الخميس - 4 شوال 1438 هـ - 29 يونيو 2017 مـ - رقم العدد14093
نسخة اليوم
نسخة اليوم  29-06-2017
loading..

«تشاي تالي»... لائحة طعامه من دلهي القديمة إلى شواطئ كيرالا

«تشاي تالي»... لائحة طعامه من دلهي القديمة إلى شواطئ كيرالا

أجدد مطعم هندي في لندن أطباقه تجعلك تحلم بها لأيام
الأحد - 13 جمادى الآخرة 1438 هـ - 12 مارس 2017 مـ رقم العدد [13984]
ديكورات جميلة وجلسات تحمل أسماء مدن الهند - أطباق «تشاي تالي» - مهراجا برونز العملاقة - طبق بابدي تشات
نسخة للطباعة Send by email
لندن: جوسلين إيليا
إذا استمعت للأخبار الاقتصادية في بريطانيا تشعر بأن العالم شارف على الانتهاء، إلا أن الواقع غير ذلك فيما يخص عالم المطاعم، عندما تسمع بعدد افتتاح المطاعم الذي يزيد على 100 في العاصمة لندن أسبوعيًا، فإذا زرت موقع «هوت دينرز» ستصدق كلامي.
وأجدد مطعم في لندن هندي افتتح أبوابه منذ أيام، اكتشفناه بعد 4 أيام من افتتاحه، وأقول اكتشفناه لأنه مخفي في شارع قريب من الشارع الرئيس لمنطقة «كامدن تاون» الحيوية في شمال لندن، فهو يقع في شارع «مانديلا» وتصل إليه مشككًا بالعنوان، لأنه بالفعل مخفي، ولكن ما إن تصل إلى الشارع فرؤيته ستفرض نفسها عليك، لأنه كبير الحجم يتسع لـ120 شخصًا، واجهاته عملاقة من الزجاج ترى خلفها ألوانًا ولافتات ورسومات عملاقة تشدك للولوج إلى الداخل لرؤية ما يحصل خلف الباب الخشبي.
مطعم «تشاي تالي» (Chai Thali) يقدم المأكولات الهندية المعروفة بحسب موضة الأكل الحالية «أكل الشوارع» (Streets Food)، وإذا لم تكن ملمًا بهذا التصنيف للأكل، لا تجزع من التسمية، لأنها لا تشبه أكل الشوارع على الإطلاق، لأنها أنيقة ولذيذة وتعتمد على أجود أنواع المنتجات.
«تشاي تالي» عندما زرناه كان خاليًا، فإذا قمتم بزيارته قريبًا لا تخافوا إذا كان لا يزال خاليًا، لأنه عنوان جديد ولكني على ثقة بأن مجرد زيارة واحدة من الذواقة الذين يحبون الأكل الهندي سيعودون إليه وسينشرون خبره وسيكونون سفراء له.
يعتمد المطعم في لائحة طعامه البسيطة والمفسرة بشكل مريح على الأطباق من دلهي القديمة إلى بومباي وجنوب الهند إلى شواطئ كيرالا، فتم اختيار أشهر الأطباق من مختلف مدن البلاد، وهذا يفسره الديكور الذي يعكس التنوع في الهند.
الألوان تشبه ألوان الهند الصارخة، والجلسات موزعة بين طاولات تحيط بها أرائك، ويطلق على كل منها اسم مدينة، مثل «جلسة نيودلهي» و«جلسة جايبور» و«جلسة مادراس» واللافتات بأسماء المدن علقت فوق الجلسات، وهي تشبه تلك التي تجدها في محطات القطارات في الهند.
وعلى حائط كبير رسم العلم البريطاني بألوان العلم الهندي وتوجد غرفة طعام خاصة يطلق عليها اسم «غرفة المهراجا» تتسع لـ20 شخصًا، ويمكن الاستفادة منها للمناسبات الخاصة، فيتولى الخدمة نادل خاص طيلة السهرة.
الأطباق لذيذة جدًا يتولى تحضيرها 3 من أهم الطهاة الهنود، وهي تناسب جدًا المشاركة على طريقة التاباس الإسبانية، وجربنا كثيرًا من الأطباق مثل «Maharaja Prawns» الذي يطهى في فرن من الطين وحجم الجمبري عملاق بالفعل ولذيذ للغاية، وخبز النان بثلاثة أنواع؛ العادي والثوم والجبن، وطبق «Dhabaa Murg»، وهو عبارة عن دجاج بالكاري، وهو مستوحى من مطبخ البنجاب، وطبق «Lamb Ki Chaampe»، ويعتمد على لحم الضأن المنقوع لمدة 24 ساعة والمطهو في التندور، من أشهر المشروبات التي تقدم في المطعم «لاسي بالكركم».
وهناك عدة أطباق أولية لذيذة، وما لفتنا هو طريقة التقديم وتزيين الأطباق، فهي لا تشبه إلى حد كبير طريقة تقديم الأطباق في المطاعم الكبرى صاحبة نجوم ميشلان، أما بالنسبة للأسعار فهي مقبولة جدًا مقارنة بجودة الأكل ونوعيته وأجواء المطعم.
لا يمكننا التعليق على الخدمة أو سرعة إحضار الطعام، لأن المطعم لا يزال في أول أيام عمله ولم يكن مزدحمًا، ولكن ما يمكننا أن نشعره هو أن فريق العمل يعرف جيدًا محتويات الأطباق ويقدم لمحة مهمة عن الأطباق المتوفرة وعن مصدرها من الناحية الجغرافية.
يشار إلى أن لائحة الطعام تتغير بتغير الفصول. أقرب محطة مترو للوصول إلى المطعم هي Camden، ويقع المطعم في الشارع الموازي لشارع كامدن الرئيسي.