«سيتي سكيب العالمي» يشهد إقبالاً واسعاً من قادة القطاع العقاري

صفقات استثمارية متنوعة خلال فعاليات اليوم الثاني

جانب من فعاليات اليوم الثاني من معرض سيتي سكيب العالمي المنعقد حالياً في الرياض (الشرق الأوسط)
جانب من فعاليات اليوم الثاني من معرض سيتي سكيب العالمي المنعقد حالياً في الرياض (الشرق الأوسط)
TT

«سيتي سكيب العالمي» يشهد إقبالاً واسعاً من قادة القطاع العقاري

جانب من فعاليات اليوم الثاني من معرض سيتي سكيب العالمي المنعقد حالياً في الرياض (الشرق الأوسط)
جانب من فعاليات اليوم الثاني من معرض سيتي سكيب العالمي المنعقد حالياً في الرياض (الشرق الأوسط)

واصل معرض «سيتي سكيب العالمي» أعماله وفعالياته لليوم الثاني، الاثنين، وسط إقبال واسع، بتنظيم من شركة تحالف «إحدى الشركات التابعة للاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز»، تحت عنوان «لبناء مسكن المستقبل» الذي يُعقد في مركز الرياض للمعارض والمؤتمرات في ملهم شمال مدينة الرياض (وسط المملكة)، بمشاركة أكثر 350 جهة عارضة، وما يزيد على 300 متحدث عالمي ومحلي، و2000 مستثمر.

وتناول جدول أعمال اليوم الثاني من المعرض مجموعة من الجلسات الحوارية التي تُناقش علاقة التقنية العقارية بالتقنية المالية، ومستقبل الإسكان، وقوة التصميم وتأثيره، والاقتصاد الحيوي، والاستقرار المالي.

ويأتي المعرض بخمس منصات رئيسية تقدم العديد من الجلسات، وهي: قمة نيوم لبناء مسكن المستقبل، ومنتدى المحافظ العقارية، ومسرح التصميم والعمارة، ومنتدى مستثمري العقار، ومسرح التقنيات العقارية.

من جهتها، استعرضت الشركة الوطنية للإسكان أحدث مشاريعها الفاخرة مشروع «مريفة» الذي يتميز بمزايا فاخرة في ضاحية خزام الواقعة شمال العاصمة الرياض، ويأتي ضمن خطط توفير منتجات سكنية نوعية في سعيها لزيادة المعروض العقاري وتوفير العديد من الخيارات السكنية للمواطنين وتلبية احتياج جميع المدن.

ويمتد مشروع «مريفة» على مساحة إجمالية تتجاوز 77 ألف مترٍ مربعٍ ضمن ضاحية خزام، الذي سيوفر 220 وحدة سكنية تحت الإنشاء من نوع «فيلا»، تتميز بتصاميم عصرية فاخرة وخيارات متنوعة بمساحات تتراوح ما بين 350 و471 متراً مربعاً، وفق أعلى معايير الفخامة والجودة، وذلك ضمن بيئة سكنية تقدم جميع الخدمات من مساحات متنوعة ومسارات دخول وخروج خاصة ومرافق ترفيهية، بالإضافة إلى نوادٍ رياضية للرجال والنساء لتلبية احتياجات المواطنين والارتقاء بتطلعاتهم.

إلى ذلك، وقَّع صندوق التنمية السياحي والهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية (مدن)، اتفاقية تعاون تستهدف تطوير عدة مشاريع سياحية في المدن الصناعية، وترتيب الاستثمار والتمويل اللازم لها من قِبل الطرفين.

ويأتي توقيع الاتفاقية تماشياً مع برامج «رؤية 2030» ومستهدفات الاستراتيجية الوطنية للسياحة بتحقيق تنمية سياحية وطنية متوازنة من خلال تحفيز الاستثمار في الأنشطة السياحية، وتسويق المملكة بوصفها وجهة سياحية واستثمارية واعدة محلياً وعالمياً.

كما أبرمت شركة أم القرى للتنمية والإعمار، المالك والمطور لوجهة «مسار»، اتفاقية شراكة لتطوير وتشغيل فندق «صرح العروبة» في الوجهة من فئة 4 نجوم، باستثمارات تصل لـ450 مليون ريال (120 مليون دولار)، وذلك على هامش مشاركتها في «معرض سيتي سكيب العالمي»، في حين بلغ حجم الاستثمارات المستقطبة في الوجهة حتى اليوم نحو 40 مليار ريال (10.6 مليار دولار).

وأعلنت شركة أم القرى للتنمية والإعمار، أيضاً، عن توقيع اتفاقية استحواذ مع شركة سكوب العالمية للتطوير العقاري، لتشييد أبراج سكنية بالتعاون مع مشغلين عالميين، باستثمارات تصل لـ900 مليون ريال (240 مليون دولار).


مقالات ذات صلة

ربط أكثر من ألفي مصنع محلي بالمشاريع السعودية العملاقة

الاقتصاد منطقة "نيوم" السعودية ويظهر استمرار أعمال البناء في إحدى المشاريع العملاقة (الشرق الأوسط)

ربط أكثر من ألفي مصنع محلي بالمشاريع السعودية العملاقة

تمكّنت وزارة الصناعة والثروة المعدنية من ربط ما يزيد على 2000 مصنع محلي بالمشاريع العملاقة مثل: «نيوم»، و«روشن»، و«هيئة تطوير بوابة الدرعية»، وغيرها.

بندر مسلم (الرياض)
الاقتصاد مبنى وزارة الخزانة الأميركية في واشنطن (رويترز)

حيازة السعودية لسندات الخزانة الأميركية ترتفع 22% إلى 136.3 مليار دولار في مايو

ارتفعت حيازة السعودية من سندات الخزانة الأميركية بنسبة 22 في المائة تقريباً على أساس سنوي، لتصل إلى 136.3 مليار دولار، خلال شهر مايو (أيار) من العام الحالي.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)
الاقتصاد إحدى المناطق الجبلية الواقعة جنوب المملكة (الشرق الأوسط)

البرامج والمشاريع البيئية القائمة تحت مظلة مبادرة «السعودية الخضراء»

علمت «الشرق الأوسط» أن الحكومة السعودية تنوي ضم جميع المبادرات والبرامج والمشاريع في القطاعين العام والخاص والقطاع غير الربحي إلى مبادرة «السعودية الخضراء».

بندر مسلم (الرياض)
الاقتصاد مستثمران يتابعان أسعار الأسهم على شاشة «تداول» السعودية (رويترز)

«السوق المالية» السعودية في مأمن من الأعطال التقنية العالمية

أكدت هيئة السوق المالية السعودية سلامة الأنظمة التشغيلية من الأعطال التقنية التي تأثرت بها معظم الجهات حول العالم، وجاهزيتها لتقديم الخدمات لكل المستثمرين.

«الشرق الأوسط» (الرياض)
الاقتصاد مهندسون يشرفون على أعمال البناء في مشروع «بنان» بشمال الرياض (الشرق الأوسط)

بدء أعمال التنفيذ في مشروع «بنان» الرياض

كشفت مجموعة طلعت مصطفى السعودية، السبت، عن انطلاق أعمال التنفيذ والإنشاء في مدينة «بَنان»، بشمال شرقي الرياض

«الشرق الأوسط» (الرياض)

تعاون بين «الطيران المدني» و«ليليوم» الألمانية لتطوير التنقل الجوي المتقدم بالسعودية

خلال توقيع مذكرة التعاون بين الهيئة العامة للطيران المدني وشركة «ليليوم» الألمانية (واس)
خلال توقيع مذكرة التعاون بين الهيئة العامة للطيران المدني وشركة «ليليوم» الألمانية (واس)
TT

تعاون بين «الطيران المدني» و«ليليوم» الألمانية لتطوير التنقل الجوي المتقدم بالسعودية

خلال توقيع مذكرة التعاون بين الهيئة العامة للطيران المدني وشركة «ليليوم» الألمانية (واس)
خلال توقيع مذكرة التعاون بين الهيئة العامة للطيران المدني وشركة «ليليوم» الألمانية (واس)

أبرمت الهيئة العامة للطيران المدني السعودية، مذكرة تعاون مع شركة «ليليوم» الألمانية - المتخصصة في تصنيع الطائرات ذات الإقلاع والهبوط العمودي - بهدف الإسهام في تطوير الإطار التنظيمي للتنقل الجوي المتقدم في المملكة.

جاء التوقيع، الاثنين، على هامش مشاركة الهيئة في معرض «فارنبرة الدولي للطيران» لعام 2024 م، الذي يقام خلال الفترة من 22 إلى 26 يوليو (تموز) الحالي، بمطار فارنبورو بالمملكة المتحدة.

وتعزز هذه المذكرة تعاون الهيئة العامة للطيران المدني مع الشركات العالمية؛ لتمكين تطبيقات التنقل الجوي المتقدم في المملكة؛ حيث تأتي بالتزامن مع جهود الهيئة لوضع تنظيمات ولوائح تشجع على نمو هذا النوع من التنقل، وتضمن أعلى مستويات السلامة والأمان وحماية المسافرين.

وأوضح رئيس الهيئة العامة للطيران المدني عبد العزيز الدعيلج أن هذه المذكرة تعكس التزام الهيئة بتمكين حلول تنقل جوي مبتكرة ومستدامة، تحقيقاً لمستهدفات الاستراتيجية الوطنية لقطاع الطيران المتوافقة مع مستهدفات «رؤية 2030».

وأفاد بأن الهيئة تسعى من خلال العمل مع كبرى الشركات المصنعة العالمية إلى إنشاء إطار تنظيمي قوي يضمن التشغيل الآمن والفعال للطائرات ذات الإقلاع والهبوط العمودي، وتطبيقات التنقل الجوي المتقدم.

وأبان الدعيلج أن هذا التعاون يأتي امتداداً لتنفيذ المبادرات الداعمة للاستدامة والمحافظة على البيئة، مُشيراً إلى أن «مجموعة السعودية» وقّعت في يوليو الحالي، صفقة شراء 100 طائرة كهربائية مع شركة «ليليوم»، ضمن اتفاقية تتضمن 50 طائرة مؤكدة و50 طائرة اختيارية، ما سيوفر حلولاً غير مسبوقة ومسارات جوية جديدة لربط ضيوف الرحمن بمكة المكرمة خلال موسمي الحج والعمرة، وسيمكّن ذلك أيضاً زوّار المملكة للوصول السريع إلى الفعاليات الرياضية والترفيهية والمواقع السياحية إلى جانب ربط مشاريع المملكة الضخمة ضمن «رؤية 2030» مع خدمات جوية مميزة تواكب التطلعات.

وكانت الهيئة العامة للطيران المدني قد أطلقت خريطة طريق وطنية شاملة للتنقل الجوي المتقدم، بالتعاون مع عدة جهات وشركات من مختلف أنحاء العالم؛ حيث تعمل الخريطة على وضع أسس التشغيل الآمن والفعال لتقنيات التنقل الجوي المتقدم، كما تركز على دمج أنظمة الطائرات ذات الإقلاع والهبوط العمودي، مع منظومة الطيران الحالية ووسائل النقل الأخرى.

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لـ«ليليوم» كلاوس روهوي إن المذكرة تنص على التزام الشركة بالإسهام في تطوير لوائح التنقل الجوي المتقدم، مبيّناً هدف المنشأة في الإسهام بخطوات تنظيمية وعملية، لتوفير أجواء مناسبة لبدء تشغيل الطيران الكهربائي لعملائها في السعودية.

وأوضح روهوي أن المذكرة التي تم توقيعها توفر أحد الأسس الضرورية لإطلاق عمليات الطيران الكهربائي بنجاح؛ حيث ترسم مساراً واضحاً لكل الخطوات التنظيمية ذات الصلة.

وتأتي هذه المذكرة تجسيداً لحرص الهيئة العامة للطيران المدني على ضمان تحقيق المملكة الريادة في حلول التنقل الجوي المتقدم، وذلك بعد التجارب الناجحة للتاكسي الجوي التي أجريت مؤخراً؛ حيث نفذت الهيئة في يونيو (حزيران) الماضي، بالتعاون مع وزارات النقل والخدمات اللوجستية والحج والعمرة والداخلية، وشركة «فرونت إند المحدودة»، تجربة تاريخية للتاكسي الجوي، خلال موسم حج عام 1445 بمكة المكرمة، باستخدام طائرة كهربائية دون طيار ذات إقلاع وهبوط عمودي.