ما أبرز تدابير ماكرون الرئاسية؟

ما أبرز تدابير ماكرون الرئاسية؟

الاثنين - 18 شعبان 1438 هـ - 15 مايو 2017 مـ رقم العدد [ 14048]

تتمحور التدابير الأولى التي ينوي الرئيس الجديد إيمانويل ماكرون اتخاذها بعد وصوله إلى الإليزيه حول إضفاء مسحة أخلاقية على الحياة السياسية، وإصلاح قانون العمل، والتصدي للإرهاب. ومن أهم هذه التدابير:
- تعيين رئيس للوزراء لتشكيل حكومة تضم 15 وزيرا غداة انتقال السلطة.
- طلب خلال جلسة استثنائية من البرلمان في الصيف السماح له بالتشريع عبر المراسيم من أجل تطبيق إصلاحات، وتجنب النقاشات في الجمعية الوطنية ومجلس الشيوخ.
- اعتماد نوع من النسبية في الجمعية الوطنية حتى تتمثل كل القوى السياسية، وخفض عدد النواب بنسبة الثلث، لتطبيقها في الانتخابات التشريعية في 2022.
- «تبسيط» قانون العمل، خصوصا ما يتعلق بمدة العمل وتعويضات الصرف.
- إقرار قانون حول هامش الخطأ للجميع، في مواجهة الإدارات، وخصوصا على الصعيد الضريبي.
- جعل عدد التلاميذ في المؤسسات المدرسية للتعليم الابتدائي يقتصر على 12 في الصف الواحد خلال السنتين الأوليين . - عودة صفوف ثنائية اللغة التي ألغيت جزئيا خلال الإصلاح السابق للمعاهد؛ مما يتيح لطالب في السنة الأولى في المعهد أن يتعلم لغتين أجنبيتين.
- القيام بجولة على العواصم الأوروبية خلال الفترة الصيفية، بدءا ببرلين لعرض خريطة طريق خمسية لتزويد منطقة اليورو بـ«ميزانية حقيقية».
- إلغاء معايير أوروبية «مدرجة» في القانون الفرنسي حتى لا يتم اعتماد مزيد من القواعد الوطنية أكثر تشددا من التوجيهات الأوروبية.
- اقتراح اتفاقيات ديمقراطية تتيح التفكير حول «مضمون عمل الاتحاد وأولوياته» أواخر 2017.
- مناقشة في البرلمان حول تمديد حالة الطوارئ، التي مددت حتى الآن خمس مرات منذ اعتداءات نوفمبر (تشرين الثاني) 2015 في باريس، على أن تنتهي في يوليو (تموز).
- إنشاء رئاسة أركان دائمة لعمليات الأمن الداخلي والاستخبارات ومكافحة الإرهاب، وإنشاء خلية للاستخبارات، تركز اهتمامها على داعش.
- جلسة حول إصلاح اقتطاعات الضرائب من المصدر.
- وضع نص لمدة خمس سنوات في الخريف حول المالية العامة، يليه مشروع قانون لمالية 2018 ابتداء من الأول من أكتوبر (تشرين الأول).


فرنسا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة