السعودية تؤكد حرصها على تشجيع المعادن الخضراء

قالت إنها تعمل على تصدير 60 % من الألومنيوم لديها

وزير الصناعة والثروة المعدنية يتحدث خلال مشاركته في اجتماع الطاولة المستديرة للمعادن الحرجة (واس)
وزير الصناعة والثروة المعدنية يتحدث خلال مشاركته في اجتماع الطاولة المستديرة للمعادن الحرجة (واس)
TT

السعودية تؤكد حرصها على تشجيع المعادن الخضراء

وزير الصناعة والثروة المعدنية يتحدث خلال مشاركته في اجتماع الطاولة المستديرة للمعادن الحرجة (واس)
وزير الصناعة والثروة المعدنية يتحدث خلال مشاركته في اجتماع الطاولة المستديرة للمعادن الحرجة (واس)

أكد وزير الصناعة والثروة المعدنية، بندر الخريف، حرص المملكة على تشجيع المعادن الخضراء، وتطبيق أفضل الممارسات العالمية لتنمية قطاع التعدين، بما في ذلك تطوير الاستراتيجية، وإصدار نظام الاستثمار التعديني الذي يُعدّ من أفضل القوانين على مستوى العالم.

وجاء ذلك خلال مشاركة الخريف، يوم الثلاثاء، في الطاولة الوزارية المستديرة للمعادن الحرجة، المنعقدة في العاصمة البريطانية لندن. ويعمل نظام الاستثمار التعديني على توفير البيانات والمعلومات الجيولوجية للمستثمرين، وتعزيز الشفافية، والحوكمة البيئية والاجتماعية والحوكمة، إضافة إلى تمكين المستثمرين من التعامل بوضوح مع جهة تنظيمية واحدة.

وقال وزير الصناعة والثروة المعدنية: «نفخر بقصص النجاح في المملكة، وما نملكه من منجم ذهب قديم جداً يبلغ عمره حوالي 600 عام، وما حققه من تطور». كما أشار إلى أن السعودية تُصدّر ما يقرب من 60 في المائة من الألومنيوم لديها، في شكل مشروعات نهائية عالية الجودة، و«يصنع بعضها بالفعل سيارات في المملكة المتحدة»، لافتاً إلى مشروعات الفوسفات في المملكة التي شهدت تطوراً واضحاً.

وأكد أن المملكة استثمرت كثيراً من مشروعات المسح الجيولوجي؛ لتغطية ما يقارب ثلث حجم البلاد. ولفت إلى أن «رؤية 2030» جاءت بهدف تنويع الاقتصاد الوطني، وإيجاد طرق مختلفة لهذا التنوع، من خلال التركيز على الصناعات التحويلية في القطاعات الرئيسية، مثل النفط والغاز، إضافة إلى التوسع في قطاعات جديدة، كالتعدين والسياحة وغيرها. وعلى هامش الاجتماع، عقد وزير الصناعة والثروة المعدنية لقاء مع عدد من المستثمرين والرؤساء التنفيذيين من الشركات البريطانية، وتناول اللقاء استعراض الفرص الاستثمارية في قطاعي الصناعة والتعدين، والمحفزات الكثيرة التي توفرها المملكة للمستثمرين من مختلف دول العالم.


مقالات ذات صلة

100 حافز وممكّن تقدمها «الصناعة والتعدين» إلى المستثمرين بالسعودية

الاقتصاد وزير الصناعة والثروة المعدنية متحدثاً خلال ورشة عمل استراتيجية نظّمها «شريك» (الشرق الأوسط)

100 حافز وممكّن تقدمها «الصناعة والتعدين» إلى المستثمرين بالسعودية

أكد وزير الصناعة والثروة المعدنية السعودي بندر الخريف، أن المنظومة تقدّم ما يصل لـ100 حافز وممكّن إلى المستثمرين في القطاعين الصناعي والتعديني.

«الشرق الأوسط» (الرياض)
الاقتصاد العاصمة السعودية الرياض (رويترز)

السعودية تشهد ارتفاعاً في إصدارات الصكوك لتمويل مشاريع التحول الاقتصادي

شهدت إصدارات الصكوك في السعودية ارتفاعاً خلال النصف الأول من العام الحالي، نتيجةً لمواصلة الحكومة والبنوك الاستفادة من السوق لتمويل مختلف المشاريع.

«الشرق الأوسط» (الرياض)
الاقتصاد «نيوم للهيدروجين الأخضر» أعلنت مؤخراً تسلّم الدفعة الأولى من توربينات لتشغيل المصنع الجديد (الشرق الأوسط)

السعودية تعتزم تطوير محطة جديدة لتوطين توربينات الرياح

يعتزم صندوق الاستثمارات العامة، وثاني أكبر مصنع لتوربينات الرياح في الصين، التوصل إلى اتفاق لتطوير محطة جديدة في السعودية.

«الشرق الأوسط» (الرياض)
الاقتصاد وزير الاستثمار السعودي ووزير الخارجية التايلاندي خلال المنتدى الاستثماري (تصوير: سعد العنزي)

تايلاند تفتح مكتباً للاستثمار في السعودية لتعظيم إمكانات التعاون

دشّن مجلس الاستثمار التايلاندي مكتباً له في المملكة رسمياً، للاستفادة من إمكانات الاستثمار والتعاون الإقليمي، بوصفه أول مكتب له في الشرق الأوسط.

فتح الرحمن يوسف (الرياض)
الاقتصاد وزير الاستثمار السعودي يتحدث للحضور خلال «المنتدى الاستثماري السعودي - التايلندي» (الشرق الأوسط)

الفالح: العلاقات الاقتصادية السعودية - التايلندية شهدت تطورات متسارعة  

أكد وزير الاستثمار، المهندس خالد الفالح، التقدم الملحوظ الذي تشهده العلاقات التجارية بين السعودية وتايلند؛ استجابةً للطلب المتزايد على مدار عقود عدة.

بندر مسلم (الرياض)

100 حافز وممكّن تقدمها «الصناعة والتعدين» إلى المستثمرين بالسعودية

وزير الصناعة والثروة المعدنية متحدثاً خلال ورشة عمل استراتيجية نظّمها «شريك» (الشرق الأوسط)
وزير الصناعة والثروة المعدنية متحدثاً خلال ورشة عمل استراتيجية نظّمها «شريك» (الشرق الأوسط)
TT

100 حافز وممكّن تقدمها «الصناعة والتعدين» إلى المستثمرين بالسعودية

وزير الصناعة والثروة المعدنية متحدثاً خلال ورشة عمل استراتيجية نظّمها «شريك» (الشرق الأوسط)
وزير الصناعة والثروة المعدنية متحدثاً خلال ورشة عمل استراتيجية نظّمها «شريك» (الشرق الأوسط)

أكد وزير الصناعة والثروة المعدنية السعودي بندر الخريف، أن المنظومة تقدّم ما يصل لـ100 حافز وممكّن إلى المستثمرين في القطاعين الصناعي والتعديني، ما تُسهم في مساعدة الشركات الكبرى على استغلال الفرص الاستثمارية النوعية التي يوفّرها القطاعان، كما تعالج جميع التحديات التي قد تواجهها.

كلام الخريف جاء خلال ورشة عمل استراتيجية نظّمها مركز «برنامج تعزيز الشراكة مع القطاع الخاص» (شريك)، الاثنين، لتمكين الشركات الكبرى في القطاع الصناعي، بحضور وزير الاستثمار المهندس خالد الفالح، وعدد من رؤساء الشركات الصناعية الكبرى.

وأكمل الخريف أن بعض تلك الممكّنات تشمل وجود لجنة لمساعدة المصدرين وتذليل العقبات التي قد تواجه صادراتهم، سواء كانت تمويلية أو لوجيستية، وتعزيز وجود المنتجات الوطنية في الأسواق الخارجية.

جانب من ورشة العمل التي نظّمها «شريك» لتمكين الشركات الكبرى في القطاع الصناعي (الشرق الأوسط)

ولفت وزير الصناعة والثروة المعدنية النظر إلى اهتمام وزارته بتوطين الوظائف في القطاع الصناعي، والتعاون مع جهات حكومية خصوصاً في تأهيل الكوادر البشرية الوطنية وتطويرها، وتدريبها داخلياً وخارجياً على أحدث التقنيات الصناعية، وذلك لأهمية رأس المال البشري في الوصول إلى قطاع صناعي مستدام.

وقال الخريف، إن هناك تعاوناً كبيراً وعملاً تكاملياً بين وزارة الصناعة والثروة المعدنية ووزارة الاستثمار، الذي نتج عنه تحسين بيئة الاستثمار وتعزيز تنافسيتها وزيادة جاذبيتها للمستثمرين المحليين والأجانب.

وبيّن الخريف أهمية برنامج «شريك» في معالجة التحديات التي قد تواجه شركات القطاع الخاص في مراحل تنفيذ خططها الاستثمارية؛ ما يعزّز من نمو الاقتصاد الوطني، ويّسهم في تنويع مصادر دخله وفقاً لـ«رؤية 2030».

وناقشت الورشة سبل تمكين الشركات الكبرى في القطاع الصناعي وزيادة حجم الاستثمارات فيه، إلى جانب استعراض الفرص الاستثمارية المتاحة في القطاع، والصناعات الواعدة التي تركز عليها الاستراتيجية الوطنية للصناعة، كما استعرضت الخدمات والمبادرات التي تقدمها منظومة الصناعة والثروة المعدنية؛ بهدف تعزيز التعاون بين القطاعين الحكومي والخاص، ورفع الخطط الاستثمارية المحلية للشركات.