مفتي السعودية: اختيار محمد بن سلمان لولاية العهد أمر مبارك وحفظ لكيان الدولة

مفتي السعودية: اختيار محمد بن سلمان لولاية العهد أمر مبارك وحفظ لكيان الدولة

هيئة كبار العلماء: المبايعة تحقق اجتماع الكلمة ووحدة الصف
الخميس - 28 شهر رمضان 1438 هـ - 22 يونيو 2017 مـ
الرياض: نايف الرشيد
اعتبر الشيخ عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ، مفتي عام السعودية رئيس هيئة كبار العلماء رئيس اللجنة الدائمة للبحوث العلمية، اختيار خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز للأمير محمد بن سلمان وليا للعهد، مباركاً، معربا عن امتنانه بأن يوفق الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز لما فيه خير للبلاد والمسلمين.
وأضاف، خلال تصريحاته لـ«الشرق الأوسط» أمس: «ندعو الله أن يكون اختيار الأمير محمد بن سلمان لولاية العهد عونا لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز لما فيه صلاح، وأن يحقق راحة واستقرار البلاد والحفاظ على كيان الدولة والالتزام بسياساتها التي تستمد تعاليمها من الشريعة الإسلامية وسنة الرسول الكريم»، متمنيا له العون والتوفيق لخدمة دينه ووطنه وأمته.
وأوصى مفتي عام السعودية الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد السعودي بأن يتبع الحق والسير على الاستقامة، وأن يحفظ للدولة كيانها ودينها وأمنها واستقرارها وسيادتها.
وحث مفتي عام السعودية الأمير محمد بن سلمان ولي العهد بالاستعانة بتقوى الله، والالتزام بتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز لما فيه صلاح البلاد.
ودعا مفتي عام السعودية جميع المواطنين إلى القيام بواجب السمع والطاعة والبيعة للأمير محمد بن سلمان وليا للعهد، مؤكدا أن البيعة حكمها في الإسلام «شرعي»، وأن على المسلمين أن يبايعوا من اختاره خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، عملا بتعاليم الشريعة الإسلامية فيما تقضي به من وجوب الاعتصام بحبل الله والتعاون على هداه، والحرص على الأخذ بالأسباب الشرعية والنظامية، لتحقيق الوحدة واللحمة الوطنية والتآزر على الخير، والتي تأتي انطلاقا من المبادئ الشرعية التي استقر عليها نظام الحكم في السعودية، مضيفا: «يتأكد على الجميع الالتزام بالبيعة وأنها واجب شرعي».
وسأل مفتي عام السعودية الله عز وجل أن يوفق الأمير محمد بن نايف بن العزيز لما بذل وقدمه تجاه أمته ووطنه، مشيدا بما حقق من إنجازات لوطنه.
إلى ذلك، رحبت هيئة كبار العلماء بالسعودية باختيار خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز للأمير محمد بن سلمان وليا للعهد، سائلة الله لولي العهد العون والتوفيق لخدمة دينه ووطنه وأمته.
وبايعت هيئة كبار العلماء، في بيان لها أمس، الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز وليا للعهد على كتاب الله وسنة رسوله في العسر واليسر والمنشط والمكره وأثرة علينا.
وأشادت هيئة كبار العلماء في السعودية بتأييد هيئة البيعة بالبلاد اختيار خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز للأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز هذا الاختيار، معتبرة إياه موفقا، مؤكدة أن مبايعة الأمير محمد بن نايف لولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز تأتي ضمن اجتماع الكلمة ووحدة الصف، مشيرة إلى أن تلك البيعة تسّر الصديق وتغيظ العدو.
وأبانت هيئة كبار العلماء بأن السعودية تأسست على كتاب الله وسنة الرسول الكريم، منوهة بالتزام هيئة كبار العلماء مع ولاة الأمر في كل ما يرونه مصلحة للبلاد والعباد، وأن ذلك يعتبر مقتضى البيعة الشرعية.
السعودية اخبار الخليج

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة