتخصصات متعددة لتطوير مفهوم شامل لبعض المتغيرات الاقتصادية والاستراتيجية والاجتماعية التي تسهم في صياغة القرارات وتقييم مؤشرات الأداء لدى مختلف الجهات لدعم مبادراتهم من أجل تحقيق «رؤية 2030».

التحول الرقمي

وقال مدير مركز المعلومات الوطني في «سدايا» الدكتور عصام الوقيت، إنه في إطار التسارع الرقمي المتزايد الذي يشهده العالم اليوم تبرز تجربة المملكة المتميزة في مجال التحول الرقمي التي صاغت مسارها وأرست ركائزها رؤية البلاد.

جاء ذلك خلال منتدى الباحة للذكاء الاصطناعي، الأربعاء، برعاية الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبد العزيز، أمير منطقة الباحة الواقعة جنوب السعودية، وحضور عدد من المسؤولين والمتخصصين والباحثين في تقنيات الذكاء الاصطناعي والمدن الذكية.

وبين الدكتور الوقيت، أن «سدايا» قامت بجهود كان لها الأثر الأكبر في تمكين وتسريع التحول الرقمي الحكومي ودفع عجلة البيانات والذكاء الاصطناعي في المملكة قُدماً، موضحاً أن تطبيق «توكلنا» وصل عدد المستفيدين منه إلى أكثر من 31 مليون مستخدم، ومنصة «نبأ» التي تخدم ما يزيد على 124 جهة مستفيدة في إشعار المستفيدين حول أكثر من 510 خدمات تقدمها.

السحابة الحكومية

وتابع الوقيت أن منصة «بروق» تمثل نجاحاً كبيراً في مجال الاتصال الحكومي الآمن من خلال تنظيم ما يزيد على 47 ألف اجتماع، مبيناً أنه على صعيد الخدمات السحابية تستضيف السحابة الحكومية «ديم» أكثر من 230 مركز بيانات حكومي أسهم في رفع مستوى الخدمات وتحسين كفاءة الإنفاق الحكومي وغيرها. وواصل أنه في مجال الذكاء الاصطناعي نظمت «سدايا» القمة العالمية للذكاء الاصطناعي بنسختيها الأولى والثانية، وطورت العديد من الحلول الذكية وحالات الاستخدام في مجالات الطاقة، والنقل والصحة والأمن.

كما وضعت «سدايا» نصب عينيها تطوير القدرات البشرية والمهارات الرقمية من خلال تأسيسها أكاديمية متخصصة، وأطلقت معسكرات تدريبية في مجال علوم.

التطبيقات الحديثة

من جهته، ذكر رئيس جامعة الباحة الدكتور عبد الله الحسين، أن الجامعة حققت خطوات واعدة وملموسة في رحلة التحول الرقمي والمتوائمة مع الخطة الاستراتيجية، حيث أسست مركز بيانات بنمط الحوسبة السحابية الخاصة.

وأشار إلى أن هذه البنية التحتية المتينة أسهمت في تبني تطبيقات حديثة لخدمة الأنشطة والأعمال في الجامعة من خلال خدمات رقمية نوعية تخطت 120 خدمة، وتأسيس مكتب البنية المؤسسية لحوكمة التحول الرقمي، حيث حصلت على شهادة اعتماد البنية المؤسسية كأول جامعة سعودية بمستوى النضج الثالث وقياس نضج رقمي للجهة (مستوى التحسين).

وأضاف الحسين، أن الجامعة أسست مكتب البيانات لإدارة وحوكمة البيانات الذي حقق بدوره المستوى الثالث لقياس نضج البيانات الحكومية بنسبة 54 في المائة. كما طورت أكثر من 260 مقرراً إلكترونياً تقدم بنمط التعليم والمدمج.

وزاد أن الجامعة حققت جائزة البلاك بورد للتعليم والتعلم بالشرق الأوسط عن فئة التميز في المشاركة المجتمعية (رافد) 2022 و2023 على التوالي، فيما دشنت الخطة الاستراتيجية للأمن السيبراني بواقع 4 خطط تشغيلية و8 مشروعات، فضلاً عن تحقيقها مستوى التزام بضوابط الأمن السيبراني بنسبة 71 في المائة.

المدن الذكية

وأردف: «لا يعد الذكاء الاصطناعي مجرد تقدم تقني فحسب، بل إنه نقلة نوعية تمس كل جانب من جوانب الحياة، ويفتح آفاقاً جديدة من الإمكانات»، مشدداً على أهمية اكتشاف المعارف والأفكار ومناقشتها ومشاركتها التي تعد بمثابة حافز للتعاون متعدد التخصصات.


مقالات ذات صلة

البرامج والمشاريع البيئية القائمة تحت مظلة مبادرة «السعودية الخضراء»

الاقتصاد إحدى المناطق الجبلية الواقعة جنوب المملكة (الشرق الأوسط)

البرامج والمشاريع البيئية القائمة تحت مظلة مبادرة «السعودية الخضراء»

علمت «الشرق الأوسط» أن الحكومة السعودية تنوي ضم جميع المبادرات والبرامج والمشاريع في القطاعين العام والخاص والقطاع غير الربحي إلى مبادرة «السعودية الخضراء».

بندر مسلم (الرياض)
الاقتصاد مستثمران يتابعان أسعار الأسهم على شاشة «تداول» السعودية (رويترز)

«السوق المالية» السعودية في مأمن من الأعطال التقنية العالمية

أكدت هيئة السوق المالية السعودية سلامة الأنظمة التشغيلية من الأعطال التقنية التي تأثرت بها معظم الجهات حول العالم، وجاهزيتها لتقديم الخدمات لكل المستثمرين.

«الشرق الأوسط» (الرياض)
الاقتصاد مهندسون يشرفون على أعمال البناء في مشروع «بنان» بشمال الرياض (الشرق الأوسط)

بدء أعمال التنفيذ في مشروع «بنان» الرياض

كشفت مجموعة طلعت مصطفى السعودية، السبت، عن انطلاق أعمال التنفيذ والإنشاء في مدينة «بَنان»، بشمال شرقي الرياض

«الشرق الأوسط» (الرياض)
الاقتصاد شهد مؤتمر «ليب 2024» تمويلاً بمليار دولار لأعمال التقنيات الناشئة بالسعودية (الشرق الأوسط)

مؤشر تبني التقنيات الناشئة في السعودية يرتفع إلى 70.7 %

سجّل مؤشر أداء الجهات الحكومية في تبنّي التقنيات الناشئة، تحسناً ملموساً بنسبة 10 في المائة مقارنة بالعام الماضي.

«الشرق الأوسط» (الرياض)
الاقتصاد جناح بنك التنمية الاجتماعية في إحدى الفعاليات المقامة بالسعودية (واس)

1.2 مليار دولار حجم تمويل «بنك التنمية» السعودي في نصف 2024

بلغ إجمالي حجم التمويل لبنك التنمية الاجتماعية السعودي خلال النصف الأول من العام الحالي 4.6 مليار ريال (1.2 مليار دولار) استفاد منها 70 ألف مواطن.

«الشرق الأوسط» (الرياض)

الصين أول المستفيدين من أسوأ عطل تقني عالمي


مسافر يستريح في مطار مقاطعة ديترويت ميتروبوليتان واين بانتظار إعادة جدولة الرحلات (أ.ف.ب)
مسافر يستريح في مطار مقاطعة ديترويت ميتروبوليتان واين بانتظار إعادة جدولة الرحلات (أ.ف.ب)
TT

الصين أول المستفيدين من أسوأ عطل تقني عالمي


مسافر يستريح في مطار مقاطعة ديترويت ميتروبوليتان واين بانتظار إعادة جدولة الرحلات (أ.ف.ب)
مسافر يستريح في مطار مقاطعة ديترويت ميتروبوليتان واين بانتظار إعادة جدولة الرحلات (أ.ف.ب)

بينما كان معظم العالم يتصارع مع الشاشة الزرقاء، جراء الانقطاع غير المسبوق لأجهزة الكومبيوتر، بسبب تحديث برنامج خاطئ، يوم الجمعة، كانت الصين الدولة الوحيدة التي تمكنت من الهروب سالمة من أسوأ حادث سيبراني في التاريخ، بل استفادت منه.

ويعود الفضل في ذلك إلى أن الصين نادراً ما تستخدم برنامج شركة «كراود سترايك»، الذي تسبَّب بالخلل، كما أن بكين لا تعتمد على نظام «مايكروسوفت» مثل بقية العالم، في حين تُعد الشركات المحلية مثل «علي بابا»، و«تنسنت»، و«هواوي» هي المزوّدة السحابية المهيمنة. وذكرت صحيفة «ساوث تشاينا» أن شركات الأمن السيبراني الصينية ستستفيد من الانقطاع الهائل لنظام «ويندوز»، من خلال الترويج لبرامجها الخاصة، حيث تسعى بكين إلى خفض اعتماد البلاد على المورّدين الأجانب.

واغتنمت كبرى شركات الأمن السيبراني في الصين، الفرصة للترويج لمنتجاتها، التي زعمت أنها «الأكثر موثوقية واستقراراً وشمولاً وذكاء».

عاجل الجيش الإسرائيلي يطالب سكان غزة بإخلاء المناطق الشرقية من مدينة خان يونس قبل عملية كبيرة