الكحول يفقد جاذبيته لدى الشباب الناشئين في ألمانيا

الكحول يفقد جاذبيته لدى الشباب الناشئين في ألمانيا

الخميس - 22 شعبان 1438 هـ - 18 مايو 2017 مـ
تراجع نسب تعاطي الشباب الناشئين للكحول بشكل مفرط في ألمانيا (بي بي سي)

أظهر استطلاع للرأي أن هناك تراجعاً في تعاطي الشباب الناشئين في ألمانيا للكحول بشكل مفرط.

وحسب الاستطلاع، فإن الشباب الناشئ أصبحوا يتعاطون المشروبات الكحولية بشكل أقل وباعتدال أكثر من ذي قبل.

وفقاً للاستطلاع الذي أجرته الإدارة المركزية للتوعية الصحية في ألمانيا، ونشرت نتائجه اليوم (الخميس) في برلين، فإن واحداً من كل عشرة مراهقين بين سن 12 إلى 17 عاماً من الذين شملهم الاستطلاع يتعاطى مشروبات كحولية مرة في الأسبوع، وذلك مقارنة بضعف هذا المعدل (21.2 في المائة) عام 2004.

شمل الاستطلاع نحو 7 آلاف فتى وشاب ألماني في سن 12 إلى 25 عاماً في الفترة بين مارس (آذار) وحتى يونيو (حزيران) عام 2016. كما تبين من خلال الاستطلاع تراجع التعاطي المنتظم للكحول لدى الشباب الأكبر سناً أيضاً، حيث يتعاطى نحو ثلث هؤلاء الشباب الأكبر سناً (7 في المائة) 30 الكحول بشكل منتظم وذلك مقارنة بـ43.6 في المائة عام 2004.

وذكر أكثر من ثلث من شملهم الاستطلاع في سن 12 إلى 17 عاما (36.5 في المائة) أنهم لم يجربوا الجعة أو الخمر أو النبيذ في حياتهم حتى الآن، وهي أكبر نسبة للزاهدين في الخمر منذ بدء إجراء هذا الاستطلاع عام 2001.

غير أن واحداً من كل سبعة شباب شملهم الاستطلاع (13.5 في المائة) أكدوا في الوقت ذاته أنهم تناولوا الخمر إلى حد السكر مرة في الشهر السابق لمشاركتهم في الاستطلاع، وتبين أن نحو 3 في المائة منهم تعاطوا في هذه المرة كميات من الخمر تعتبر خطيرة على البالغين أنفسهم.


المانيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة