أكبر معمر في العالم توفي وعمره 146 عاماً

أكبر معمر في العالم توفي وعمره 146 عاماً

الثلاثاء - 5 شعبان 1438 هـ - 02 مايو 2017 مـ

قالت عائلة رجل يعتقد أنه أكبر شخص في العالم إنه قد توفي وهو يبلغ من العمر 146 عاماً. ويذكر أن أمباه غوثو قد عاش أكثر من زوجاته الأربع، وأشقائه العشرة، وجميع أطفاله. ويعتقد أن الرجل الإندونيسي، وهو أكبر معمر عبر التاريخ، وفقاً للوثائق الرسمية التي تظهر أنه مولود بتاريخ 31 ديسمبر (كانون الأول) عام 1870.
ويعيش المسن أمباه غوثو ببلدة سراغن، في جاوا الوسطى بإندونيسيا، وقد شهد وفاة أشقائه العشرة، وزوجاته الأربع، وأبنائه جميعهم.
وبحسب مصادر إعلامية، فعلى الرغم من عمره الطويل، لا يرغب غوثو كثيراً في البقاء على قيد الحياة، وكل ما يتمناه الآن هو الموت الذي بدأ يستعد له منذ عام 1992، مضيفاً أنه أعد حجارة قبره منذ فترة، بعد أن حدد موقع القبر، بالقرب من قبور أبنائه وأحفاده.
وأصبح غوثو، خلال الأشهر الثلاثة الماضية، يشعر بالضعف البدني بشكل متزايد، وبالحاجة لمن يساعده على تناول طعامه. وقال سويانتو، حفيد أمباه، إن جده دفن في مقبرة كان قد اشترها منذ سنوات في المنطقة.
وقال سويانتو لـ«بي بي سي»: «منذ عودته من المستشفى، لم يأكل سوى ملعقة من عصيدة، وشرب القليل جداً. واستمر فقط بضعة أيام، ومنذ تلك اللحظة حتى وفاته، رفض أن يأكل أو يشرب».
ولدى غوثو وثائق رسمية تظهر تاريخ ميلاده، وقد أكد مكتب الوثائق الإندونيسية صحتها. وفي حالة تأكيد جهة مستقلة هذه المعلومة، فإن غوثو سيستحق لقب أكبر معمر بتاريخ البشرية، وهو لقب تحمله حالياً الفرنسية جيني كالمينت، التي توفيت عام 1997 عن 122 عاماً، أي أصغر بـ24 عاماً من غوثو.


إندونيسيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة