وفاة مصممة الأزياء الإيطالية لورا بياجيوتي عن 73 عاماً

وفاة مصممة الأزياء الإيطالية لورا بياجيوتي عن 73 عاماً

اشتهرت بلقب ملكة الكشمير
السبت - 2 شهر رمضان 1438 هـ - 27 مايو 2017 مـ

توفيت، الجمعة، مصممة الأزياء لورا بياجيوتي عن عمر 73 عاما، التي ساعدت في تحويل متجر والدتها الصغير للحياكة في روما إلى ماركة عالمية مرموقة للملابس الجاهزة.
وقالت عائلتها وشركتها: إنها توفيت بمستشفى في العاصمة الإيطالية، حيث كانت بالرعاية المركزة بعد إصابتها بأزمة قلبية هذا الأسبوع. ولدت بياجيوتي عام 1943 في ذروة الحرب العالمية الثانية، ودرست الآداب، وكانت تريد أن تصبح عالمة آثار.
لكنها فضلت أن تساعد والدتها التي فاز متجر الحياكة الصغير المملوك لها في عام 1964 بعقد لصنع الزي الموحد لمضيفات شركة «أليطاليا» للطيران، وبعد ذلك بفترة قصيرة تم تكليفه بإنتاج عدد من التصميمات للسوق الأميركية لمجموعة سفنث أفينيو.
صممت بياجيوتي ملابس لنجمات مثل إنجريد بيرجمان وبيتي ديفيس. وقدمت أول خط للملابس الجاهزة من تصميمها عام 1972 في فلورنسا.
ثم فتحت الشركة فيما بعد مقرا قرب ما تعرف بالسلالم الإسبانية في روما، حيث توجد معارض للكثير من دور الأزياء. ودشنت خطا لملابس الرجال في 1987، وأبرزت تصميماتها باستخدام الحرير والكشمير في بكين عام 1988 حين كانت الصين منعزلة عن العالم الخارجي إلى حد بعيد.
واستلهمت بياجيوتي تصميماتها في كثير من الأحيان من الشرق الأقصى وحملت بعض مجموعاتها الأخيرة ملامح آسيوية واشتهرت باسم «ملكة الكشمير» لكثرة استخدامها لهذا النوع من القماش.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة