مجلس الأمن يعتزم اتخاذ «الإجراءات المناسبة» ضد كوريا الشمالية

مجلس الأمن يعتزم اتخاذ «الإجراءات المناسبة» ضد كوريا الشمالية

السبت - 8 ذو الحجة 1437 هـ - 10 سبتمبر 2016 مـ رقم العدد [ 13801]
الرياض: «الشرق الأوسط أونلاين»
قال سفير نيوزيلندا لدى الأمم المتحدة، الرئيس الحالي لمجلس الأمن، جيرار فان بومن، إن المجلس سيصدر قرارًا بـ«إجراءات مهمة إضافية» ضد كوريا الشمالية، مضيفًا أن المجلس يدين بشدة التجربة النووية الأخيرة لكوريا الشمالية.

وأوضح بومن: «تماشيا مع خطورة الانتهاك، فإن أعضاء مجلس الأمن سيبدأون العمل فورًا على الإجراءات المناسبة».

من جهته، قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، اليوم (السبت)، إنه يتعين على المجتمع الدولي إيجاد وسائل جديدة للرد على تجارب كوريا الشمالية النووية لنزع فتيل التوترات، بدلاً من مجرد فرض مزيد من العقوبات عليها.

وأضاف لافروف، في مؤتمر صحافي في جنيف، أن «الوضع الراهن يثبت أنه يجب على الدبلوماسيين أن يكونوا أكثر إبداعًا من مجرد الرد بفرض عقوبات ثم عقوبات على أي تفاقم للوضع».

وقال: «من السابق لأوانه دفن المحادثات السداسية.. يجب أن نبحث عن طرق تسمح لنا باستئنافها».

في حين لفت وزير الخارجية الأميركي جون كيري إلى أن الولايات المتحدة عرضت مرارًا على كوريا الشمالية إجراء محادثات، ولكن عليها أن تقبل بنزع السلاح النووي، وهو ما رفضته.

وقال: «لقد عرضنا مبادرة تلو الأخرى على ديكتاتور كوريا الشمالية».

وأضاف أنه يأمل في نهاية الأمر التوصل لنتيجة مماثلة لما حدث في المحادثات النووية في إيران.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة