مأكولات من ثقافات مختلفة في السوق الرمضانية في سنغافورة

مأكولات من ثقافات مختلفة في السوق الرمضانية في سنغافورة

الاثنين - 22 شهر رمضان 1437 هـ - 27 يونيو 2016 مـ

تملأ مجموعة كبيرة من المأكولات من الثقافات الأخرى، مثل كوريا والهند وهولندا، السوق الرمضانية في منطقة جيلانج سيراي في سنغافورة، العام الحالي، مما دفع الحشود إلى الوقوف في طوابير لساعات من أجل المأكولات ذات اللمسة المختلفة.

ومن بين هذه المأكولات مخبوزات «كعك قوس القزح»، من صنع مقهى «وورد كافيه»، المحشوة بجبن كريمة الفراولة ويوضع عليها شراب القيقب. وهناك أيضًا أطعمة يلتقي فيها الشرق بالغرب، مثل الشوروز الإسباني الذي يتم رشه بشراب صفار البيض المملح. ويشبه الشوروز إلى حد ما بلح الشام. وتقدم باربرا ريديك (32 عاما)، وهي تشارك لأول مرة في السوق الرمضانية، البان كيك الهولندي، أو بوفرتيس.

وجاءت الهولندية ريديك، وهي تنحدر من بيمستير، إلى سنغافورة قبل خمس سنوات لإنشاء شركة خاصة بالفعاليات، لتتخلى عن المشروع وتفتح متجر «ذا داتش بان كيك ستور»، في نوفمبر (تشرين الثاني) عام 2015.

أرادت ريديك تقديم شيء فريد، فجلبت أشهر وجبة خفيفة من بلدها إلى السوق الرمضانية، حتى أنها استغلت اتجاه الأغذية المصممة على شكل قوس القزح، لتصنع بان كيك قوس قزح يتم بيعه في ليلة واحدة.

والسوق الرمضانية هي فعالية سنوية رئيسية في جيلانج سيراي، المعروفة بأنها نقطة تجمع للمسلمين الذين يشكلون ما يصل إلى 15 في المائة من سكان سنغافورة، بحسب إحصائيات 2015.


أخبار ذات صلة



اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة