الإمارات تنفي تورطها في اختراق مواقع حكومية قطرية

الإمارات تنفي تورطها في اختراق مواقع حكومية قطرية

قرقاش: قصة «واشنطن بوست» ليست حقيقية
الاثنين - 23 شوال 1438 هـ - 17 يوليو 2017 مـ
أنور قرقاش وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية (رويترز)
الرياض: إبراهيم أبو زايد
نفت دولة الإمارات مسؤوليتها عن اختراق مزعوم لمواقع قطرية قبيل اندلاع الأزمة الدبلوماسية مع الدوحة قبل شهر.
وقال أنور قرقاش وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، في مركز دراسات تشاتام هاوس في لندن اليوم (الإثنين)، إن بلاده ليست مسؤولة عن اختراق مزعوم لمواقع قطرية، مؤكداً أن "قصة واشنطن بوست ليست حقيقية".
وعلى الصعيد نفسه، قال يوسف العتيبة سفير الدولة لدى الولايات المتحدة الأميركية إن "تقرير واشنطن بوست زائف. فالإمارات لم يكن لها دور بأي شكل في القرصنة المزعومة التي أشار إليها مقال الصحيفة".
ونفى العتيبة لصحيفة "واشنطن بوست" التقرير في بيان قائلا إنه "كاذب".
وأضاف العتيبة "الحقيقي هو سلوك قطر، تمويل ودعم وتمكين المتطرفين من طالبان إلى حماس والقذافي. التحريض على العنف وتشجيع التشدد وتقويض استقرار جيرانها".
وسبق أن نشرت قناة "سي إن إن" الأميركية نقلاً عن مصادر استخباراتية أن روسيا تقف خلف اختراق لمواقع حكومية قطرية ومنها وكالة الأنباء، والتي يستبعد مراقبون أن تكون تعرضت للاختراق.
وقال مسؤول قطري الشهر الماضي إن اختراقاً لمواقع حكومية قطرية تم عبر جهاز "آيفون"، ما أثار سخرية كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي.
ومنذ اندلاع الأزمة بين الدول الأربع السعودية، ومصر، والإمارات، والبحرين، من جهة وقطر في 5 يونيو(حزيران) الماضي، واصلت الدوحة مزاعمها حول اختراق وكالة الأنباء القطرية "قنا"، بعدما نشرت تصريحات للشيخ تميم بن حمد آل ثانى أمير قطر، حول علاقتها بإيران ودعمها للتنظيمات الإرهابية، حيث أصدرت وزارة الخارجية القطرية بيانا، مؤكدة أنه سوف يتم ملاحقة ومقاضاة المسؤولين عن عملية قرصنه الموقع الرسمى لوكالة الأنباء القطرية.
وزعمت الخارجية القطرية، فى البيان، أن دولا شقيقة وصديقة أبدت استعدادها للمشاركة فى عملية التحقيق فى جريمة قرصنة موقع وكالة الأنباء القطرية، مؤكدة أن قطر ستتخذ كافة الوسائل والتدابير والإجراءات القانونية لملاحقة ومقاضاة مرتكبى جريمة القرصنة للموقع. حسبما ذكرت وكالة "سبوتنيك" الروسية.
وكانت ولا تزال الدوحة تواصل مزاعمها حول اختراق وكالة الأنباء القطرية "قنا"، حيث حاولت قناة الجزيرة الذراع الإعلامية للحكومة القطرية الدفع بأن جهة غير معلومة اخترقت موقع وكالة الأنباء القطرية، إلا أن نشر تصريحات أمير قطر على أكثر من منصة من منصات التواصل الاجتماعي التابعة للوكالة ينفي شبهة اختراق الموقع، وهناك دلائل تؤكد كذب "الجزيرة" حول رواية اختراق وكالة الأنباء القطرية منها: قام التلفزيون القطري بعرض تصريحات أمير قطر على الشريط الإخباري قبل ساعات من ادعاء الجزيرة خبر اختراق وكالة الأنباء القطرية.
ونشر تصريحات أمير قطر على حساب وكالة الأنباء القطرية في انستغرام باللغة العربية، وحساب “انستغرام” تابع لموقع “فيسبوك” ولا يمكن اختراقه بسهولة.
كما نشرت وكالة الأنباء القطرية تصريحات أمير قطر عبر حسابها على “انستغرام” باللغة الإنجليزية عند الفجر. قبل أن يتم حذف الحساب بالكامل.
وكالة الأنباء القطرية نشرت تصريحات أمير قطر بحسابها على غوغل بلس، والذي يصعب اختراقه، وتفخر شركة غوغل دائماً بذلك.
الامارات العربية المتحدة قطر

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة