«تينغ».. يضع لندن تحت سحره

«تينغ».. يضع لندن تحت سحره

تجربة آسيوية إنجليزية في الطابق الـ35 بأعلى مبنى في أوروبا
الأحد - 30 رجب 1437 هـ - 08 مايو 2016 مـ
عناية بالتفاصيل و حلويات منمقة

لا يزال الشاي الإنجليزي التقليدي من أكثر ما يجذب السياح إلى لندن التي عرفت بهذا التقليد على يد دوقة بيدفورد عام 1840. وعلى مر الزمان تطور هذا التقليد من دون أن يتثاءب لا بل أصبح عصبا حيويا لجني الربح المادي لأفخم الفنادق في لندن لأن تكلفة تحضيره منخفضة وسعره للعموم يتجاوز ستين جنيها إسترلينيا (نحو مائة دولار) للشخص الواحد، ولكن عندما يأتي الأمر على تجربة شيء جديد فلن يكون هناك حاجة للتفكير بالمال خاصة إذا كان الشاي مميزا ويقدم في مكان لا ينسى.
فنوعية الشاي والساندويتشات والحلويات المرافقة له مهمة ولكن الموقع لا يقل أهمية، وبما أننا نتكلم عن الموقع فلن يضاهي أي موقع أو ديكور شموخ مبنى الشارد الأعلى في لندن، حيث يقدم مطعم «تينغ» الواقع في الطابق الخامس والثلاثين في فندق شانغريلا 360 درجة من روعة لندن ومعالمها ولا يفصلك عنها إلا الزجاج وجمالية كيفية تقديم الشاي الإنجليزي في أوان من الفضة وأكواب «التشاينا» الأنيقة.
وقد تكون هذه الفترة من أفضل الأوقات لتناول الشاي الإنجليزي في لندن تزامنا مع احتفال بريطانيا بعيد الملكة التسعين وعيد الأميرة شارلوت الأول؛ إذ تقدم الفنادق في لندن الشاي احتفاء بالملكة والأميرة الصغيرة.
ويتميز «تينغ» إلى جانب موقعه الساحر المطل على نهر التايمز وأشهر معالم لندن وجسورها الرائعة بتقديم خيارين لتناول الشاي الإنجليزي، على الطريقة الإنجليزية أو على الطريقة الآسيوية، ويقدم الشاي «الكلاسيكي» الساندويتشات والحلوى في حين يقدم الشاي الآسيوي لفائف «الدامبلينغس» المطهوة على البخار والبط المشوي وحتى الحلويات مستوحاة من الشرق الأقصى وتدخل فيها المكونات الخاصة بالمطبخ الشرقي.
وقد يختلف اثنان على نوع الشاي في «تينغ» ولكن لا يختلفان على الموقع خاصة إذا قمت بالحجز مسبقا وطلبت طاولة بمحاذاة الواجهة الزجاجية.
يقدم «تينغ» وجبة الفطور والغداء أيضا ويتميز بتصميم ديكوره الذي يعكس الروح الآسيوية تيمنا بملكية مجموعة فنادق شانغريلا العالمية، ونمطها المميز في جميع فروعها.
تصل إلى المطعم مباشرة من المصعد الرئيسي وبمجرد أن تفتح الأبواب يطالعك منظر لندن من فوق وإلى اليمين من الردهة الرئيسية تجد مساحة واسعة تقدم فيها الشاي، وهذا ما يضفي الشعور بالراحة بعيدا عن التكلفة في بعض الأماكن التي تقدم الشاي بعد الظهر في لندن التي تكون فيها الأجواء رسمية بعض الشيء.
يهتم المطعم بكثير من التفاصيل وعلى رأسها الخدمة المميزة وعناية الموظفين بأدق المفردات التي تهم الزبون، بالإضافة إلى تقديم الساندويتشات الخالية من الغلوتين ولكن يجب إعلام موظف الاستعلامات مسبقا عند إجراء الحجز. ومن الضروري تذوق حلوى Chocolate Temptation وPrawn Dumplings وكباقي الأماكن التي تقدم الشاي الإنجليزي يمكنك الحصول على كميات إضافية من الساندويتشات والحلوى وكعكة السكونز بقدر ما تشاء، فالسعر موحد للشاي الكلاسيكي 49 جنيها إسترلينيا (نحو 77 دولارا أميركيا) و54 جنيها إسترلينيا (نحو 95 دولارا أميركيا) للشاي الآسيوي.
ولا تكثر من تناول الساندويتشات لأن الحلوى مميزة جدا فهي من تحضير الطاهي نيكولاس باترسون (الطاهي في فندق كلاردجز سابقا) وهو معروف بتفوقه في تحضير الحلوى خاصة الأنواع التي تدخل فيها الشوكولاته.
وإذا كنت بصحبة صديقة أو شريك أنصحك بطلب شاي كلاسيكي وآخر آسيوي، وبهذه الطريقة يمكنك تذوق النكهتين، فقد يكون الشاي الآسيوي غير ملائم لجميع الذائقات، لا سيما إذا كنت من أنصار الكلاسيكية ولكن المذاق جيد ويختلف تماما عن الساندويتشات التي تقدم مع الشاي الكلاسيكي.
وبالنسبة للشاي عينه، هناك لائحة طويلة من أنواع الشاي مثل «إيرل غراي» التقليدية والشاي الأخضر، بالإضافة إلى أنواع كثيرة أخرى من مختلف خلطات الشاي والأعشاب.
يقدم «تينغ» الشاي بعد الظهر من الساعة 12 ظهرا ولغاية الساعة الرابعة بعد الظهر.


Level 35 Shangri - La Hotel، At The Shard، London، SE19QU


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة