النفط يواصل الصعود وسط آمال في خفض إنتاج غير الأعضاء بـ«أوبك»

النفط يواصل الصعود وسط آمال في خفض إنتاج غير الأعضاء بـ«أوبك»

الجمعة - 10 شهر ربيع الأول 1438 هـ - 09 ديسمبر 2016 مـ

واصلت أسعار النفط مكاسبها، اليوم (الجمعة)، بفعل التفاؤل بأن يتفق المنتجون غير الأعضاء في «أوبك» على خفض الإمدادات، إثر اتفاق المنظمة على الحد من إنتاجها، لكن المكاسب جاءت محدودة وسط عدم تيقن بشأن حجم قيود الإنتاج.
وتعقد منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) اجتماعًا مع الدول غير الأعضاء في فيينا، غدًا (السبت)، طلبًا لمساعدتها في كبح تخمة المعروض العالمي. وقالت أذربيجان إنها ستحضر الاجتماع المقرر في العاصمة النمساوية حاملة معها مقترحات لخفض إنتاجها.
وبحلول الساعة 06:12 ت. غ، ارتفع سعر خام برنت تسليم فبراير (شباط) 17 سنتًا إلى 06.‏54 دولار للبرميل، بعد أن تحدد سعر التسوية على صعود 7.‏1 في المائة، أمس (الخميس).
وزاد الخام الأميركي تسليم يناير (كانون الثاني) 33 سنتًا إلى 17.‏51 دولار للبرميل.
وقالت روسيا إنها ستخفض إنتاجها 300 ألف برميل يوميًا، مما يعني حاجة باقي المنتجين غير الأعضاء في «أوبك» إلى التعهد بخفض مماثل لتقليص الإنتاج 600 ألف برميل يوميًا، كما ترغب «أوبك»، وهو نصف الخفض الذي ستنفذه المنظمة نفسها.
وقال توموميتشي أكوتا، كبير الاقتصاديين لدى «ميتسوبيشي يو إف جيه» للأبحاث والاستشارات: «هناك آمال لتعميق التخفيضات، حيث تتجه الدول غير الأعضاء في (أوبك) إلى التعاون في كبح الإنتاج. لكن ما زال من غير المؤكد ما إذا كانت تخفيضاتهم ستصل إلى 600 ألف برميل يوميًا، أم لا، وهو ما يقدم دعمًا محدودًا لمكاسب النفط».


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة