«مغردون» يدعو إلى نبذ التطرف

«مغردون» يدعو إلى نبذ التطرف

إيفانكا ترمب أمام الملتقى: جيل الشباب قادر على نشر التسامح
الاثنين - 26 شعبان 1438 هـ - 22 مايو 2017 مـ
إيفانكا ترمب خلال مشاركتها في ملتقى «مغردون» في الرياض أمس (واس)

دعا ملتقى «مغردون» الذي عقد في الرياض، مساء أمس، بمشاركة شخصيات بارزة، بينها مستشارة الرئيس الأميركي ابنته إيفانكا ترمب، الشباب إلى التعاون في التصدي لدعايات الإرهاب على شبكات التواصل الاجتماعي، ونبذ التطرف.

وقالت إيفانكا ترمب، خلال جلسة الملتقى، إن «جيل الشباب في العالمين العربي والإسلامي قادر على نشر التسامح وبناء الأوطان»، مشيرة إلى أن «الجيل الحالي سيكون له صوت مسموع في مواقع التواصل الاجتماعي». وأشارت إلى أنها رأت في السعودية «ما يفوق الوصف خلال اليومين الماضيين»، معبّرة عن شكرها للمملكة على حفاوة الاستقبال.

ودعا وزير الخارجية السعودي عادل الجبير الدول التي تحتضن إرهابيين إلى «تجريم ما يطرحونه من أفكار». وقال إن «من أكبر همومنا أن نستعيد أبناءنا الذين استهدفوا من قبل المنظمات المتطرفة ونحتويهم ونشركهم في المجتمع»، مؤكداً أن مواجهة التطرف تحتاج إلى ثلاثة عناصر هي «مواجهة الإرهابيين، وتجفيف مصادر التمويل للإرهاب، والأهم مواجهة الفكر».

وشدد وزير الخارجية والتعاون الدولي الإماراتي الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، خلال مشاركته في «مغردون»، على أن «القيادات العربية والإسلامية تعمل بشكل أكبر من بعض الدول الأوروبية لمكافحة الإرهاب»، مؤكداً «وجود مسؤولية مجتمعية كبيرة ومهمة على أفراد المجتمع ومؤسساته، لمتابعة ما يصل إلى الأبناء من محتوى».

ولفت شيخ الأزهر أحمد الطيب إلى أن «مما زاد نشر ثقافة الكراهية استغلال الفئة الضالة للتقدم التقني الهائل في ترويج أفكارها المسمومة بين الشباب، وبأساليب مدروسة تغري ضحاياها بالارتباط العقلي والعاطفي ثم بالانخراط السلوكي والعملي».
...المزيد


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة