ولي العهد يفتتح «ملتقى أبحاث الحج والعمرة»

ولي العهد يفتتح «ملتقى أبحاث الحج والعمرة»

نيابة عن خادم الحرمين الشريفين
الأربعاء - 13 شعبان 1438 هـ - 10 مايو 2017 مـ
ولي العهد لدى وصوله إلى المدينة المنورة (واس)

نيابة عن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، افتتح الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا رئيس لجنة الإشراف العليا على معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة مساء اليوم (الأربعاء)، الملتقى العلمي السابع عشر لأبحاث الحج والعمرة والزيارة، وذلك في جامعة طيبة بالمدينة المنورة.
ولدى وصول ولي العهد إلى مقر الحفل يرافقه الأمير فيصل بن سلمان بن عبد العزيز أمير منطقة المدينة المنورة رئيس لجنة الحج بالمدينة المنورة، كان في استقباله وزير الحج والعمرة وزير التعليم بالنيابة الدكتور محمد صالح بنتن، ومدير جامعة أم القرى المشرف العام على معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة الدكتور بكري عساس، ومدير جامعة طيبة الدكتور عبد العزيز السراني، وعميد معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة الدكتور سامي برهمين، ووكلاء معهد أبحاث الحج والعمرة.
من جانبه، أوضح عميد معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة، أن الملتقى الذي يقام سنويا بالتناوب بين مكة المكرمة والمدينة المنورة، وبرعايةٍ كريمةٍ من خادمِ الحرمين الشريفين دعماً ومساندة للبحث العلمي الهادف، يأتي استمراراً للرسالة السامية التي تؤديها حكومتنا الرشيدة، لتطوير المدينتين المقدستين وخدمة ضيوف الرحمن.
وبيّن الدكتور برهمين أن أعمال الملتقى لهذا العام، يشارك فيها صفوةٌ من باحثي الجامعات السعودية، والعاملين المختصين بالأجهزة الحكومية والأهلية، بلغ عددهم أكثر من 200 باحثٍ ومشاركٍ يقدمون خلاصة خبراتهم، في المجالات المتعلقة بمحاور الملتقى بواقع 46 بحثاً وورقةَ عمل مقسمة على 8 جلسات, إضافة إلى 66 ملصقاً علمياً جميعها تم تحكيمها ونشرها في السجل العلمي للملتقى.
وأفاد بأن محاور الملتقى هذا العام تشمل دراسات الإدارة والاقتصاد وفقه الحج والعمرة، ودراسات الصحة والبيئة، إلى جانب محوري التوعية والإعلام، والدراسات العمرانية والهندسية، إضافة إلى محور تقنية المعلومات وتطبيقاتها، وآخر يتم فيه مناقشة التجارب والخبرات ومشاركة المجتمع في تطوير الخدمات.
وشاهد ولي العهد والحضور عرضا مرئيا عن إنجازات المعهد في تطوير منظومة الحج والعمرة والزيارة، بالإضافة إلى عرض عن الشراكات البحثية مع الجهات ذات العلاقة.
وتشرف رعاة الملتقى العلمي السابع عشر لأبحاث الحج والعمرة والزيارة باستلام دروعهم التذكارية من ولي العهد.
وتسلم الأمير محمد بن نايف هدايا تذكارية بهذه المناسبة قدمها مدير جامعة طيبة، ومدير جامعة أم القرى المشرف العام على معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة.
حضر الحفل الأمير سعود بن خالد الفيصل بن عبد العزيز نائب أمير منطقة المدينة المنورة، والأمير نواف بن نايف بن عبد العزيز، والأمير سعود بن عبد الرحمن بن عبد العزيز.


وكان الأمير محمد بن نايف وصل إلى المدينة المنورة في وقت سابق اليوم (الأربعاء)، قادما من جدة، حيث كان في استقباله لدى وصوله مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي الأمير فيصل بن سلمان بن عبد العزيز أمير منطقة المدينة المنورة، والأمير سعود بن خالد الفيصل بن عبد العزيز نائب أمير منطقة المدينة المنورة، وأمين منطقة المدينة المنورة المهندس محمد العمري، وعدد من كبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين.
وقد وصل بمعية ولي العهد، الأمير نواف بن نايف بن عبد العزيز، والأمير سعود بن عبد الرحمن بن عبد العزيز، ومستشار وزير الداخلية الدكتور ساعد العرابي الحارثي، والمستشار بالديوان الملكي عبدالله المحيسن، ورئيس الشؤون الخاصة لولي العهد سليمان الكثيري، والسكرتير الخاص لولي العهد أحمد العجلان، ووكيل المراسم الملكية هشام آل الشيخ.


السعودية

أخبار ذات صلة



اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة