أبرز محطات الاحتجاجات والتحولات السياسية في تونس منذ الثورة

أبرز محطات الاحتجاجات والتحولات السياسية في تونس منذ الثورة

الأحد - 14 شهر ربيع الثاني 1437 هـ - 24 يناير 2016 مـ رقم العدد [ 13571]

منذ ثورة ديسمبر (كانون الأول) من عام 2010 التي أسقطت الرئيس زين العابدين بن علي، بعد بقائه 23 عاما في السلطة، والتي أطلقت ما عرف بـ«الربيع العربي»، شهدت تونس محطات كثيرة من التوتر والعنف، والتغييرات السياسية الكبيرة، هذه أبرزها:
* في 17 من ديسمبر 2010 أقدم البائع المتجول محمد البوعزيزي في سيدي بوزيد (وسط غرب) على إضرام النار في نفسه، مما أدى إلى إطلاق حركة احتجاج شعبية على الفقر والبطالة.
* في 14 من يناير من نفس السنة 2011، تجمع آلاف المتظاهرين في تونس وفي الضواحي للمطالبة برحيل بن علي، الذي فر إلى السعودية بعد ممارسته حكما دام 23 عاما بلا منازع.
* في 23 من أكتوبر (تشرين الأول) 2011، فازت حركة النهضة الإسلامية، التي كانت محظورة خلال عهد بن علي واستعادت شرعيتها في مارس، بـ89 مقعدا من أصل 217 في المجلس التشريعي، وذلك في أول انتخابات حرة في تاريخ البلاد.
* في ديسمبر 2011 انتخب المجلس التأسيسي المنصف المرزوقي، الناشط اليساري والمعارض لبن علي، رئيسا للجمهورية، بينما تم تكليف حمادي الجبالي، الرجل الثاني في حركة النهضة، بتشكيل حكومة.
* في يونيو (حزيران) ثم في أغسطس (آب) 2012، شهدت تونس تظاهرات متتالية، تخللتها أعمال عنف وهجمات نفذها عناصر من التيار السلفي ومشاغبون.
* في 14 من سبتمبر (أيلول) 2012، هاجم مئات المتظاهرين الإسلاميين سفارة الولايات المتحدة في تونس، بعد بث مقتطفات من شريط معادٍ للإسلام على الإنترنت، وسقط أربعة قتلى من المهاجمين وعشرات الجرحى.
* في السادس من فبراير (شباط) 2013، تم اغتيال المعارض اليساري شكري بلعيد في تونس العاصمة.
* في 25 من يوليو (تموز) 2013، اغتيل المعارض القومي اليساري محمد البراهمي بالقرب من العاصمة، وتبنى جهاديون موالون لتنظيم داعش عمليتي الاغتيال اللتين أثارتا أزمة سياسية.
* في 29 من يوليو 2013، قتل ثمانية جنود في جبل الشعانبي على الحدود مع الجزائر، حيث تلاحق السلطات مجموعة مرتبطة بتنظيم القاعدة منذ 2012.
* في 26 من يناير 2014 وبعد أشهر من المفاوضات الصعبة للخروج من الأزمة السياسية، وقع القادة التونسيون الدستور، بعد تأخير استمر أكثر من عام.
* في 26 من أكتوبر 2014، فاز حزب نداء تونس، المعادي للإسلاميين بقيادة الباجي قائد السبسي، بالانتخابات التشريعية بعد حصوله على 86 مقعدا من أصل 217 في البرلمان، متقدمًا على حزب النهضة.
* في ديسمبر 2014 أصبح الباجي قائد السبسي أول رئيس تونسي منتخب ديمقراطيا بالاقتراع العام.
* في 18 من مارس (آذار) 2015 قتل 21 سائحا أجنبيا وشرطي تونسي في اعتداء على متحف باردو في العاصمة.
* في 26 من يونيو 2015 أوقع اعتداء على فندق بمرسى القنطاوي بالقرب من سوسة (جنوب) 38 قتيلا بينهم 30 بريطانيا. وتبنى تنظيم داعش المتشدد الهجومين.
* في 10 من ديسمبر 2015، تسلم الرباعي الراعي للحوار الوطني جائزة نوبل للسلام تكريما لجهوده في عملية الانتقال الديمقراطي في تونس عبر الحوار، ودعا حائزو نوبل للسلام خلال حفل تسليم الجائزة إلى جعل مكافحة الإرهاب «أولوية مطلقة».


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة