«الوزراء السعودي» يأمل بمواصلة الحوار البنّاء مع إيران وفقاً لأسس الاتفاق

خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز في أثناء ترؤسه جلسة مجلس الوزراء بالرياض (واس)
خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز في أثناء ترؤسه جلسة مجلس الوزراء بالرياض (واس)
TT

«الوزراء السعودي» يأمل بمواصلة الحوار البنّاء مع إيران وفقاً لأسس الاتفاق

خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز في أثناء ترؤسه جلسة مجلس الوزراء بالرياض (واس)
خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز في أثناء ترؤسه جلسة مجلس الوزراء بالرياض (واس)

أعرب مجلس الوزراء السعودي، اليوم (الثلاثاء)، عن الأمل بالاستمرار في مواصلة الحوار البنّاء مع إيران؛ وفقاً للمرتكزات والأسس التي تضمنها الاتفاق، وبما يعود بالخير والنفع على البلدين والمنطقة بشكل عام، ويعزز السلم والأمن الإقليميين والدوليين.
جاء ذلك خلال جلسته التي عقدها برئاسة خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبد العزيز، في قصر عرقة بالرياض، حيث تطرق إلى ما تم التوصل إليه بين السعودية وإيران في بكين، بتوجيهات من قيادة المملكة، واستجابة لمبادرة الرئيس الصيني شي جينبينغ، من اتفاق يتضمن الموافقة على استئناف العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، والتأكيد على مبادئ احترام سيادة الدول، وعدم التدخل في شؤونها، والالتزام بمبادئ ومقاصد ميثاق الأمم المتحدة ومنظمة التعاون الإسلامي، والمواثيق والأعراف الدولية.
واطّلع مجلس الوزراء، على فحوى استقبال ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، رئيس وزراء بولندا، وما جرى خلاله من استعراض العلاقات، وسبل تعزيز آفاق التعاون الثنائي في مختلف المجالات، وكذلك اجتماعه مع رئيس مجلس القيادة الرئاسي اليمني، وما اشتمل عليه من التأكيد على استمرار دعم المملكة للمجلس والحكومة اليمنية والشعب اليمني الشقيق، وللجهود الرامية إلى التوصل لحل سياسي شامل برعاية الأمم المتحدة.
وتناول المجلس مجمل أعمال السياسة الخارجية، النابعة من الدور المحوري للمملكة على المستوى الدولي، والحرص الدائم على تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم، وتفضيل الحلول السياسية والحوار، مجدداً موقف السعودية الداعم للمساعي الدولية كلها لإيجاد حل سياسي للأزمة الروسية الأوكرانية، وتسهيل الحوار بين الطرفين، ولكل ما من شأنه تخفيف التوتر والمعاناة التي طالت الجميع بسبب تداعيات الأزمة، خصوصاً الدول النامية والأقل نمواً.
ونوّه، بما أكدته السعودية في مؤتمر الأمم المتحدة الذي عُقد بالدوحة، من التزامها بالعمل مع المجتمع الدولي لدعم البلدان الأقل نمواً، ومساعدتها على تجاوز ظروفها وتحدياتها، ودفعها نحو التقدم والنماء، وكذا مواصلة الدور الريادي في جميع المجالات الإنمائية على المستويين الإقليمي والدولي، بتحقيق أجندة التنمية المستدامة 2030.
واستعرض مجلس الوزراء عدداً من التقارير عن المؤتمرات الدولية التي استضافتها السعودية في الأيام الماضية، سعياً لمواكبة المستجدات في العالم، وتعزيز دور مجالاته الرئيسة، وتطوير واغتنام فرصه الجديدة؛ من خلال التنسيق وتبادل الرؤى والتعاون المشترك. كما تابع المجلس التطورات الاقتصادية بالمملكة، في ضوء ما حققته برامج الإصلاحات الاقتصادية والانضباط المالي في إطار «رؤية 2030»، من انعكاسات إيجابية على الاقتصاد الوطني، الذي بات الأسرع نمواً على مستوى مجموعة العشرين لعام 2022، مع انخفاض معدل التضخم، وتواصل النمو المستدام على المدى المتوسط، مدعوماً بنمو إجمالي الناتج المحلي غير النفطي.
وقرر الموافقة على اتفاقيتي تعاون أمني، وتعاون في مجال قدوم الحجاج مع بنغلاديش، وإقامة علاقات دبلوماسية مع جزر كوك على مستوى «سفير غير مقيم»، وتفويض وزير الخارجية ـ أو من ينيبه ـ بالتوقيع على مشروع البروتوكول اللازم. كما وافق على انضمام السعودية إلى اتفاق «حفظ وإدارة الأرصدة السمكية المتداخلة المناطق والأرصدة السمكية الكثيرة الارتحال عام 1995»، التابعة لاتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار عام 1982، وعلى مشروع إعلان نوايا بين وزارة الصناعة والثروة المعدنية السعودية، ووزارة الأعمال والطاقة والاستراتيجية الصناعية البريطانية، وتفويض وزير الصناعة ـ أو من ينيبه ـ بالتباحث مع الجانب البريطاني في شأنه، والتوقيع عليه.
ووافق المجلس على توقيع مذكرات للتعاون العلمي والتقني مع اليونان، ومع المغرب في مجال الاعتراف المتبادل بشهادات الحلال للمنتجات المحلية، وفي مجال الأرشفة مع إندونيسيا. وفوّض وزير الإعلام رئيس مجلس إدارة هيئة الإذاعة والتلفزيون ـ أو من ينيبه ـ بالتباحث مع الجهات النظيرة في الدول الأخرى، بشأن مشروع مذكرة تفاهم للتعاون في المجال الإذاعي والتلفزيون بين الهيئة وتلك الجهات، والتوقيع عليه.
وأقر ـ من حيث المبدأ ـ على تحويل مستشفى الملك خالد التخصصي للعيون، إلى مؤسسة مستقلة ذات طبيعة خاصة وغير هادفة للربح، مملوكة من الهيئة الملكية لمدينة الرياض، وأن يكون اسمها «مستشفى الملك خالد التخصصي للعيون ومركز الأبحاث»، ووافق أيضاً على ترقية للمرتبة الخامسة عشرة، وتعيين على وظيفة «وزير مفوض».


مقالات ذات صلة

«أمانة» السعودية تجلي 1765 شخصاً لـ32 دولة من السودان

شمال افريقيا «أمانة» السعودية تجلي 1765 شخصاً لـ32 دولة من السودان

«أمانة» السعودية تجلي 1765 شخصاً لـ32 دولة من السودان

نقلت سفينة «أمانة» السعودية، اليوم (الخميس)، نحو 1765 شخصاً ينتمون لـ32 دولة، إلى جدة، ضمن عمليات الإجلاء التي تقوم بها المملكة لمواطنيها ورعايا الدول الشقيقة والصديقة من السودان، إنفاذاً لتوجيهات القيادة. ووصل على متن السفينة، مساء اليوم، مواطن سعودي و1765 شخصاً من رعايا «مصر، والعراق، وتونس، وسوريا، والأردن، واليمن، وإريتريا، والصومال، وأفغانستان، وباكستان، وأفغانستان، وجزر القمر، ونيجيريا، وبنغلاديش، وسيريلانكا، والفلبين، وأذربيجان، وماليزيا، وكينيا، وتنزانيا، والولايات المتحدة، وتشيك، والبرازيل، والمملكة المتحدة، وفرنسا، وهولندا، والسويد، وكندا، والكاميرون، وسويسرا، والدنمارك، وألمانيا». و

«الشرق الأوسط» (جدة)
الخليج السعودية تطلق خدمة التأشيرة الإلكترونية في 7 دول

السعودية تطلق خدمة التأشيرة الإلكترونية في 7 دول

أطلقت السعودية خدمة التأشيرة الإلكترونية كمرحلة أولى في 7 دول من خلال إلغاء لاصق التأشيرة على جواز سفر المستفيد والتحول إلى التأشيرة الإلكترونية وقراءة بياناتها عبر رمز الاستجابة السريعة «QR». وذكرت وزارة الخارجية السعودية أن المبادرة الجديدة تأتي في إطار استكمال إجراءات أتمتة ورفع جودة الخدمات القنصلية المقدمة من الوزارة بتطوير آلية منح تأشيرات «العمل والإقامة والزيارة». وأشارت الخارجية السعودية إلى تفعيل هذا الإجراء باعتباره مرحلة أولى في عددٍ من بعثات المملكة في الدول التالية: «الإمارات والأردن ومصر وبنغلاديش والهند وإندونيسيا والفلبين».

«الشرق الأوسط» (الرياض)
يوميات الشرق «ملتقى النقد السينمائي» نظرة فاحصة على الأعمال السعودية

«ملتقى النقد السينمائي» نظرة فاحصة على الأعمال السعودية

تُنظم هيئة الأفلام السعودية، في مدينة الظهران، الجمعة، الجولة الثانية من ملتقى النقد السينمائي تحت شعار «السينما الوطنية»، بالشراكة مع مهرجان الأفلام السعودية ومركز الملك عبد العزيز الثقافي العالمي (إثراء). ويأتي الملتقى في فضاءٍ واسع من الحوارات والتبادلات السينمائية؛ ليحل منصة عالمية تُعزز مفهوم النقد السينمائي بجميع أشكاله المختلفة بين النقاد والأكاديميين المتخصصين بالدراسات السينمائية، وصُناع الأفلام، والكُتَّاب، والفنانين، ومحبي السينما. وشدد المهندس عبد الله آل عياف، الرئيس التنفيذي للهيئة، على أهمية الملتقى في تسليط الضوء على مفهوم السينما الوطنية، والمفاهيم المرتبطة بها، في وقت تأخذ في

«الشرق الأوسط» (الظهران)
الاقتصاد مطارات السعودية تستقبل 11.5 مليون مسافر خلال رمضان والعيد

مطارات السعودية تستقبل 11.5 مليون مسافر خلال رمضان والعيد

تجاوز عدد المسافرين من مطارات السعودية وإليها منذ بداية شهر رمضان وحتى التاسع من شوال لهذا العام، 11.5 مليون مسافر، بزيادة تجاوزت 25% عن العام الماضي في نفس الفترة، وسط انسيابية ملحوظة وتكامل تشغيلي بين الجهات الحكومية والخاصة. وذكرت «هيئة الطيران المدني» أن العدد توزع على جميع مطارات السعودية عبر أكثر من 80 ألف رحلة و55 ناقلاً جوياً، حيث خدم مطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة النسبة الأعلى من المسافرين بـ4,4 مليون، تلاه مطار الملك خالد الدولي في الرياض بـ3 ملايين، فيما خدم مطار الأمير محمد بن عبد العزيز الدولي بالمدينة المنورة قرابة المليون، بينما تم تجاوز هذا الرقم في شركة مطارات الدمام، وتوز

«الشرق الأوسط» (الرياض)
شمال افريقيا فيصل بن فرحان وغوتيريش يبحثان وقف التصعيد في السودان

فيصل بن فرحان وغوتيريش يبحثان وقف التصعيد في السودان

بحث الأمير فيصل بن فرحان بن عبد الله وزير الخارجية السعودي والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، اليوم (الخميس)، الجهود المبذولة لوقف التصعيد العسكري بين الأطراف في السودان، وتوفير الحماية اللازمة للمدنيين السودانيين والمقيمين على أرضه. وأكد الأمير فيصل بن فرحان، خلال اتصال هاتفي أجراه بغوتيريش، على استمرار السعودية في مساعيها الحميدة بالعمل على إجلاء رعايا الدول التي تقدمت بطلب مساعدة بشأن ذلك. واستعرض الجانبان أوجه التعاون بين السعودية والأمم المتحدة، كما ناقشا آخر المستجدات والتطورات الدولية، والجهود الحثيثة لتعزيز الأمن والسلم الدوليين.

«الشرق الأوسط» (الرياض)

الانتخابات التونسية أمام امتحان الموعد وشروط الترشح

هيئة الانتخابات التونسية في أحدث اجتماعاتها (موقع هيئة الانتخابات)
هيئة الانتخابات التونسية في أحدث اجتماعاتها (موقع هيئة الانتخابات)
TT

الانتخابات التونسية أمام امتحان الموعد وشروط الترشح

هيئة الانتخابات التونسية في أحدث اجتماعاتها (موقع هيئة الانتخابات)
هيئة الانتخابات التونسية في أحدث اجتماعاتها (موقع هيئة الانتخابات)

أعلنت هيئة الانتخابات التونسية عن انطلاق مسار الاستحقاق الرئاسي المقبل، من خلال عقد سلسلة من الاجتماعات التي ستحدد تفاصيل وسير الانتخابات الرئاسية، وشروط الترشح لها، وبقية التفاصيل الترتيبية الخاصة بهذه العملية الانتخابية، التي تعد الأهم في مسار الانتقال الديمقراطي في تونس.

الرئيس سعيّد يُدلي بصوته في الانتخابات السابقة بأحد مراكز العاصمة (أ.ف.ب)

جاءت هذه التحركات بعد أن طالبت عدة أحزاب معارضة بضرورة الإسراع في توفير مناخ سليم لإجراء الانتخابات، من خلال إزالة الغموض الذي ما زال يلفّ تحديد موعدها، على اعتبار أنها تتطلب استعدادات كثيرة، وضبط شروط الترشح للوقوف على عدد المترشحين المحتملين، والتوجه إلى القضاء لإبطال هذه الشروط في حال مخالفتها المعايير الدولية، خصوصاً في ظل «التلكؤ المتواصل» في تركيز المحكمة الدستورية.

ألفة الحامدي عبَّرت عن نيتها الترشح للانتخابات المقبلة (الشرق الأوسط)

وقالت الهيئة إثر اجتماع لها، عُقد مساء الثلاثاء، إنها ما زالت تنتظر صدور أمر رئاسي لدعوة الناخبين إلى صناديق الاقتراع، وتحديد موعدها وشروط الترشح لها بشكل رسمي. علماً أن الفصل 101من القانون الانتخابي التونسي تضمَّن دعوة الناخبين بأمر رئاسي في أجلٍ أدناه ثلاثة أشهر قبل يوم الاقتراع.

بالنسبة إلى شروط الترشح، أكد محمد التليلي المنصري، المتحدث باسم هيئة الانتخابات، أنها تشمل تحديد سن المترشح وجنسيته، وضرورة تمتعه بالحقوق المدنية والسياسية، وهي شروط ما زال يلفها كثير من الغموض على الرغم من بساطتها الظاهرة.

وفي هذا الشأن قال حسان العيادي، المحلل السياسي التونسي، إن تونس «تعيش مرحلة استثنائية، فهي تملك مرشحين محتملين لانتخابات رئاسية لم يعلَن بعد عن شروط الترشح لها، أو موعد إجرائها. والبيان الذي أصدرته هيئة الانتخابات لم يحمل تحديداً للمواعيد، أو أي إشارة تتعلق بشروط الترشح، وهو ما يعني أن الملف ما زال غامضاً»، على حد تعبيره.

منذر الزنايدي أعلن نيته الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة (الشرق الأوسط)

وأوضح العيادي أن هيئة الانتخابات «تتحرك في وضع معقَّد ومركَّب، وهي ستفرض مباشرةً بعد الإعلان عن الموعد والقرار الترتيبي وصايتها ورقابتها على المشهد العام لمنع أي مساس بالعملية الانتخابية، وذلك ما قد تعده المعارضة وبعض منتقدي الهيئة خطوة استباقية لتجنب النقد والجدل السياسي، والتشكيك في نتائج الصندوق».

وفي انتظار تحديد موعد الانتخابات الرئاسية وشروط الترشح لها، عرفت الساحة السياسية إعلان سبعة مرشحين نيتهم المنافسة على كرسي الرئاسة، وهم: ألفة الحامدي، وعبير موسي، ومنذر الزنايدي، ولطفي المرايحي، والصافي سعيد، وعصام الشابّي، ونزار الشعري، في الوقت الذي لمّح فيه الرئيس الحالي إلى أنه سيتقدم لعهدة ثانية، دون أن يؤكد ذلك بصفة رسمية. وفي حال تنفيذ ما جاء به القانون الانتخابي الجديد من تحديد لسن الترشح للانتخابات الرئاسية بـ40 سنة على أدنى تقدير، فإن ألفة الحامدي التي يقل عمرها عن 40 سنة ستُقصَى لا محالة من هذا السباق.

وجود عبير موسي في السجن قد يُقصيها من الاستحقاق الانتخابي المرتقب (موقع حزب «الدستوري الحر»)

أما بالنسبة إلى ترشح عصام الشابي وعبير موسي القابعَين في السجن، فإنه في حال اشتراط أن يكون الترشح شخصياً، فمن الممكن إقصاؤهما بدورهما. كما أشار بعض التقارير الإعلامية إلى إمكانية اشتراط الإقامة في تونس، وهذا الشرط سيقصي أيضاً منذر الزنايدي، الوزير السابق المقيم حالياً في فرنسا.

ويرى مراقبون أن شرط التمتع بالحقوق المدنية والسياسية سيكون من أكثر الشروط إثارة للجدل السياسي والحقوقي، إذ إن اعتماد هذا الشرط سيقصي الكثير من القيادات السياسية المعارضة لمسار 25 يوليو (تموز) 2021، خصوصاً بعد إيداع الكثير منهم السجن نتيجة اتهام بعضهم بالتآمر ضد أمن الدولة، وتسفير الشباب التونسي إلى بؤر التوتر، علاوة على عدة تهم أخرى، من بينها تلقي تمويلات أجنبية، وغسل وتبييض الأموال عبر عدد من الجمعيات الأهلية الناشطة في تونس. وسيتأكد هذا الإقصاء السياسي في حال أصدرت المحاكم التونسية أحكاماً قضائية باتّة بالسجن تتجاوز مدتها ثلاثة أشهر.


الأهلي يستعين بقوته الضاربة لحسم التأهل لنهائي أبطال أفريقيا

الأهلي استعاد خدمات مجموعة من لاعبيه البارزين العائدين من الإصابة (نادي الأهلي)
الأهلي استعاد خدمات مجموعة من لاعبيه البارزين العائدين من الإصابة (نادي الأهلي)
TT

الأهلي يستعين بقوته الضاربة لحسم التأهل لنهائي أبطال أفريقيا

الأهلي استعاد خدمات مجموعة من لاعبيه البارزين العائدين من الإصابة (نادي الأهلي)
الأهلي استعاد خدمات مجموعة من لاعبيه البارزين العائدين من الإصابة (نادي الأهلي)

سيستعين الأهلي حامل اللقب بقوته الضاربة عندما يواجه ضيفه مازيمبي، القادم من الكونغو الديمقراطية، الجمعة، في إياب الدور قبل النهائي لدوري أبطال أفريقيا لكرة القدم، وذلك بعد استعادة خدمات مجموعة من لاعبيه البارزين العائدين من الإصابة. وقال الأهلي إن الرباعي محمد الشناوي وحسين الشحات وأليو ديانغ وإمام عاشور شاركوا في المران الجماعي الذي أقيم على ملعب التتش بعد تعافيهم من الإصابة.

وأضاف الموقع الرسمي للأهلي، نقلاً عن أحمد جاب الله، طبيب الفريق، قوله: «تعافى هذا الرباعي، وأصبحوا في كامل الجاهزية من الناحية الطبية بعد انتهائهم من تنفيذ البرنامج التأهيلي الخاص بكل منهم».

وتابع: «انتظم الشناوي، قائد الفريق والحارس الدولي، في تدريبات الحراس، فيما شارك الشحات في المران وهو يرتدي واقياً للوجه، إلى جانب وجود ديانغ وإمام، وشارك الرباعي في المران الذي اشتمل على جزء بدني وتدريبات بالكرة».

الشحات دخل التدريبات مرتدياً واقياً للوجه (نادي الأهلي)

وكان عاشور والشناوي قد أصيبا في مباريات لمنتخب مصر، بينما أصيب ديانغ عندما كان يشارك مع منتخب بلاده مالي في كأس الأمم الأفريقية بكوت ديفوار في فبراير (شباط) الماضي، وأجرى جراحة في الركبة بعد عودته إلى مصر.

وتعرض الشحات لكدمة قوية في الوجه خلال مباراة الأهلي مع سيمبا التنزاني، في وقت سابق من دوري الأبطال. واقترب مروان عطية، لاعب الوسط، وياسر إبراهيم، قلب الدفاع، من العودة للتدريبات الجماعية بعد تعافيهما من الإصابة والخضوع لبرنامج تأهيلي مكثف.

وكان مروان قد اشتكى من شد في العضلة الخلفية، وغاب عن مباراة الذهاب أمام مازيمبي التي ‏أقيمت في الكونغو الديمقراطية، فيما تعرض ياسر إبراهيم لتمزق في العضلة الخلفية، وواصل الثنائي تنفيذ ‏البرنامج الخاص بهما تحت إشراف الجهاز الطبي بالنادي.‏

ويحتاج الأهلي للفوز بأي نتيجة، يوم الجمعة، أمام مازيمبي؛ نظراً لتعادله سلبياً في مباراة الذهاب، الأسبوع الماضي، في الكونغو الديمقراطية. وسمحت الجهات الأمنية بحضور 50 ألف متفرج لمتابعة المباراة باستاد القاهرة. ويسعى الأهلي لتمديد رقمه القياسي وتحقيق اللقب الـ12؛ إذ يتصدر قائمة أكثر الفرق تتويجاً بدوري أبطال أفريقيا برصيد 11 لقباً. وسيلتقي الفائز من الأهلي ومازيمبي مع الفائز من مواجهة الترجي التونسي وماميلودي صن داونز من جنوب أفريقيا.


خيول للجيش البريطاني فرَّت إلى وسط لندن تُذهل المارَّة

الخيل يصطدم بسيارة (د.ب.أ)
الخيل يصطدم بسيارة (د.ب.أ)
TT

خيول للجيش البريطاني فرَّت إلى وسط لندن تُذهل المارَّة

الخيل يصطدم بسيارة (د.ب.أ)
الخيل يصطدم بسيارة (د.ب.أ)

تسبّبت خيول تابعة للجيش البريطاني، هربت صباح الأربعاء وشوهدت تركض في وسط لندن، بإصابة 4 أشخاص على الأقل بجروح، إذ أحدثت بلبلة واصطدمت بمركبات وسط ذهول المارّة، قبل أن تنجح السلطات في السيطرة عليها.

وأظهرت صورٌ حصانَيْن يحمل كل منهما سرجاً ولجاماً، أحدهما أبيض ومضرَّج بالدماء والآخر أسود، يركضان بسرعة كبيرة على إحدى الجادات، ويتجاوزان دراجة «سكوتر»، ويبدوان للحظة كأنهما يصطدمان بسيارة أجرة بعد تجاوزهما إشارة المرور الحمراء.

ونقلت «وكالة الصحافة الفرنسية» عن ناطق باسم الجيش أنّ «عدداً من خيول الجيش هرب خلال تدريب روتيني». وأوضح أنّ «كل الخيول (...) أعيدت إلى المعسكر»، مشيراً إلى «إصابة عدد منها ومن الموظّفين»، وأنّ الجميع «يتلقّى العلاج الطبّي المناسب».

وأفادت هيئات الإسعاف بأنها تدخّلت قرابة الـ8 والدقيقة الـ25 صباحاً بالتوقيت المحلّي (07.25 ت غ) لمساعدة شخص سقط مِن على حصان بالقرب من قصر باكنغهام؛ وهي المنطقة الواقعة فيها إسطبلات عدد من الأفواج العسكرية الفخرية؛ ومن المألوف أن تُشاهَد فيها دوريات للخيّالة.

في المجمل، هرعت سيارات الإسعاف إلى 3 مواقع مختلفة ونُقل 4 أشخاص إلى المستشفيات.

وأفادت وسائل الإعلام البريطانية بأنّ 5 أحصنة شوهدت طليقة في الشوارع، ونقلت عن شهود أنّ زجاج حافلة وسيارة أجرة تحطَّم.

وروى سائق تاكسي يُدعى روبي لـ«بي بي سي»: «نظرتُ في المرآة، ورأيتُ الخيول تصل إلى خلفي مباشرة. في تلك اللحظة كنت أنقل راكبَيْن جالسَيْن في المقعد الخلفي، لذلك قلقتُ عليهما». وأضاف: «لحُسن الحظّ أنّ الأحصنة اتّجهت إلى وسط الطريق ومَضت، لكنها كانت تركض بسرعة».

وأوضحت شرطة لندن أنها قبضت على اثنين منها وسيطرت عليهما في حي لايمهاوس على بُعد نحو 8 كيلومترات إلى الشرق من قصر باكنغهام.


القبض على لاعبين بـ«البريميرليغ» بتهمة «الاغتصاب»

تم إلقاء القبض على شابين يبلغان من العمر 19 عاماً (إ.ب.أ)
تم إلقاء القبض على شابين يبلغان من العمر 19 عاماً (إ.ب.أ)
TT

القبض على لاعبين بـ«البريميرليغ» بتهمة «الاغتصاب»

تم إلقاء القبض على شابين يبلغان من العمر 19 عاماً (إ.ب.أ)
تم إلقاء القبض على شابين يبلغان من العمر 19 عاماً (إ.ب.أ)

ألقت الشرطة البريطانية القبض على اثنين من لاعبي الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، خلال عطلة نهاية الأسبوع، على خلفية مزاعم بالاغتصاب.

ونقلت «وكالة الأنباء البريطانية» عن الشرطة القول إنه تم إلقاء القبض على شابين يبلغان من العمر 19 عاما بعد تلقي بلاغ عن حادث اغتصاب وقع يوم الجمعة الماضي.

وذكرت الشرطة أيضا أنه تم القبض على الرجل الأول يوم السبت للاشتباه في المساعدة والتحريض على الاغتصاب، بينما ألقي القبض على الثاني يوم الأحد للاشتباه في قيامه بالاغتصاب.

وأوضحت الشرطة أنه تم إطلاق سراح الشابين لاحقا بكفالة.


بحضور نائب رئيس الوزراء البريطاني... الرياض تستضيف مبادرة «غريت فيوتشرز»

مركز الملك عبد الله المالي (رويترز)
مركز الملك عبد الله المالي (رويترز)
TT

بحضور نائب رئيس الوزراء البريطاني... الرياض تستضيف مبادرة «غريت فيوتشرز»

مركز الملك عبد الله المالي (رويترز)
مركز الملك عبد الله المالي (رويترز)

تستضيف الرياض مبادرة «غريت فيوتشرز» وفعالياتها المصاحبة على مدى 12 شهراً في مايو المقبل، بمشاركة نائب رئيس الوزراء البريطاني أوليفر دودن، وذلك بهدف بناء شراكات سعودية - بريطانية على مستوى القطاعين الحكومي والخاص في مختلف المجالات الاقتصادية والتنموية التي تدعم «رؤية 2030».

وسيشارك خلال أعمال إطلاقها في مركز الملك عبد الله المالي (كافد)، يومي 14 و15 مايو، وفد يضم أكثر من 350 مسؤولاً حكومياً وقيادياً من قطاع الأعمال البريطاني، في إطار جهود مجلس الشراكة الاستراتيجي السعودي - البريطاني الهادفة إلى تعزيز العلاقات الاقتصادية بين الجانبين في عدد من القطاعات الواعدة، إضافة إلى تطوير التجارة والاستثمار الثنائي بين البلدين.

ووصف نائب رئيس الوزراء البريطاني أوليفر دودن المبادرةَ بأنها فرصة مهمة لعقد شراكات بين قطاعي الأعمال في البلدين تواكب المستقبل والإبداع، خاصة أنها ستركز على التعاون في مجال التقنية والابتكار، وتحديداً في تقنيات البحث والتطوير، والتقنية النظيفة، والتقنية المالية، والبناء المستدام، إلى جانب التعاون في القطاعات الخدمية وجودة الحياة، وأبرزها الفنون، الموضة، الإعلام، التعليم، الصحة، الرياضة، الهندسة المعمارية، والسياحة.

من جانبه، أكد وزير التجارة السعودي الدكتور ماجد القصبي أن المبادرة تمهد الطريق لعقد شراكات موسعة تركز على الابتكار والتقنية بين قطاعي الأعمال في البلدين، لافتاً إلى أن «رؤية 2030» جعلت المملكة تشهد ازدهاراً في قطاعات الابتكار والتقنية والخدمات الرقمية، وأنها ترى في المبادرة فرصة لاستقبال العقول الرائدة في مجال الأعمال والأوساط الأكاديمية.

يذكر أن المبادرة تعد من الأحداث المهمة على المستوى العالمي، حيث تشارك فيها الشركات الأكثر إبداعاً وابتكاراً في المملكة المتحدة.


الاتحاد الأوروبي يطالب بتحقيق مستقل في التقارير عن مقابر جماعية بمستشفيين بغزة

شاب فلسطيني يبكي أمام المقابر وسط الحرب الإسرائيلية على غزة (أ.ف.ب)
شاب فلسطيني يبكي أمام المقابر وسط الحرب الإسرائيلية على غزة (أ.ف.ب)
TT

الاتحاد الأوروبي يطالب بتحقيق مستقل في التقارير عن مقابر جماعية بمستشفيين بغزة

شاب فلسطيني يبكي أمام المقابر وسط الحرب الإسرائيلية على غزة (أ.ف.ب)
شاب فلسطيني يبكي أمام المقابر وسط الحرب الإسرائيلية على غزة (أ.ف.ب)

دعا الاتحاد الأوروبي إلى تحقيق مستقل بشأن التقارير عن اكتشاف مقابر جماعية في مستشفيين في غزة دمّرتهما القوات الإسرائيلية.

وقال الناطق باسم الاتحاد الأوروبي بيتر ستانو: «إنه أمر يُجبرنا على الدعوة إلى تحقيق مستقلّ في جميع الشبهات والظروف، نظراً إلى أنه يُخلّف انطباعاً بالفعل بأن انتهاكات قد تكون ارتُكبت لحقوق الإنسان».


«ليغاسي تكنولوجيز» الألمانية لإطلاق مركز بيانات إقليمي في الرياض دعماً للنظام البيئي الرقمي

جانب من توقيع اتفاقية بدء إطلاق مركز البيانات الإقليمي في الرياض (الشرق الأوسط)
جانب من توقيع اتفاقية بدء إطلاق مركز البيانات الإقليمي في الرياض (الشرق الأوسط)
TT

«ليغاسي تكنولوجيز» الألمانية لإطلاق مركز بيانات إقليمي في الرياض دعماً للنظام البيئي الرقمي

جانب من توقيع اتفاقية بدء إطلاق مركز البيانات الإقليمي في الرياض (الشرق الأوسط)
جانب من توقيع اتفاقية بدء إطلاق مركز البيانات الإقليمي في الرياض (الشرق الأوسط)

تعتزم شركة «ليغاسي تكنولوجيز» الألمانية العالمية، في باكورة مشروعاتها داخل المملكة، إطلاق مشروع تصنيع مركز بيانات في الرياض لدعم النظام البيئي الرقمي، مطلع عام 2025، من أجل وضع معيار حلول مراكز البيانات المستدامة والفعالة في المنطقة. ويأتي هذا المشروع ثمرة شراكتها مع شركة «التميز» السعودية القابضة، في خطوة استراتيجية تحفّز قطاع ابتكار البنية التحتية الرقمية.

وقال الرئيس التنفيذي والشريك لشركة «ليغاسي تكنولوجيز» الألمانية، سام كوكسال في حديث لـ«الشرق الأوسط»: «اقتربنا من إطلاق مشروع تصنيع مركز بيانات إقليمي، لدعم النظام البيئي الرقمي في المملكة. وتشمل خططنا بناء وتشغيل مركز البيانات، ومن المقرر أن يبدأ البناء العام المقبل لوضع معيار حلول البيانات المستدامة على مستوى المنطقة».

وأضاف كوسكال: «تتمحور مشاركتنا حول الشراكة مع (الشركة السعودية للتميز القابضة)، لتطوير مركز بيانات نموذجي جاهز في الرياض. ويتماشى هذا المشروع بشكل مباشر مع (رؤية المملكة 2030) لتعزيز البنية التحتية الرقمية. ونحن نرى قطاع البيانات في المملكة مجالاً مزدهراً يتمتع بإمكانات كبيرة للنمو، مدفوعاً بزيادة الرقمنة في مختلف القطاعات بما في ذلك الخدمات الحكومية والرعاية الصحية والتعليم».

وتابع كوسكال: «نعتزم إنشاء مصنع متطور في المملكة، مخصَّص لإنتاج مراكز بيانات الحافة الموحَّدة. وتهدف هذه المبادرة إلى دعم مشاريع «جيغا» في المملكة والمساعي القادمة الأخرى، مما يدفع السعودية إلى طليعة الاقتصاد الرقمي».

وأضاف: «يجمع هذا التعاون بين البراعة التكنولوجية لشركة LDC Solutions LLC والخبرة المحلية ورؤية مجموعة (التميز) السعودية، بغية تعزيز كفاءة الإنتاج وقابلية التوسع من خلال استخدام تقنيات التصنيع المتقدمة، بما في ذلك الأتمتة والروبوتات والطباعة ثلاثية الأبعاد».

والتزاماً بالاستدامة وفق كوسكال، فإن المصنع سيستخدم مصادر الطاقة المتجددة وسينفّذ أنظمة موفّرة للطاقة، بما يتماشى مع أهداف الاستدامة لـ«رؤية المملكة 2030»، وهذا النهج لا يقلل من الأثر البيئي فحسب، بل يدعم التنمية المستدامة داخل المنطقة.

وقال في هذا الإطار: «أحد الجوانب الرئيسية لهذا المشروع المشترك هو تطوير القوى العاملة. وسيتضمن المرفق مركزاً تدريبياً متطوراً لضمان تزويد الموظفين المحليين بالمهارات المتطورة لتعزيز المواهب المحلية والحد من البطالة».

وحسب كوسكال، سيحتوي المصنع على مركز للبحث والتطوير، مما يدفع الابتكار في تقنية «Edge Data Center»، بالتركيز على تعزيز النماذج الحالية وتطوير حلول الجيل القادم لمواكبة متطلبات التحول الرقمي العالمية.

وستعمل هذه المنتجات وفق كوسكال، على خدمة الأنظمة البيئية من مختلف قطاعات الصناعة، بما في ذلك حلول الطاقة، والحلول الطبية، والحلول القائمة على الذكاء الاصطناعي، مما يضمن تأثيراً واسع النطاق عبر المجالات الاقتصادية الحيوية.

وأضاف: «يتمتع المصنع بموقع استراتيجي في المملكة، وهو على استعداد لتحسين الخدمات اللوجيستية والتوزيع، وتسهيل الوصول الفعال إلى المنتجات في جميع أنحاء المنطقة والعالم، بهدف تعزيز البنية التحتية الرقمية بشكل كبير ليس فقط في المملكة ولكن في جميع أنحاء الشرق الأوسط وخارجه، وتعزيز القطاعات بما في ذلك الرعاية الصحية والتمويل والخدمات الحكومية».

وتابع: «يَعِد المشروع ببدء حقبة جديدة من تطوير البنية التحتية الرقمية المتقدمة تقنياً والموجَّهة بشكل مستدام، مما يجعل المملكة مركزاً للثورة الرقمية. ومن المنتظر أن يصبح هذا المصنع حجر الزاوية في دعم التطور والتحديث السريع في المملكة، وإظهار إمكانات التعاون الدولي في تحقيق الأهداف التحويلية.


أهالي الضفة أيضاً في قلب المعاناة بعد أكثر من 200 يوم على حرب غزة

رجل فلسطيني يشير وهو يقف داخل مطبخه في أعقاب هجوم شنه مستوطنون إسرائيليون في قرية المغير بالضفة الغربية المحتلة بالقرب من رام الله (أ.ف.ب)
رجل فلسطيني يشير وهو يقف داخل مطبخه في أعقاب هجوم شنه مستوطنون إسرائيليون في قرية المغير بالضفة الغربية المحتلة بالقرب من رام الله (أ.ف.ب)
TT

أهالي الضفة أيضاً في قلب المعاناة بعد أكثر من 200 يوم على حرب غزة

رجل فلسطيني يشير وهو يقف داخل مطبخه في أعقاب هجوم شنه مستوطنون إسرائيليون في قرية المغير بالضفة الغربية المحتلة بالقرب من رام الله (أ.ف.ب)
رجل فلسطيني يشير وهو يقف داخل مطبخه في أعقاب هجوم شنه مستوطنون إسرائيليون في قرية المغير بالضفة الغربية المحتلة بالقرب من رام الله (أ.ف.ب)

خلال 200 يوم من الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة، لم تسلم أيضا الضفة الغربية من المعاناة... بدءا من فقد أعزاء أو اعتقال أبناء، وانتهاء بالانتظار لساعات عند الحواجز الأمنية، ومرورا بتبعات اقتصادية وتعليمية بل وتأثيرات تمس كل مناحي الحياة.

كانت حرب غزة نقطة تحول مؤلمة في حياة الكثيرين من سكان الضفة، فالعمال الذين كانوا يعملون داخل إسرائيل فقدوا مصدر دخلهم الوحيد، وتحولت الحواجز والتعقيدات اليومية إلى عوائق تحول دون حركة الناس وتجارتهم، فضلا عن الأثر النفسي البالغ الذي حفرته تجاربهم المؤلمة.

ويشكو الشاب علاء الطشطوش من ظروف اقتصادية معقدة يعانيها الفلسطينيون منذ بدء الحرب. وقال لـ«وكالة أنباء العالم العربي»: «أنا شخصيا انتهى عملي بعد الحرب. أحاول أن أتأقلم مع الواقع الجديد وأعمل في بيع الحلويات، لكن كثيرين لا يستطيعون تدبر أمورهم».

ويرى محمد الجبجبي، أحد سكان الضفة، أن الحرب الدائرة في غزة أثرت على حياتهم اليومية بنسب تتراوح ما بين 80 و90 في المائة. وقال: «الاقتصاد تأثر، والحواجز أعاقت حياة الناس بشكل كبير، وهو ما ضاعف الأزمة الاقتصادية». وتابع: «لم يعد المتسوقون قادرين على الوصول إلى المدن، وبالتالي تراجع الاقتصاد بشكل كبير وتضررت قطاعات كثيرة».

ويقول الطالب الجامعي عبد الرحيم غانم إن ظروف الدراسة تأزمت على نحو يحرم الطلاب من فرصة الحصول على تعليم جيد، وتحولت الجامعات إلى منصات إلكترونية تعزز التباعد الاجتماعي بين الطلبة وتقيد حركتهم الأكاديمية، ما أثر بشكل مباشر على جودة تعليمهم وفرص تطويرهم الشخصي والمهني. وأضاف: «التعليم الإلكتروني لا يلبي حاجتنا التعليمية ونجد صعوبة في التأقلم معه».

تراجع اقتصادي وحملة اعتقالات

وتشير أرقام رسمية فلسطينية إلى تراجع حاد في مستويات الاقتصاد وحجم التجارة في الضفة الغربية بفعل الحرب على قطاع غزة. ويطرح الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني في آخر إحصائياته أمثلة على هذا التراجع، حيث انخفضت الصادرات خلال شهر فبراير (شباط) 2024 بنسبة 12% مقارنة مع نفس الشهر من عام 2023، وتراجعت الصادرات إلى إسرائيل بنسبة 16% في ذات الفترة. كما شهدت الواردات كذلك تراجعا بنسبة 24% مقارنة مع فبراير من عام 2023.

فلسطينيون يتسوقون في سوق في رام الله بالضفة الغربية المحتلة (أ.ف.ب)

ويشكو فلسطينيو الضفة كذلك من عمليات قتل وحملة اعتقالات يقولون إنها غير مسبوقة. ويشير مرصد «شيرين» الذي يرصد العمليات الإسرائيلية إلى مقتل 487 فلسطينيا في الضفة الغربية منذ بدء الحرب على غزة في السابع من أكتوبر (تشرين الأول)، بالإضافة إلى إصابة 4800 آخرين. وتُظهر بياناته أن السلطات الإسرائيلية اعتقلت خلال ذات الفترة 8088 فلسطينيا وهدمت 648 بناية.

أما الحواجز العسكرية، فتزيد العبء والمعاناة على الفلسطينيين، وتنسج معها خيوط مأساة يومية في الحركة والتنقل.

الانتظار لساعات

إلى ذلك، تتكدس مئات السيارات عند حاجزي عورتا والمربعة الواقعين في محيط مدينة نابلس بشمال الضفة الغربية، ولا يعرف العابرون متى يحين موعد عبورهم؛ فمجرد قطع بضعة كيلومترات قد يستغرق ما يصل إلى تسع ساعات مع الانتظار للمرور من الحواجز العسكرية.

فقد نشرت إسرائيل عشرات الحواجز العسكرية في مختلف أرجاء الضفة الغربية بعد السابع من أكتوبر، بالإضافة للحواجز الأخرى التي كانت موجودة قبل ذلك.

ويتحدث الصحافي صدقي ريان الذي يعبر من حاجزي عورتا والمربعة يوميا كيف يكابد عناء «يكاد لا يصدَّق».

ويقول لـ«وكالة أنباء العالم العربي» إن الحواجز تشكل عبئا كبيرا سواء على الصحافي أو على المواطنين بشكل عام.

ويضيف: «هناك تعقيدات كبيرة في حياتنا بسبب الحواجز، نتأخر عن أعمالنا، ولا يوجد لدينا شيء اسمه التزام بموعد بسبب تلك الحواجز. وفي إحدى المرات قضيت على الحواجز تسع ساعات للمرور».

أما إبراهيم الأصفر وهو تاجر من نابلس فيقول إن شغله مرتبط بمدينة الخليل، حيث يذهب إلى هناك مرة كل أسبوع على الأقل. ويضيف: «عندما أريد الذهاب سأعبر ما بين 10 و15 حاجزا عسكريا للمرور من نابلس والوصول إلى الخليل، وهي مسافة تقدر بنحو 78 كيلومترا».

وبالإضافة إلى التأخير بسبب الحواجز، يتحدث فلسطينيون عن عمليات تفتيش مهينة وتنكيل.

قال أحدهم: «يُطلب منا النزول من السيارة ورفع الملابس، مع حجز مفاتيح السيارة والكثير من الإجراءات. هذا إضافة إلى هجمات المستوطنين، وإطلاق الرصاص باتجاه الناس».

ووسط هذا الواقع الأليم، يحاول سكان الضفة البحث عن حلول، فيسلك كثيرون مسارات ترابية غير ممهدة على أمل الوصول إلى وجهتهم؛ لكن حتى تلك المسارات لم تعد آمنة في ظل انتشار مكثف للمستوطنين.

وتؤكد منظمة بتسيلم الإسرائيلية لحقوق الإنسان أن الحواجز تجعل الفلسطينيين غير قادرين على تنفيذ أبسط المهام أو على تخطيط حياتهم، فالفلسطيني الذي يخرج من بيته لا يعلم هل سيصل إلى مكان عمله في الموعد أو حتى إن كان سيصل أصلا.


«إنفستكورب» البحرينية و«الاستثمار» الصينية تطلقان منصة بمليار دولار

المنصة ستحظى بدعم مؤسسات استثمارية في دول مجلس التعاون الخليجي وكذلك مؤسسة الاستثمار الصينية (الشرق الأوسط)
المنصة ستحظى بدعم مؤسسات استثمارية في دول مجلس التعاون الخليجي وكذلك مؤسسة الاستثمار الصينية (الشرق الأوسط)
TT

«إنفستكورب» البحرينية و«الاستثمار» الصينية تطلقان منصة بمليار دولار

المنصة ستحظى بدعم مؤسسات استثمارية في دول مجلس التعاون الخليجي وكذلك مؤسسة الاستثمار الصينية (الشرق الأوسط)
المنصة ستحظى بدعم مؤسسات استثمارية في دول مجلس التعاون الخليجي وكذلك مؤسسة الاستثمار الصينية (الشرق الأوسط)

أطلقت مجموعة «إنفستكورب» البحرينية للاستثمارات البديلة، ومؤسسة الاستثمار الصينية - من أكبر صناديق الثروة السيادية في العالم - منصة «الأفق الذهبي من إنفستكورب» للاستثمار في الشركات عالية النمو بالسعودية وبقية دول الخليج والصين، بحجم مستهدف مليار دولار.

وقالت المجموعة البحرينية، في بيان صحافي، الأربعاء، إن المنصة ستحظى بدعم مؤسسات استثمارية وخاصة ذات سُمعة طيبة في دول مجلس التعاون الخليجي، بالإضافة إلى مؤسسة الاستثمار الصينية.

وطبقاً للبيان، أعلن صندوق «إنفستكورب» السعودية لتنمية ما قبل الاكتتاب العام، وهو جزء من المنصة، ثلاثة استثمارات في دول مجلس التعاون الخليجي.

وقال رئيس مجلس الإدارة التنفيذي لـ«إنفستكورب»، محمد العارضي، إن هذا الالتزام من قِبل مؤسسة الاستثمار الصينية يؤكد امتيازات «إنفستكورب» التي تتمتع بها في دول مجلس التعاون الخليجي، ويعزز الثقة بمنصة الشركة وفِرقها العالمية، مبيّناً تطلعهم إلى البناء على هذه العلاقة وتنمية الشراكة في المستقبل.

بدوره، أكد نائب الرئيس التنفيذي ونائب مدير تكنولوجيا المعلومات بمؤسسة الاستثمار الصينية، بن تشي، أن المؤسسة تستثمر بشكل نشط في كل من الاقتصادات المتقدمة والناشئة، باعتبارها من أكبر صناديق الثروة السيادية في العالم.

وأضاف تشي أنه، خلال العامين الماضيين، قامت المؤسسة ببناء عدد من الصناديق الثنائية مع المؤسسات المالية الرائدة لتسهيل التعاون الصناعي بين الصين والاقتصادات الكبرى في العالم، «ونعمل حالياً بشكل وثيق مع إنفستكورب لبناء صندوق ثنائي مماثل لتعزيز العلاقات المالية والصناعية بين الصين ودول مجلس التعاون الخليجي».

وجرى الإعلان عن إطلاق الصندوق، الأربعاء، خلال قمة الاستثمار والتعاون التجاري بين الصين ودول مجلس التعاون الخليجي التي تعقدها «إنفستكورب» في الرياض.


«يو بي إس» يعرب عن قلقه الشديد بشأن متطلبات رأس المال السويسرية الجديدة

شعارا مصرفيْ «كريدي سويس» و«يو بي إس» قبل مؤتمر صحافي في زيوريخ بسويسرا (رويترز)
شعارا مصرفيْ «كريدي سويس» و«يو بي إس» قبل مؤتمر صحافي في زيوريخ بسويسرا (رويترز)
TT

«يو بي إس» يعرب عن قلقه الشديد بشأن متطلبات رأس المال السويسرية الجديدة

شعارا مصرفيْ «كريدي سويس» و«يو بي إس» قبل مؤتمر صحافي في زيوريخ بسويسرا (رويترز)
شعارا مصرفيْ «كريدي سويس» و«يو بي إس» قبل مؤتمر صحافي في زيوريخ بسويسرا (رويترز)

أعرب مسؤولون تنفيذيون في بنك «يو بي إس»، يوم الأربعاء، للمساهمين عن قلقهم الشديد بشأن خطة الحكومة السويسرية المعلَنة حديثاً لفرض متطلبات رأسمال أكثر صرامة على أكبر مُقرض بالبلاد.

وقال رئيس مجلس إدارة «يو بي إس»، كولم كيلهير، في الاجتماع العام السنوي للمصرف الذي عُقد في بازل: «نحن قلقون جدّياً بشأن بعض المناقشات المتعلقة بمتطلبات رأس المال الإضافية»، وفق «رويترز».

وتابع: «رأس المال الإضافي ليس العلاج الصحيح».

وقد يضطر بنك «يو بي إس» لتوفير ما بين 15 مليار دولار و25 مليار دولار كرأسمال إضافي، بعد أن وضعت حكومة سويسرا خططاً لكيفية مراقبة المصارف التي يُنظر إليها على أنها «كبيرة جداً بحيث لا يمكن أن تفشل» لحماية البلاد من تكرار انهيار «كريدي سويس».

واستحوذ «يو بي إس»، ومقره في زيوريخ، على منافسه القديم، العام الماضي، بعد انهيار «كريدي سويس» الذي هزّ الأسواق المالية العالمية، وأثار مخاوف من أن يؤدي توسيع المصرف إلى زعزعة الاقتصاد السويسري حال وقوعه في مشكلة.

ودفع استحواذ «يو بي إس» على «كريدي سويس» الحكومة إلى وضع خطة تهدف إلى جعل النظام المصرفي أكثر قوة، ومنع انهيار محتمل لبنك «يو بي إس»، على الرغم من أن الجدول الزمني للتغييرات ليس واضحاً، حيث لا تزال هناك عملية تشريعية طويلة معلقة.

وعلى الرغم من احتمال تطبيق قواعد رأسمال أكثر صرامة، قال كيلهير إن بنك «يو بي إس» لا يزال ملتزماً بتوزيع رأس المال الفائض على المساهمين، من خلال الأرباح، وإعادة شراء الأسهم.

وقال كيلهير: «بنك يو بي إس ليس كبيراً جداً بحيث لا يمكن أن يفشل»، مشيراً إلى أنه من أفضل المصارف رسملة في أوروبا.

وأشار إلى أن الهدف هو أن يتجاوز إجمالي متطلبات رأس المال مستويات ما قبل الاستحواذ بحلول عام 2026.

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لبنك «يو بي إس»، سيرجيو إرموتي، إن اندماج الكيانين السويسريين للمصرفين قد يحدث قبل نهاية الربع الثالث، ولا تزال هناك قرارات صعبة تنتظرنا خلال إعادة هيكلة «كريدي سويس».

وقال إرموتي، بعد تقرير إخباري، نهاية الأسبوع، يفيد بأن المصرف يخطط لخمس جولات من التسريح في الأشهر المقبلة: «رغم جهودنا لتخفيف التأثير، فإنه في المدى القصير إلى المتوسط سنحتاج إلى فراق بعض الزملاء».

وتعرَّض راتب إرموتي، البالغ 14.4 مليون فرنك سويسري (15.75 مليون دولار)، لمدة تسعة أشهر من عام 2023، والذي جعله أعلى مصرفي أجراً في أوروبا، لانتقادات شديدة من عدد من المساهمين قبل التصويت على حزمة الرواتب.

ودافع كيلهير عن راتب الرئيس التنفيذي، الذي سيكون أكثر من 18 مليون فرنك للعام بأكمله.

وقال كيلهير: «يمكن القول إنه يمتلك أصعب وظيفة في قطاع الخدمات المالية على مستوى العالم، وقد حقق نجاحاً».

ودفع الدمج الحكومة إلى صياغة خطط لمنع انهيار محتمل لبنك «يو بي إس»، رغم عدم وضوح الجدول الزمني للتغييرات، مع وجود عملية تشريعية طويلة لا تزال في طور الإعداد.