سيرغي لافروف يجري مباحثات مع الشيخ عبد الله بن زايد اليوم في أبوظبي

سيرغي لافروف يجري مباحثات مع الشيخ عبد الله بن زايد اليوم في أبوظبي

ملف الطاقة على رأس النقاشات ويتوجه بعدها إلى مسقط
الثلاثاء - 23 شهر ربيع الثاني 1437 هـ - 02 فبراير 2016 مـ رقم العدد [ 13580]

ينتظر أن يعقد الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية الإماراتي مع نظيره الروسي سيرغي لافروف مباحثات ثنائية تتضمن العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية والأوضاع في سوق الطاقة العالمية، وذلك خلال زيارة وزير الخارجية الروسي للعاصمة الإماراتية اليوم.
وقال موقع وزارة الخارجية الروسي إن زيارة سيرغي لافروف إلى أبوظبي والتي من بعدها ينتقل إلى العاصمة العمانية مسقط، ستتضمن مباحثات حول عدد من القضايا المتعلقة بتنمية علاقات الصداقة التي تربط روسيا مع الإمارات وعمان، ومناقشة المصالح المشتركة، وبناء الشراكة التجارية والاستثمارية ووضع مشاريع مشتركة واعدة في قطاع الطاقة والمعادن والصناعة والزراعة والبنية التحتية وغيرها من المجالات، إضافة إلى أن روسيا تهدف أيضًا إلى تنشيط العلاقات الإنسانية، بما في ذلك التبادل الثقافي والتعاون في مجال السياحة. وأكدت وزارة الخارجية الإماراتية أن موضوع الطاقة سيكون واحدًا من أهم المواضيع التي سيتم نقاشها في أبوظبي ومسقط، وكيفية الوضع العالمي في سوق الطاقة، حيث تبقى مهمة واحدة لتقليل تقلبات أسعار النفط، وهو التوصل إلى توازن مستقر بين العرض والطلب. كما سيكون هناك نقاشات حول القضايا الإقليمية والدولية، التي سيتم بحثها ضمن مسار السياسة الخارجية الروسية والتعبير عن تفهم ودعم النهج والمبادرات الروسية في الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى. وفي هذا الجانب سيستعرض الجانبان بالتفصيل قضايا الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والتأكيد على ضرورة تسوية النزاعات والأزمات في المنطقة في أقرب وقت ممكن، حيث ترى «موسكو» أهمية تشكيل جبهة واسعة وفعالة ضد التهديدات الإرهابية بما يتوافق مع أحكام القانون الدولي. وأشارت إلى أن روسيا والإمارات وعمان يشاركون في دعم حل الملف السوري بشكل دولي، وتنظيم المحادثات بين ممثلي النظام وممثلي المعارضة في جنيف، إذ إن الجانبين لديهما اهتمام خاص لتبادل الرأي حول الملفات التي تنهى الأزمة السورية.
وأكدت وزارة الخارجية الروسية في بيان لها على موقعها أن الزيارات القادمة لوزير الخارجية لافروف تأتي باعتبارها عنصرا رئيسيا من جهود روسيا الهادفة إلى تعزيز التعاون مع الشركاء الإقليميين. يذكر أن ألكساندر نوفاك وزير الطاقة الروسي أعرب بعد لقائه مع ممثلي شركات النفط الروسية، عن استعداد بلاده المشاركة في اجتماع مع منظمة الدول المصدرة للنفط «أوبك» في شهر فبراير (شباط) لبحث الأوضاع في أسواق النفط، ومن المحتمل أن يكون النقاش تقليص إنتاج النفط.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة