ظهور شق أرضي غامض في جبال ولاية وايومنغ الأميركية

ظهور شق أرضي غامض في جبال ولاية وايومنغ الأميركية

طوله 750 مترًا وعرضه 50
الأحد - 19 محرم 1437 هـ - 01 نوفمبر 2015 مـ

قال جيولوجي يعمل بمؤسسة تابعة لولاية وايومنغ الأميركية، إن الشق الكبير الذي ظهر بشكل غامض على سفح جبال بيجورن في وايومنغ، هو انهيار أرضي يتحرك ببطء ويحتمل أن يكون قد نجم عن هطول كثيف للأمطار مصحوب برطوبة ناشئة من نبع مياه مجاور.
وتسلطت الأضواء الأسبوع الماضي على هذا التحرك الجيولوجي الكبير في هذه المنطقة النائية التي لا يوجد بها أشخاص أو ملكية عرضة بشكل مباشر لمخاطر عندما اكتشفه صيادون تابعون لشركة تجارية في وايومنغ، ووضعوا الصور والتعليقات على صفحة الشركة على «فيسبوك»؛ مما أثار حالة اهتمام على الإنترنت.
وقال الصيادون العاملون بشركة «إس إن إس أوتفيترز أند جايدز» في تدوينة، أن أداة تستخدم في قياس المسافة لأغراض الصيد تشير إلى أن الشق يبلغ طوله 750 مترا وعرضه 50 مترا.
وقال الصياديون في تدوينة يوم الجمعة: «الشق العملاق في الأرض ظهر خلال الأسبوعين الماضيين في مزرعة نصطاد بها في جبال بيجورن. كل فرد هنا يطلقون عليه (الجرح)، إنه موقع خيالي حقيقة».
وقال سيث وايتكي، وهو مدير قسم في هيئة المسح الجيولوجي بولاية وايومنغ، إن ما يطلق عليها «الشق الضخم» يعد كبيرا نسبيا في الحجم حتى بالنسبة لولاية وايومنغ التي شهدت عشرات الآلاف من الانهيارات الأرضية في القرن الماضي.
وقال إنه على الرغم من أن هذا الانزلاق لا يبدو يشكل أي تهديدات وشيكة معروفة، فإنه يمكن أن يسبب ضررا إذا انهار بشكل كارثي خلال وجود أناس في المكان.


اختيارات المحرر

فيديو