الزياني: الشرطة الخليجية تختلف عن تمرين «أمن الخليج»

الزياني: الشرطة الخليجية تختلف عن تمرين «أمن الخليج»

الخميس - 9 شهر ربيع الأول 1438 هـ - 08 ديسمبر 2016 مـ رقم العدد [ 13890]
الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي الدكتور عبد اللطيف الزياني (أ.ف.ب)

قال الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي الدكتور عبد اللطيف الزياني «إن جهاز الشرطة الخليجية الذي تم تأسيسه، ومقره الإمارات، يعمل حاليا على مد الجسور مع المنظمات الشبيهة إقليميا ودوليا مثل الإنتربول وآسيان بول واليورو بول وغيرها». وأضاف: «يحظى جهاز الشرطة الخليجية بإشراف مباشر من وزراء داخلية دول مجلس التعاون الخليجي».

وأوضح الدكتور الزياني أن الشرطة الخليجية تختلف عن تمرين «أمن الخليج1» الذي استضافته البحرين الشهر الماضي، فهذا التمرين يهدف لرفع كفاءة جهاز الأمن العام في دول الخليج. مضيفا أن هذا التمرين المقبل سيتم في الإمارات عام 2019 يليه إجراء التمرين في قطر عام 2021.

وكان الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي أوضح أن «الهدف من تأسيس الشرطة الخليجية هو تحقيق تنسيق أكثر وتبادل المعلومات بين دول المجلس، هناك مهام شبيهة بمهام الشرطة الدولية (الإنتربول) من حيث التركيز على أنواع الجرائم التي تهدد المنطقة، سواء كانت جرائم منظمة أو عابرة للحدود والتنسيق مع (الإنتربول) كمنظمة دولية».


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة