تفجير في مخفر للشرطة بدمشق يوقع إصابات في صفوف عناصره

تفجير في مخفر للشرطة بدمشق يوقع إصابات في صفوف عناصره

السبت - 18 شهر ربيع الأول 1438 هـ - 17 ديسمبر 2016 مـ رقم العدد [ 13899]

وقع انفجار، مساء أمس، في مخفر للشرطة في حي الميدان بالعاصمة السورية دمشق، ما أدّى إلى إصابة عدد من العناصر بجروح. وفيما ادعت صحيفة «الوطن» التابعة للنظام السوري، أن الانفجار نتج من تفجير حزام ناسف عن بعد، كانت ترتديه طفلة، أكّد «المرصد السوري لحقوق الإنسان»، وقوع الانفجار ولكن من دون أن يحدد ما إذا كانت الطفلة انتحارية أو أنها ضحية تصادف وجودها في المكان.
وكالة الأنباء الرسمية «سانا» نقلت عن مصدر في قيادة شرطة دمشق أن «تفجيرا إرهابيا وقع في قسم شرطة الميدان بدمشق»، قبل أن تعلن «الوطن» على صفحتها على موقع «فيسبوك» أن «طفلة تبلغ من العمر سبع سنوات دخلت إلى قسم (حي) الميدان في دمشق، مرتدية حزاما ناسفا ليتم تفجيره عن بعد، ما أسفر عن وقوع إصابات». وأضافت أن الطفلة طلبت التوجه إلى الحمام، حيث تم تفجير الحزام فأصيب ثلاثة من عناصر الشرطة.
من جهته، قال «المرصد» في تقريره: «أصيب عدد من عناصر قوات النظام بجراح، وقضت فتاة، جراء الانفجار الذي هز قسم شرطة الميدان وسط العاصمة دمشق، ولم يعلم حتى الآن إذا ما كانت الفتاة فجرت نفسها داخل القسم، أم أنها قضت في انفجار عبوة ناسفة داخل القسم».


اختيارات المحرر

فيديو