وزير الداخلية المصري: سنواجه الإرهاب بإرادة وقوة

وزير الداخلية المصري: سنواجه الإرهاب بإرادة وقوة

خلال حضوره جنازة قتلى الشرطة في هجوم لمسلحين
الأحد - 30 رجب 1437 هـ - 08 مايو 2016 مـ رقم العدد [ 13676]

أعلن وزير الداخلية المصري مجدي عبد الغفار اليوم الأحد أن الدولة مصرة على استكمال مسيرتها، وأن العمليات الإرهابية «لن تثنينا عن أداء واجبنا».

ونقل التلفزيون المصري عن عبد الغفار قوله، عقب حضوره جنازة قتلى الشرطة الثمانية، إن «صرخات أسر الشهداء أمر صعب للغاية ولكننا سنواجه الإرهاب بإرادة وعنف وقوة ولن نتهاون في حماية أمن الوطن».

وجرى اليوم تشييع قتلى هجوم حلوان الثمانية في جنازة عسكرية، وأقيمت صلاة الجنازة بمقر أكاديمية الشرطة في التجمع الخامس بحضور وزير الداخلية، ومسؤولين في الدولة، بجانب القيادات الأمنية وضباط الشرطة بوزارة الداخلية ومديرية أمن القاهرة.

وكان مسؤول مركز الإعلام الأمني بوزارة الداخلية المصرية أكد صباح اليوم «(استشهاد) ثمانية رجال شرطة بينهم ضابط» بعد أن فتح إرهابيون النار على سيارة «ميكروباص» كانوا يستقلونها في منطقة حلوان بجنوب القاهرة.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة