قادة العالم العربي يهنئون ماكرون

قادة العالم العربي يهنئون ماكرون

الثلاثاء - 12 شعبان 1438 هـ - 09 مايو 2017 مـ رقم العدد [ 14042]

استقبل الرئيس الفرنسي المنتخب، أمس، تهاني كثير من قادة العالم العربي، وفي مقدمتهم السعودية.
وهنّأ خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، إيمانويل ماكرون بمناسبة انتخابه رئيساً لفرنسا، وذلك في برقية بعثها له، أعرب خلالها باسمه واسم الشعب السعودي عن أجمل التهاني وأطيب التمنيات بموفور الصحة والسعادة له، ولشعب فرنسا الصديق، المزيد من التقدم والازدهار.
كما أبرق الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية السعودي، برقية تهنئة للرئيس إيمانويل ماكرون أعرب فيها عن أصدق التهاني، وأطيب التمنيات بدوام الصحة والسعادة له، ولشعب فرنسا الصديق المزيد من التقدم والرقي.
فيما بعث الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، برقية تهنئة مماثلة للرئيس إيمانويل ماكرون بمناسبة انتخابه رئيساً للجمهورية الفرنسية. وأعرب من خلالها عن أصدق التهاني، وأجمل التمنيات بدوام الصحة والسعادة، والمزيد من الرقي والازدهار لشعب الجمهورية الفرنسية الصديق.
كما هنأ أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني الرئيس الفرنسي «متمنياً له التوفيق في مهامه، وللعلاقات بين البلدين الصديقين مزيداً من التطور والنماء». فيما أعرب ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة عن تطلع بلاده «إلى دعم وتعزيز» العلاقات مع فرنسا في ظل حكم ماكرون.
من جهته، بعث العاهل المغربي الملك محمد السادس برقية تهنئة إلى إيمانويل ماكرون بمناسبة انتخابه رئيساً للجمهورية الفرنسية. وقال العاهل المغربي في برقيته «إن انتخابكم لهذا المنصب إنما جاء تتويجاً لمساركم السياسي. كما أنه خير تعبير على مدى التقدير الذي تحظون به لدى الشعب الفرنسي، بفضل ما تتحلون به من خصال إنسانية وفكرية عالية، بحيث اختار نهج التقدم والانفتاح والثقة في المستقبل، وفاء منه للمبادئ السامية التي تقوم عليها الهوية الفرنسية».
وأكد ملك المغرب أن الشعبين المغربي والفرنسي، اللذين تربطهما علاقات صداقة عريقة، أساسها التقدير المتبادل والقواسم الثقافية والقيم الإنسانية المشتركة، تمكنا، على مر السنين، من إرساء شراكة قوية ومتعددة الأبعاد، تتميز بالرسوخ والاستمرارية. وأضاف: «إنه خيار استراتيجي، تبناه بلدانا بكل إرادة والتزام، وما فتئا يعملان معاً من أجل تعزيزه وإعطائه نفسا دائم التجدد، رفعا لمختلف التحديات السياسية والإنسانية والاجتماعية والاقتصادية، التي واجهتهما خلال عقود عدة».
بدوره، هنأ العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني الرئيس الفرنسي المنتخب، وأكد في برقية «حرص الأردن على تعزيز علاقات الصداقة والتعاون مع فرنسا في مختلف المجالات، والعمل معها من أجل تحقيق السلام في المنطقة والعالم». كما تمنى لماكرون «التوفيق والنجاح في مهامه، وللشعب الفرنسي الصديق مزيداً من التقدم والازدهار».
ووجه الرئيس العراقي فؤاد معصوم برقية أعرب فيها لماكرون «وللشعب الفرنسي الصديق عن أصدق التهاني»، متمنيا للرئيس الفرنسي المنتخب «كل النجاح ولبلادكم كل التقدم والسلام والازدهار، وللعلاقات بين بلدينا المزيد من القوة والتطور والتعاون المشترك». فيما أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي «عمق وقوة العلاقات المصرية الفرنسية، وتطلعه للعمل مع الرئيس الفرنسي المُنتخب في سبيل تعزيز وتطوير التعاون الوثيق القائم بين البلدين في مختلف المجالات».
بدوره، هنأ الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة ماكرون بانتخابه، وقال في برقية تهنئة أوردتها وكالة الأنباء الجزائرية: «لقد كان انتخابكم، عن جدارة واستحقاق، رئيسا للجمهورية الفرنسية تتويجاً، بكل أحقية، لصلابة عزيمتكم ولتبصر رؤيتكم وصدق تعهداتكم».
ووجه الرئيس اللبناني ميشال عون برقية تهنئة إلى ماكرون، معتبراً أن فوزه «يمنح مجدداً فرنسا، وأوروبا والعالم، أملاً متجدداً». وقال عون في البرقية إن «انتخابكم هو التأكيد على إرادة التغيير، والانفتاح والأمل»، مضيفاً: «في الوقت الذي يعاني فيه العالم من الفوضى وغياب ما هو أكيد، فإن الشعب الفرنسي، الأمين لقيم الجمهورية التي تكوّن منذ زمن هوية هذه الأمة العظيمة، قد عبّر بقوة عن إيمانه بالتقدّم وروح الشباب والمستقبل».


فرنسا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة