زهير الحارثي

زهير الحارثي

مقالات الكاتب

العرب والسلم الأهلي... بين ولاءات خارجية وأطماع استعمارية

المتأمل لما يحدث في بعض الدول العربية يشعر أن ثمة مشكلة مستعصية تهدد أمنها واستقرارها، والمشاهد في س

ما بين القيم والقوة... سلاح النفوذ

مطلب قديم ما زال قائماً، هو التخلي عن القوة الصلبة وتفعيل القوة الناعمة.

مشروع عربي نهضوي... لا «ميدوقراطية» ولا الدرجة الثانية!

طرح الزميل مأمون فندي مفهوم «الميدوقراطية» في مقاله هنا ليفسر من خلاله حالة الانحطاط الحضاري الذي يع

وإن كان بيتك من زجاج....

خرج الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما قبل أيام بحزمة من التصريحات حول ما يدور في بلاده من أحداث، و

مكيافيلية الغنوشي في طور الانهيار!

يبدو أن السيل بلغ الزبى في تونس، وإلا لما شاهدنا تلك الانتفاضة البرلمانية اللافتة، وتلك المحاكمة الع

شيطنة السعودية... تُرى من المستفيد؟

عزلة تاريخية صنعتها جائحة «كورونا»، لكنها بالمقابل كشفت المستخبي عن أعين الكثيرين.

المنظمة العجوز والواقع العالمي... ضرورة الإصلاح!

الوضع العالمي الراهن بطبيعة الحال ليس في أفضل حالاته على خلفية ما يجري، بدءاً من الصراع الأميركي - ا

النظام العربي بين المواطنة والدولة الفاشلة!

بعد رحيل الاستعمار عن عدد من الدول العربية، نشأت فيها أنظمة سُميت آنذاك الوطنية وأطلقت شعارات مؤثرة

«داعش»... المسكنات لا تقتلع الجذور!

هل عاد تنظيم «داعش» يتنفس من جديد، أم أنها مجرد مبالغات؟

في الدولة وحقوق الإنسان... عندما يُصنع الفارق!

أحياناً نمر مرور الكرام على أخبار وقرارات وأحداث، ونسمع ونقرأ عنها ولا نتوقف عندها، ولكن عند تأملها

في التوتر الحضاري... الاستفادة من درس «كورونا»!

مع تفشي وباء «كورونا» والهلع والاضطراب والفزع الذي انتاب العالم، يبدو أن قضايا الناس وهمومهم وحروبهم

تركيا إردوغان... صراع الأجنحة وتململ الشارع

يبدو أن إفرازات فيروس «كورونا» لم تقتصر على الإضرار بصحة الإنسان، وربما فقدان حياته، بل شملت وفتكت ب

بين ضرورات الدولة وثقافة الممانعة

كان محقاً دينيس روس مستشار البيت الأبيض السابق عندما قال قبل سنتين «لولا الصراعات في المنطقة لأصبح م

نفي الحقيقة لا يُلغي وجودها!

عند حدوث الأزمات والكوارث كالعاصفة الكبرى مثلاً التي يواجهها العالم اليوم، تخرج أصوات بحماسة وبخطاب

نقطة تحول... سيكون لها ما بعدها

في ظل الحديث حول ملامح العالم الجديدة، ومرحلة ما بعد «كورونا»، وقصة بلورة نظام اقتصادي عالمي، والجدل

الصفحات

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة