أجواء ساخنة في القطب الشمالي

أجواء ساخنة في القطب الشمالي

دعوات أميركية إلى مواجهة النفوذ الروسي
السبت - 16 شعبان 1438 هـ - 13 مايو 2017 مـ
مقاتلات روسية خلال تدريبات جوية في موسكو استعداداً للاحتفالات بالنصر على ألمانيا النازية في الحرب العالمية الثانية (أ.ب)

ينذر الصراع على النفوذ بين روسيا والولايات المتحدة بتسخين الأوضاع في القطب الشمالي الذي تولي روسيا منذ عام 2013 اهتماماً خاصاً بتعزيز وجودها العسكري فيه، الأمر الذي دفع ساسة أميركيين إلى إجراءات مماثلة من جانب الولايات المتحدة.

وتعمل روسيا منذ عام 2013 على تشكيل قوات مستقلة في تلك المنطقة، تتضمن كتائب وفرقاً قتالية مختلفة، جوية وبرية وبحرية.

وفي عام 2015، أعلن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو عن خطة لتأسيس مجموعة القوات القطبية، على أن تصبح تلك المجموعة العسكرية على أتم الاستعداد بحلول عام 2018.

ورداً على الخطط الروسية، طالب السيناتور الأميركي، دان سوليفان، أمس، بتعزيز واضح لوجود القوات المسلحة الأميركية في المنطقة القطبية الشمالية، موضحاً أن روسيا حَلَّقت فوق المنطقة خلال الشهر الماضي وحده 5 مرات، بقاذفات قنابل تعمل بأربعة محركات، وقال: «يتعين إبداء التضامن والقوة أيضاً عندما يتعلق الأمر بروسيا».
...المزيد


روسيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة