مجلس الأنبار: انتهاكات «الحشد» طالت مساجد الفلوجة

مجلس الأنبار: انتهاكات «الحشد» طالت مساجد الفلوجة

سياسيون قالوا إن العبادي لم يتجاوب مع شكاواهم عن الخروقات
السبت - 20 شهر رمضان 1437 هـ - 25 يونيو 2016 مـ
أحد عناصر قوات مكافحة الإرهاب العراقية يعاين أحد الأبنية المدمرة في الفلوجة أمس (أ.ب)

أكد مجلس محافظة الأنبار أن انتهاكات ميليشيات «الحشد الشعبي» في الفلوجة، توسعت لتشمل إضرام النار في المساجد وسرقة منازل المواطنين، وذلك بعد طرد تنظيم داعش من غالبية مناطق المدينة.

وقال نائب رئيس المجلس رئيس اللجنة الأمنية في المحافظة فالح العيساوي لـ«الشرق الأوسط» إن ميليشيات الحشد أضرمت النار في «عدد كبير من المساجد في الفلوجة كانت رفضت مشاركتها أساسا في معركة تحرير المدينة». وأضاف أنه تبلغ من شهود عيان بأن الميليشيات استخدمت أيضًا شاحنات لنهب وسلب محتويات منازل الكثير من أهالي المدينة، وأن ذلك تم أمام مرأى ومسمع جميع المسؤولين الحكوميين والعسكريين.

في سياق متصل، كشف سياسيون عراقيون أنهم سلموا رئيس الوزراء حيدر العبادي، ملفا كاملا يوثق انتهاكات «الحشد الشعبي»، إلا أن العبادي لم يتجاوب معهم.

بدورها، أكدت البرلمانية العراقية لقاء وردي، أن انتهاكات ميليشيات «الحشد» ضد سكان الفلوجة جاءت تنفيذًا لأجندات خارجية هدفها عرقلة عودة الأهالي إلى مناطقهم.
...المزيد


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة