حماس تزيل صور مرسي وشعارات «الإخوان».. بعد اتفاقها مع القاهرة

حماس تزيل صور مرسي وشعارات «الإخوان».. بعد اتفاقها مع القاهرة

تجسيدًا لتوجهات جديدة بتخفيف التوتر مع مصر
الاثنين - 12 جمادى الآخرة 1437 هـ - 21 مارس 2016 مـ
جامع شهداء الأقصى في غزة. («الشرق الأوسط»)
رام الله: كفاح زبون

أزالت حركة «حماس» الحاكمة في قطاع غزة شعارات جماعة «الإخوان المسلمين» وصور قادتهم بما في ذلك صور مؤسس الجماعة حسن البنا والرئيس المصري الأسبق محمد مرسي. وربط متابعون للشأن الفلسطيني هذه الخطوة المفاجئة، بالاتفاق الذي أبرمته الأسبوع الماضي مع قادة المخابرات المصرية، والمتعلق بفك الارتباط بين الحركة الفلسطينية وجماعة الإخوان.

وقالت مصادر مطلعة لـ«الشرق الأوسط» إن دائرة العمل الجماهيري التابعة لحماس قامت بإزالة كل الصور والشعارات التي تشير إلى «الإخوان المسلمين» وتبعية حماس لهم.

وحسب المصادر نفسها، فإن جميع الشعارات والصور أزيلت بما فيها الثابتة منذ سنوات. وشمل ذلك صورة رئيسية كبيرة في منطقة السرايا وسط غزة وكانت تضم أمير قطر الحالي الشيخ تميم بن حمد والسابق حمد بن خليفة والرئيس التركي رجب طيب إردوغان ومسؤول حماس في غزة إسماعيل هنية ورئيس المكتب السياسي للحركة خالد مشعل، مكتوب تحتها «القدس تنتظر الرجال»، واستبدلت بيافطة تحمل رسالة لمصر «المقاومة لا توجه سلاحها إلى الخارج.. البوصلة نحو تحرير فلسطين»، في إشارة إلى عدم تورط الحركة في أي أحداث في مصر.

وكان رئيس وفد حماس قد أكد فحوى هذه الرسالة خلال لقائه بقادة المخابرات المصرية الأسبوع الماضي. ولم تكتف حماس بإزالة شعارات «الإخوان» الرئيسية في غزة، بل شمل ذلك جميع ما يخص الجماعة الأم داخل المساجد بما في ذلك وصايا حسن البنا التي تربي حماس أبناءها عليها.
...المزيد


التعليقات

يوسف رملي
البلد: 
قطر - الدوحة
21/03/2016 - 07:33
كنا نأمل أن تبدأ الخطوة بالسعي إلى إيجاد تقارب جدي مع فتح لأن الأقربون أولى بالمعروف، وهو الطريق الأقصر إلى قلب النظام المصري خاصة بعد الشبهات التي طالت حماس، فنظام الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لن تطمنه مجرد إزالة صور أو شعارات، فجبهة سيناء لا زالت مشتعله، لذا الركون إلى الخطوة الحماسية ستظل ضعيفة مع الضغط السياسي الإسرائيلي ونحن نعول كثيرا على التعاون بين فتح وحماس والإستماته لأجل إيجاد مخرج يؤدي إلى حكومة وفاق تمهد الطريق إلى حل الدولتين، أما الدوران فى حلقة الرهانات الخاسره لن تفيد حماس في شيء بل سوف تضاعف من حجم معاناة أهلنا في غزة ليبقى ترتيب البيت الفلسطيني هو الأمثل، كما يجب على حماس أن تعي جيدا أن المعادلة في طريقها إلى التغيير والعالم أصبح أكثر إصرارا على تبريد المناطق الساخنة لإنقاذ الوضع الاقتصادي المتدهور وهو العامل الرئيسي.
احمد عادل
البلد: 
مصر
21/03/2016 - 08:30
شاطرين ياحماس فين بقا حق الجنود اللي ماتوا وعنيكم مليانا بالفرح والبهجة تتشفي فيهم رجعوا الجنود ومستعدين للتصالح
احمد
البلد: 
السعوديه
21/03/2016 - 09:00
اللي تكسبه تلعبه به
عبد الملك عثمان فراش
البلد: 
جدة /السعودية
21/03/2016 - 10:04
التفكير الواقعي يتطلب المسايرةمع مطالب الحكومة المصرية نظرا للاهمية الاساسية لمعبر رفح لحياة سكان غزة وحركة الفلسطنيين عموما اضافة انه واساسي لدوخو ل البضائع؛وقطر وتركيا سوف تعذر هم.
حسان التميمي
البلد: 
السعودية
21/03/2016 - 12:40
يبدو أن وضع مثل تلك الصور للرئيس الأسبق محمودمرسي وصور أخرى لمن ينتمون لجماعة الإخوان المسلمين قد أثار حفيظة السلطات المصرية وهذا من حقها ، ويعدّ خطأ من حكومة غزة" إن جاز التعبير"، مما جعلها تطلب من حماس ضمنا اوعلانية بازالة هذه الصور لابداء حسن النية ، واعتقد ان العلاقة الفلسطينية المصرية هي علاقة استراتيجية ، بل هي علاقة مصير مشترك ، لذا يجب ان تعود المياه غلى مجاريها لان مصر ترتبط جغرافيا بفلسطين عن طريق غزة التي كانت تخضع للحكم المصري حتى عام1967 إلى أن استولت استولت عليها اسرائيل بعد الهزيمة في ذلك العام ، فالقضية الفلسطينية هي قضية فلسطين ومصر وكل الدول العربية وليست قضية شعب فلسطينين وحده، وهذا ما يخلط فيه كثير من العامة ، فهي قضية أمة عربيةبأكملها ، وليست قضية شعب بعينة، وهذا ما يجب القاء الضوء عليه لمنلكل من يجهله .
عمرو
البلد: 
مصر
21/03/2016 - 12:53
لا ارى هذا الاتفاق جدي فمن شب على شيء شاب علية وليس بين ليلة وضحاها سوف يتغير موقف حماس
Samy Hemeda
البلد: 
Egypt
21/03/2016 - 14:15
احنا ليه بنشكك فى النوايا ربنا المفروض ان احنا ندعوا لله ان يوفق الأمه العربية للخير
خالد سمير
البلد: 
EGYPT
21/03/2016 - 19:54
افلح ان صدق
وحيد حامد
البلد: 
مصر ام الدنيا
21/03/2016 - 21:59
كلة زي عدمة الثقة مفقودة والخيانة موجودة
عبد الرحمن الحموي
البلد: 
سوريا
22/03/2016 - 06:38
من ناحية أخرى أقول :"قال كيف تجد قلبك قال مطمئن بالإيمان قال فإن عادوا فعد" أتمنى التوفيق وجمع الكلمة للمسلمين
عرض الكل
عرض اقل

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة