خاتم إلكتروني يحمي النساء من المضايقات

خاتم إلكتروني يحمي النساء من المضايقات

يرسل إشارات إنذار إلى الأقرباء وخدمات الطوارئ
الأربعاء - 24 شهر رمضان 1437 هـ - 29 يونيو 2016 مـ

في أحدث تطوير في عالم التقنيات الملبوسة عرضت شركة أميركية ناشئة خاتما نسائيا يحمي المرأة من المضايقات أو الهجمات المباغتة.
الخاتم الجديد الذي يحمل اسم «نيمب» Nimb يمكنه الاتصال بالأقارب والأصدقاء وخدمات الطوارئ والإسعاف لإنقاذ أي امرأة تتعرض إلى المضايقة، حتى ولو كانت مشدودة اليدين. وتشير الإحصاءات الأميركية إلى أن 37 في المائة من الأميركيات لا يشعرن بالأمان عندما يعدن إلى بيوتهن أثناء الليل.
وقالت كاثي روما المتحدثة باسم شركة «نيمب» ومقرها في لوس التوس بولاية كاليفورنيا، إن الشركة تلقت ردودا إيجابية عند طرح تصميم الخاتم عبر موقع «فيسبوك» للتواصل الاجتماعي، وكان هدف العرض جمع 50 ألف دولار إلا أن المبلغ وصل إلى أكثر من 150 ألف دولار.
ويعتمد مبدأ عمل الخاتم على وجود ما يسمى «زر الفزع» فيه تضغط المرأة التي تحمله عليه لمدة 3 ثوان كافية لإشعار الأشخاص التي سبق وأن سجلت أسماءهم فيه. وحينذاك يرسل الخاتم بيانات سريعة عن موقعه الجغرافي وذلك عبر الهاتف المرتبط به إلكترونيا.
وصمم الخاتم بحيث يطلق اهتزازات تنبيه إلى حاملته، في حال فقدان التواصل مع الهاتف. ويأمل مطورو الخاتم زيادة أعداد أسماء المسجلين في الخاتم لكي تشمل أسماء حاملات الخواتم الأخرى في المنطقة وتكوين ما يسمى بـ«ساحة دفاع مشتركة» على نطاق الأحياء السكنية.
ولا يمثل خاتم «نيمب» الجهاز الوحيد من نوعه إذ سبقته أجهزة إنذار منها جهاز «وير سايف» وهو شارة مضادة للماء يتيح طلب المساعدة عند ضغط زر فيه، و«سيفليت» السوار المعدني الذي يرسل إشارات الإنذار للأصدقاء عند الخطر وغيرهما. إلا أن شركة «نيمب» تأمل في أن يصبح خاتمها أكثر شعبية.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة