مقتل شخصين في هجوم انتحاري بالكاميرون

مقتل شخصين في هجوم انتحاري بالكاميرون

استهدف سوقًا في أعياد الميلاد
الأحد - 26 شهر ربيع الأول 1438 هـ - 25 ديسمبر 2016 مـ رقم العدد [ 13907]

قال مساعد حاكم الإقليم الشمالي في الكاميرون، اليوم (الأحد)، إن طالبًا وامرأة قتلا في هجوم نفذه انتحاري في بلدة مورا في سوق مزدحمة بالمتسوقين في عيد الميلاد.

ويشتبه أن انتحاريين ينتمون لجماعة «بوكو حرام» المتشددة نفذوا هجمات في مورا التي تبعد نحو 30 كيلومترًا عن الحدود مع نيجيريا عدة مرات من قبل.

وقال ميدجياوا باكري مساعد الحاكم إن القنبلة تسببت أيضًا في مقتل المهاجم وإصابة 5 آخرين.

وقال جندي كاميروني لـ«رويترز»: «تظاهر الانتحاري بأنه شحاذ وسار في أنحاء السوق المزدحمة بسبب موسم عيد الميلاد. ولمحه أفراد لجنة المراقبة قبل أن يتمكن من اختراق السوق».

وأضاف: «لكن تم وقفه وفجر نفسه لإحساسه بالذعر. وإن لم يتم رصده كان عدد القتلى سيصبح أعلى».

وقتلت «بوكو حرام» الآلاف في حملتها لإقامة «دولة إسلامية» في قاعدتها في شمال شرقي نيجيريا، ونفذت أيضًا هجمات في تشاد والنيجر والكاميرون المجاورة.

وكثيرًا ما تستخدم الجماعة النساء والأطفال لتنفيذ هجمات انتحارية.

وكانت هجمات مماثلة تحدث على أساس يومي تقريبًا في الكاميرون، لكن مجموعة الأزمات الدولية أعلنت في الشهر الحالي أن وتيرة الهجمات انخفضت منذ سبتمبر (أيلول)، مما دفع محللين للاعتقاد أن «بوكو حرام» بدأت تضعف هناك.


اختيارات المحرر

فيديو