هادي يرفض «المجلس الجنوبي» ويدعو أعضاءه إلى إعلان موقفهم

هادي يرفض «المجلس الجنوبي» ويدعو أعضاءه إلى إعلان موقفهم

الحديدة تدخل نطاق المقترح الأممي للحل في اليمن
الجمعة - 16 شعبان 1438 هـ - 12 مايو 2017 مـ
الرئيس هادي خلال ترؤسه الاجتماع الاستثنائي يوم أمس

رفض الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي رفضا قاطعا ما سمي «تشكيل مجلس انتقالي جنوبي» يقوم بإدارة وتمثيل الجنوب، مؤكداً أن تلك التصرفات والأعمال تتنافى كليا مع المرجعيات الثلاث المتفق عليها محليا وإقليميا ودوليا، المتمثلة في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل وقرار مجلس الأمن الدولي 2216.

ودعا بيان صادر عقب اجتماع هادي مع مستشاريه بحضور نائبه الفريق الركن علي محسن صالح ورئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر، كل المسؤولين وغيرهم ممن وردت أسماؤهم فيما يسمى «المجلس الانتقالي الجنوبي»، إلى إعلان موقف واضح وجلي منه، معتبرا ذلك المجلس لا يخدم إلا الانقلابيين ومن يقف خلفهم.

من جهة اخرى, كشف مصدر في مكتب المبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد، عن أن المبعوث الأممي قدم خلال خمسة اجتماعات عقدها في الرياض، أمس، مقترحات جديدة، وأخرى مطورة عن المقترحات السابقة الرامية لحل الأزمة اليمنية، لافتاً إلى أن مسألة الحديدة باتت جزءاً من الجانب الأمني في الخطة الأممية لليمن. وقال المصدر لـ«الشرق الأوسط»: إن المبعوث الأممي يهدف من المقترحات الجديدة إلى التوصل لحل سلمي شامل.
...المزيد


اليمن

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة