تحالف إسلامي عسكري يضم 34 دولة بقيادة السعودية لمحاربة الإرهاب

تحالف إسلامي عسكري يضم 34 دولة بقيادة السعودية لمحاربة الإرهاب

ولي ولي العهد السعودي: التحالف سيلاحق التنظيمات الإرهابية بغض النظر عن تصنيفها
الأربعاء - 5 شهر ربيع الأول 1437 هـ - 16 ديسمبر 2015 مـ
ولي ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد في الرياض أمس (تصوير: حميد الحازمي)
الرياض: نايف الرشيد
أعلن الأمير محمد بن سلمان ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السعودي, عن تشكيل تحالف عسكري مكون من 34 دولة إسلامية، بقيادة السعودية، لمحاربة الإرهاب، وتأسيس مركز عمليات مشتركة، ومقره العاصمة الرياض، لتنسيق ودعم العمليات العسكرية، لمحاربة الإرهاب ولتطوير البرامج والآليات اللازمة لدعم تلك الجهود، فيما أبدت أكثر من 10 دول إسلامية أخرى تأييدها لهذا التحالف.

وشدد الأمير محمد بن سلمان على أن هناك جهودا تبذل لتطوير محاربة الإرهاب فكريا وأمنيا، مثنيا على الدور الذي تقوم به وزارة الداخلية السعودية، ومؤكدًا في السياق ذاته أن التحالف الإسلامي العسكري الجديد يختلف تماما عن تحالف استعادة الشرعية في اليمن.

وأوضح الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، أن عمل التحالف تنسيقي لمواجهة التنظيمات الإرهابية وتقوية تحالف واحد يسهم في القضاء على الإرهاب، مشيرًا إلى أن التحالف الإسلامي العسكري يأتي من باب الحرص على مكافحة هذا الداء.

وأكد الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، خلال مؤتمر صحافي في قاعدة مطار الملك سلمان بن عبد العزيز الجوية بالرياض، البارحة، أهمية تنسيق الجهود والعمليات المشتركة في التحالف الإسلامي العسكري، مشيرًا إلى أن بعض الدول تعاني من الإرهاب مثل تنظيم «داعش» في كل من سوريا والعراق، وأيضًا بعض الدول الأخرى مثل اليمن وليبيا، وأن ذلك يتطلب جهودًا دولية لمحاربته من خلال هذا التحالف.

وفي سؤال لـ«الشرق الأوسط»، حيال إمكانية أن يصدر التحالف مواقف ملزمة للدول الأعضاء في التحالف، قال وزير الدفاع السعودي: «لا يمكن إصدار موقف ملزم للدول المشاركة في التحالف العسكري الإسلامي لمحاربة الإرهاب، ولكن التحالف سيكون دوره تنسيقيًا، وكل الدول سوف تسهم حسب قدراتها في هذا المجال».

وأشار الأمير محمد بن سلمان إلى أن التحالف الإسلامي سينسق مع جميع المنظمات الدولية، ومع الدول المهمة في العالم، متطلعًا إلى دعم يحظى به التحالف الإسلامي الجديد.

وشدد وزير الدفاع السعودي على أن التحالف الإسلامي لن يخص أي تنظيم إرهابي بعينه، مؤكدًا أن أي تنظيم إرهابي يظهر أمام التحالف سوف تُتخذ كل الإجراءات في محاربته.

وحول وجود أكثر من 10 دول إسلامية أخرى، أبدت تأييدها للتحالف، أكد الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، أن هناك إجراءات يجب أن تتخذها تلك الدول قبل الانضمام للتحالف، مشيرًا إلى أنه في إطار الحرص على إنجاز التحالف بأسرع وقت، فقد تم الإعلان عن التحالف الجديد الذي يضم 34 دولة.

وأضاف: «نتوقع أن تنضم تلك الدول المؤيدة للتحالف الإسلامي خلال الأسابيع المقبلة، والتحالف الإسلامي لا يعتبر حشدًا عسكريًا، وإنما هو جهد لتنسيق مجهودات الدول للقضاء على الإرهاب».

ولفت وزير الدفاع السعودي إلى أن التحالف سوف يلاحق التنظيمات الإرهابية، بغض النظر عن تصنيفها، مبينا أنه لا يمكن البدء بعمليات في سوريا والعراق إلا بالتنسيق مع الشرعية في تلك الدول، وكذلك المجتمع الدولي، مؤكدًا أن التحالف الإسلامي العسكري لا يتبع منظمة التعاون الإسلامي.

وأوضح بيان مشترك تشكيل التحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الإرهاب، وقد صدر أمس بالرياض، كما أوضح أنه يأتي انطلاقًا من التوجيه الرباني الكريم: «وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدوان»، ومن تعاليم الشريعة الإسلامية السمحة وأحكامها التي تحرّم الإرهاب بجميع صوره وأشكاله، لأنه جريمة نكراء وظلم تأباه جميع الأديان السماوية والفطرة الإنسانية.

وقال البيان إن الإرهاب وجرائمه الوحشية من إفساد في الأرض وإهلاك للحرث والنسل المحرم شرعًا، يشكل انتهاكًا خطيرًا لكرامة الإنسان وحقوقه، لا سيما الحق في الحياة والحق في الأمن، ويعرض مصالح الدول والمجتمعات للخطر ويهدد استقرارها، وإنه لا يمكن تبرير أعمال الإفساد والإرهاب بحال من الأحوال، ومن ثم، ينبغي محاربتها بكل الوسائل، والتعاضد في القضاء عليها، لأن ذلك من التعاون على البر والتقوى.

وأضاف البيان أن التحالف يأتي «تأكيدا على مبادئ وأهداف ميثاق منظمة التعاون الإسلامي التي تدعو الدول الأعضاء إلى التعاون لمكافحة الإرهاب بجميع أشكاله ومظاهره، وترفض كل مبرر أو عذر للإرهاب، وتحقيقًا للتكامل ورص الصفوف وتوحيد الجهود لمكافحة الإرهاب الذي يهتك حرمة النفس المعصومة ويهدد الأمن والسلام الإقليمي والدولي، ويشكل خطرًا على المصالح الحيوية للأمة، ويخل بنظام التعايش فيها».

وأشار البيان المشترك إلى أنه «التزاما بالأحكام الواردة في ميثاق الأمم المتحدة، وميثاق منظمة التعاون الإسلامي، والمواثيق الدولية الأخرى الرامية إلى القضاء على الإرهاب، وتأكيدا على حق الدول في الدفاع عن النفس وفقًا لمقاصد ومبادئ القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة، وانطلاقًا من أحكام اتفاقية منظمة التعاون الإسلامي لمكافحة الإرهاب بجميع أشكاله ومظاهره والقضاء على أهدافه ومسبباته، وأداء لواجب حماية الأمة من شرور كل الجماعات والتنظيمات الإرهابية المسلحة أيًا كان مذهبها وتسميتها والتي تعيث في الأرض قتلاً وفسادًا، وتهدف إلى ترويع الآمنين، قررت الدول الواردة أسماؤها في هذا البيان تشكيل تحالف عسكري لمحاربة الإرهاب بقيادة السعودية».

وأكد البيان المشترك تأسيس مركز عمليات مشتركة في مدينة الرياض، لتنسيق ودعم العمليات العسكرية لمحاربة الإرهاب ولتطوير البرامج والآليات اللازمة لدعم تلك الجهود.

وذكر البيان المشترك أنه سيتم وضع الترتيبات المناسبة للتنسيق مع الدول الصديقة والمحبة للسلام والجهات الدولية في سبيل خدمة المجهود الدولي لمكافحة الإرهاب وحفظ السلم والأمن الدوليين.

وذكر البيان المشترك أن الدول المشاركة في التحالف إلى جانب السعودية، هي: الأردن والإمارات وباكستان والبحرين وبنغلاديش وبنين وتركيا وتشاد وتوغو وتونس وجيبوتي والسنغال والسودان وسيراليون والصومال والغابون وغينيا وفلسطين والقمر وقطر وكوت دي فوار والكويت ولبنان وليبيا والمالديف ومالي وماليزيا ومصر والمغرب وموريتانيا والنيجر ونيجيريا واليمن.

وأشار البيان المشترك إلى أن هناك أكثر من 10 دول إسلامية أخرى أبدت تأييدها لهذا التحالف وأنها ستتخذ الإجراءات اللازمة في هذا الشأن، ومنها إندونيسيا.

التعليقات

هاشم أبو عبده
البلد: 
الأردن
15/12/2015 - 03:43
هذا التحالف العربي الضخم الذي يضم أربعة وثلاثين دولة هو الأكبر من نوعه في تاريخنا الحديث، نتمنى أن تكون نواة لتحالف قوي ودائم يجمع كل الدول العربية والإسلامية من أجل الدفاع عن حقوق المظلومين على مستوى دولنا العربية والإسلامية، نتمنى أن تزيد هذا التحالف التقارب بين الدول العربية كلها وتستمر مثل هذه العلاقات الطيبة من أجل رفعة ومصلحة بلداننا العربية جمعاء.
ابن مواطنه
البلد: 
السعوديه
15/12/2015 - 13:48
الله يجعل هدا التحالف بداية خير لعزة الاسلام والمسلمين وياحاقدين على السعوديه موتوا بغيظكم السعوديه قادمه وبقوه وهى ستكون لها الكلمه الطولى فى كل ماله شان فى رفعة وعزه المسلمين
عبدالله مبارك
البلد: 
الكويت
15/12/2015 - 22:43
34 دولة إسلامية لمحاربة الإرهاب!!!...إذاً نتمنى أن يكون الإرهاب الإسرائيلي من ضمن أجندة هذا التحالف!! اللهم آمين
عبدالناصر محمدسعيد
البلد: 
مصر
16/12/2015 - 07:28
الله ينصر دول التحالف على الارهاب
mohamed bushra hassan
البلد: 
Sudan
16/12/2015 - 08:55
الله أكبر ولله الحمد ز لا اشك ابدا أن أول عمل له هو انقاذ ابناءنا فى داعش وغيرها من ابادتهم وضمهم بكل حكمة و بالتى هى أحسن ويكفى ان هذا التحالف ذو قوة باطشة كفيلة بأن ترحعهم لصوابهم واستيعابهم كل فى دولته مع حفزهم للعيش الكريم . وهو المخرج الربانى المقبول ودون ذلك سنقتلم بيدى الغرب الماكر......
عامر دهب
البلد: 
السودان
16/12/2015 - 11:48
اللهم أنصر الاسلام والمسلمين في جميع بقاع الارض
علي عبد الرازق
البلد: 
مصر
16/12/2015 - 11:57
إنشاء التحالف والإعلان عنه فى هذا الوقت بالتحديد هو خطوة استراتيجية في مواجهة الغرب وذلك لقلب الطاولة على المحاولات السيئة من البعض لربط الإسلام بالإرهاب وتشويه صورته وصورة الإسلام الحنيف، وكمواطن مسلم أتمنى أن يحقق هذا التحالف أهدافه بقيادة قلب الإسلام المملكة العربية السعودية وبسيف الإسلام ودرعه مصر المحروسة وبروح الإمارات وبسالة الكويتيين.
أبوالمقداد أشرف الليبي
البلد: 
ليبيا
17/12/2015 - 09:57
عندما يسند الأمر لأهله تكون الثمرة بتوفيق من الله ,حي الله السعودية دولة التوحيد والسنة وزادها الله عزاً و رفعة وجميع الدول الإسلامية .اللهم سدد خطاهم و أعنهم لما فيه رضاك يارب العالمين .
محمد شنكالي
البلد: 
العراق
18/12/2015 - 20:19
نعم هذا هو هو الحل الأمثل والأليق .. لكي نثبت للكافة بأن الإسلام بريء من الإرهاب .. وأن دول إسلامية هي ستقوم بوأد الإرهاب .. الإرهاب التي جائنا من الغرب .. وتفذ أغبياء يسكنون معنا .. فالغرب الذي كان يقطع الرؤوس ويحرق النساء في فترة حكم الكنيسة قبل الثورة الصناعية ..
ابو سعد
البلد: 
الجزائر
18/12/2015 - 20:30
اللهم بارك، خبر يثلج الصدور، اخواننا المسلمين في جميع اقطار العلم اسالكم الدعاء ثم الدعاء لوحدة امة الاسلام على راية التوحيد و السنة، و تمكين العلم و العلماء و جنودهم لمحاربة الجهل و البدع بما فيهم الخوارج التي اوهنت الامة. و انها لضربة موجعة و مكلفة لاعداء الله، اللهم وفق و بارك و تمم، الدعاء الدعاء، قال تعالى:"يا أيها الذين آمنوا ان نتصروا الله ينصركم و يثبت اقدامكم" اي ان تطعوا الله، فالله لا يحتاج لننصره بالقوة.
نادي موسي
البلد: 
مصر
19/12/2015 - 17:05
واعتصموا بحبل جميعا ولا تفرقو ا ، وان تنصروا الله ينصركم ويثبت اقدامكم ، اللهم أعز الاسلام وانصر المسلمين ،وأخيرا سيري المتآمرون علي الاسلام والمسلمين الي اي منقلب سينقلبون
محمد العيساوي
البلد: 
العراق
20/12/2015 - 20:20
انشاء الله سوف يكون الحل الامثل للخلاص من الارهاب والدمار
عبدالله العنزي
البلد: 
الكويت
21/12/2015 - 07:03
هذه هي نهايه العالم ويبدأ جبرووووت وقوه الامه الاسلامية وتوحيد لا اله الا الله محمد رسول الله من علامات الساعه الكبرى نطق الحكام لتوحيد الامه الاسلاميه وضعف الغرب او شدههم يعني لا يعلمووون شئ وهم في غيبه من امرهم الله هم وحدنا واجعلنا من شهدائك الموحدين كم أتحرى شوقا لمثل هذا الحدث هيا نسمع صهيل الخيل ونطق كلمه التوحيد لتوحيد العالم لا اله الا الله محمد رسول الله والله اكبر وليخسئ الصهاينه ...
نايف
البلد: 
السعودية
31/12/2015 - 18:28
أشداء على الكفار رحماء بينهم
عرض الكل
عرض اقل

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة