الصدر يفاجئ المتظاهرين.. ويطير سرًا إلى إيران

الصدر يفاجئ المتظاهرين.. ويطير سرًا إلى إيران

الكتل السياسية تحول غضبها إلى العبادي ودعوات لسحب الثقة منه
الثلاثاء - 25 رجب 1437 هـ - 03 مايو 2016 مـ
أنصار لزعيم التيار الصدري بعد انسحابهم من المنطقة الخضراء في بغداد أول من أمس (إ.ب.أ)

وسط تصاعد الأزمة السياسية في العراق، فاجأ زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، أنصاره المتظاهرين في المنطقة الخضراء، وتوجه سرًا إلى طهران. وأكدت مصادر عراقية مطلعة أن الصدر غادر مطار بغداد في الحادية عشرة صباح أمس، مع مرافقيه الاثنين على متن طائرة تابعة لشركة طيران إيرانية.

وتأتي مغادرة رجل الدين الشيعي بعد ثلاثة أيام مضطربة في العراق، حيث بدأ أنصار الصدر بتنفيذ تهديدهم عبر اقتحام المنطقة الخضراء المحصنة في بغداد، ثم صعدوا عبر احتلالهم للبرلمان واعتصامهم فيه مع التسبب في بعض الأضرار المادية.

في غضون ذلك، حملت الكتل السياسية رئيس الوزراء حيدر العبادي مسؤولية ما سموه، كسر هيبة الدولة والتهاون مع أتباع مقتدى الصدر وعدم مواجهتهم بحزم بعد أن احتلوا البرلمان وقاموا بتكسير بعض محتوياته. وقال نائب رئيس الوزراء السابق وزعيم ائتلاف العربية صالح المطلك في بيان وجهه إلى رئيس الجمهورية فؤاد معصوم إن العبادي فقد بوصلة الإصلاح، وهو يستخدم مصطلح «الإصلاح» لحل مشكلاته الداخلية، مما أدخل البلاد في سلسلة أزمات، على حد تعبيره. وطالب المطلك ببحث سحب الثقة من العبادي.
...المزيد


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة