السجينة الأوكرانية السابقة سافتشينكو تُطرد من فصيلها السياسي

السجينة الأوكرانية السابقة سافتشينكو تُطرد من فصيلها السياسي

الجمعة - 17 شهر ربيع الأول 1438 هـ - 16 ديسمبر 2016 مـ رقم العدد [ 13898]
ناديا سافتشينكو

ذكرت وكالة أنباء «أوكرينفورم» الرسمية الأوكرانية اليوم (الجمعة)، أنّ السجينة الأكثر شهرة في النزاع الأوكراني قائدة الطائرة، ناديا سافتشينكو طُردت من فصيلها السياسي الذي كانت منتمية إليه.

وأُطلق سراح سافتشينكو من محبسها في روسيا في وقت سابق من هذا العام، ومضت لتصير نائبة في البرلمان الأوكراني.

وقالت رئيسة الوزراء السابقة يوليا تيموشينكو التي تسيطر على فصيل «فاذرلاند» (الوطن) السياسي في مؤتمر صحافي، إن الحزب اتخذ هذا القرار بسبب محاولات سافتشينكو للتفاوض مع الجماعات المتمردة في شرق أوكرانيا الذي مزقته الحرب.

وقالت تيموشينكو: «مواقفنا تختلف في أنّنا في حزب فاذرلاند نعتقد ومستمرون في الاعتقاد بأنّه لا يمكن أن تكون هناك مفاوضات مع الإرهابيين. إنهم مجرمون ويجب أن يحاسبوا بموجب القانون». وأوضحت أن الفصيل لم يتحرك للسعي في أن تخسر سافتشينكو تفويضها البرلماني وأنّها حاليًا عضو مستقل.

وكانت سافتشينكو، التي قضت سنتين تقريبًا قيد الاعتقال في روسيا، التقت في الأسابيع الأخيرة مع ممثلي المجموعتين الانفصاليتين الرئيسيتين اللتين تدعمها روسيا في شرق أوكرانيا، لإجراء محادثات سلام.


اختيارات المحرر

فيديو