ولاية بافاريا الألمانية تدعم «أبل» في نزاعها مع المفوضية الأوروبية

ولاية بافاريا الألمانية تدعم «أبل» في نزاعها مع المفوضية الأوروبية

الشركة الأوروبية مطالبة بدفع ضرائب متأخرة قيمتها 13 مليار يورو
الخميس - 29 ذو القعدة 1437 هـ - 01 سبتمبر 2016 مـ
القاهرة: «الشرق الأوسط أونلاين»
أكد وزير المالية البافاري تأييده لشركة «أبل» الأميركية في نزاعها الضريبي مع المفوضية الأوروبية التي طالبت «أبل» بدفع 13 مليار يورو ضرائب متأخرة لآيرلندا.

وانتقد ماركوس زودر في مقابلة مع صحيفة «زود دويتشه تسايتونج» الصادرة اليوم الخميس قرار المفوضية ورأى أن هذه المطالب «المبالغ فيها والتي تزامنت مع وقف مفاوضات اتفاقية التجارة الحرة بين الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة ستضر العلاقات التجارية بين الطرفين بشدة».

أضاف زودر، العضو بالحزب المسيحي الاجتماعي، الحليف التقليدي للمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل داخل ما يعرف بالتحالف المسيحي: «نحن بحاجة لقواعد ضريبية عادلة».

وكانت المفوضية قد طالبت «أبل» أول من أمس بدفع ما يصل إلى 13 مليار يورو لآيرلندا بالإضافة للفوائد المستحقة على هذا المبلغ، مبررة ذلك بأن الشركة الأميركية العملاقة حصلت على مساعدات محظورة من قبل الحكومة الآيرلندية مما يضر، حسب المفوضية، بالمنافسة النزيهة والحرة.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة