بيل غيتس ومستثمرون يدشنون صندوقًا بمليار دولار لتكنولوجيا الطاقة النظيفة

بيل غيتس ومستثمرون يدشنون صندوقًا بمليار دولار لتكنولوجيا الطاقة النظيفة

بعد عام على اتفاق باريس للمناخ
الثلاثاء - 14 شهر ربيع الأول 1438 هـ - 13 ديسمبر 2016 مـ

يستثمر مؤسس شركة «مايكروسوفت»، بيل غيتس، ومجموعة من الرؤساء التنفيذيين الكبار مليار دولار في صندوق لتشجيع تكنولوجيا الطاقة النظيفة وعلاج تغير المناخ عالميا بعد عام من اتفاق باريس للمناخ.

ودشن غيتس، أمس (الاثنين)، صندوق «بريكثرو إنرجي فينشرز»، ومعه عدد من رواد الأعمال من أصحاب المليارات مثل الرئيس التنفيذي لشركة «فيسبوك» مارك زوكربيرغ ورئيس مجموعة «علي بابا» القابضة المحدودة جاك ما والرئيس التنفيذي لشركة «أمازون» جيف بيزوس.

وبحسب بيان لمجموعة استثمارية تعرف باسم «بريكثرو إنرجي كواليشن»، فإن الصندوق يسعى لزيادة تمويل أبحاث طاقة ناشئة وتقليل انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري العالمي للمساعدة على تحقيق الأهداف التي حددت في باريس.

ويعد هذا أول استثمار كبير للائتلاف الذي شُكل في ديسمبر (كانون الأول) 2015 للتحفيز على بحث وتطوير ونشر تكنولوجيا الطاقة النظيفة.

وبحسب مقتطفات من حوار أجرته معه مجلة «كوارتز» الإلكترونية ونشرت على موقعه «غيتس. نوتس» قال غيتس: «نحتاج إلى طاقة تكلفتها في المتناول ويمكن الاعتماد عليها ولا تنبعث منها غازات مسببة للاحتباس الحراري لاستخدامها في المستقبل وللحصول عليها.. نحتاج إلى قالب مختلف للاستثمار في أفكار جيدة ونقلها من المختبر إلى السوق».

وساعد غيتس العام الماضي على تدشين شراكة بين القطاعين العام والخاص تركزت على زيادة الاستثمار في تكنولوجيا جديدة وأكثر مجازفة، التي عادة ما يواجه تسويقها عقبات كبيرة.


اختيارات المحرر

فيديو