«كأس آسيا 2027»... في السعودية

إنفانتينو يتوقع «نسخة رائعة»... والمسحل عضواً في «فيفا»

الأمير عبد العزيز الفيصل وزير الرياضة السعودي مع أعضاء الوفد وأمامهم الكأس الآسيوية بعد الفوز بالاستضافة (تصوير: عيسى الدبيسي)
الأمير عبد العزيز الفيصل وزير الرياضة السعودي مع أعضاء الوفد وأمامهم الكأس الآسيوية بعد الفوز بالاستضافة (تصوير: عيسى الدبيسي)
TT

«كأس آسيا 2027»... في السعودية

الأمير عبد العزيز الفيصل وزير الرياضة السعودي مع أعضاء الوفد وأمامهم الكأس الآسيوية بعد الفوز بالاستضافة (تصوير: عيسى الدبيسي)
الأمير عبد العزيز الفيصل وزير الرياضة السعودي مع أعضاء الوفد وأمامهم الكأس الآسيوية بعد الفوز بالاستضافة (تصوير: عيسى الدبيسي)

فازت السعودية باستضافة بطولة «كأس آسيا 2027». وعبّر جياني إنفانتينو، رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) عن ثقته بأن المملكة «ستستضيف نسخة رائعة» من البطولة. وأعلنت الجمعية العمومية للاتحاد الآسيوي لكرة القدم في اجتماعها في المنامة أمس، فوز السعودية رسمياً باستضافة بطولة كأس آسيا 2027، بعد استمرار الملف السعودي مرشحاً وحيداً. ونالت السعودية 43 صوتاً من أصل 45، بينما امتنعت فلسطين وتركمانستان عن التصويت.

وجاء هذا بعد انسحاب أوزبكستان وإيران والهند، وإبعاد قطر من المنافسة بسبب استضافتها النسخة المقبلة مطلع 2024. وحسب الملف السعودي، ستشيّد الرياض ملعبين في القدية وشمال العاصمة، فيما سيُبنى في جدة ملعب جديد، وكذلك في الدمام شرق البلاد. ولم يسبق للسعودية استضافة البطولة منذ انطلاقتها في الخمسينات الماضية.
إلى ذلك، احتفظ البحريني الشيخ سلمان بن إبراهيم برئاسة الاتحاد الآسيوي لأربع سنوات أخيرة، فيما انتُخب اللبناني هاشم حيدر نائباً للرئيس عن منطقة غرب آسيا. كما اختارت الجمعية ياسر المسحل رئيس الاتحاد السعودي، عضواً في مجلس «فيفا» للفترة من 2023 إلى 2027. وانتُخب رئيس الاتحاد القطري حمد بن خليفة آل ثاني، عضواً في مجلس «فيفا». وانضم إليهما الياباني كوزو تاشيما والفلبيني ماريانو أرانيتا والماليزي حاجي محمد أمين. وحصلت كانيا كيوماني، من لاوس، على المقعد النسائي في مجلس «فيفا».
... المزيد


مقالات ذات صلة

«تصفيات مونديال 2026»: الصينيون يغدقون الاموال على حارس سنغافورة

رياضة عالمية ساني الحارس البالغ من العمر 40 عاماً أصبح بطلاً بين ليلة وضحاها (أ.ب)

«تصفيات مونديال 2026»: الصينيون يغدقون الاموال على حارس سنغافورة

كشف حارس مرمى منتخب سنغافورة المخضرم حسن ساني، عن أن أنصار منتخب الصين لكرة القدم أرسلوا له الأموال لشكره على دوره غير المتوقع في الحفاظ على أحلامهم في التأهل.

«الشرق الأوسط» (سنغافورة)
رياضة عالمية قرعة تصفيات كأس آسيا للشباب تحت 20 عاماً (المنتخب السعودي)

قرعة متوازنة للتصفيات المؤهلة لكأس آسيا للشباب

أُقيمت اليوم الخميس قرعة تصفيات كأس آسيا للشباب تحت 20 عاماً (2025)، وذلك في مقر الاتحاد الآسيوي بالعاصمة الماليزية، كوالالمبور.

«الشرق الأوسط» (كوالالمبور)
رياضة عربية الأمير الحسين بن عبد الله ولي عهد الأردن (حساب ولي العهد الأردني على إنستغرام)

ولي عهد الأردن محتفلاً: الأخضر كان مميزاً… والصدارة للنشامى

تفاعل الأمير الحسين بن عبد الله ولي عهد الأردن عبر حسابه في «إنستغرام» مع نتيجة مباراة منتخب الأردن ونظيره المنتخب السعودي التي جمعت بينهما الثلاثاء.

«الشرق الأوسط» (عمّان)
رياضة عالمية سلمان آل خليفة (الاتحاد الآسيوي)

سلمان آل خليفة: تصفيات آسيا أظهرت انحسار «الفجوة الفنية» بين المنتخبات

هنأ سلمان آل خليفة، رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، المنتخبات الآسيوية المتأهلة للدور الثالث من التصفيات القارية لكأس العالم 2026 ونهائيات أمم آسيا 2027.

«الشرق الأوسط» (الرياض )
رياضة عربية عبد الله الشاهين رئيس الاتحاد الكويتي (الاتحاد الكويتي)

عبد الله الشاهين: تأهل الأزرق إلى الدور الحاسم أعاد الحياة للكرة الكويتية

أكد رئيس الاتحاد الكويتي لكرة القدم، عبد الله الشاهين، أن تأهل منتخب بلاده، الثلاثاء، إلى نهائيات كأس آسيا 2027 والتي ستقام بالسعودية، وكذلك الدور الحاسم للتصفي

«الشرق الأوسط» (الرياض)

ببرنامجه التقشفي... الرئيس الأرجنتيني يطمح لجائزة «نوبل»

الرئيس الأرجنتيني خافيير مايلي (إ.ب.أ)
الرئيس الأرجنتيني خافيير مايلي (إ.ب.أ)
TT

ببرنامجه التقشفي... الرئيس الأرجنتيني يطمح لجائزة «نوبل»

الرئيس الأرجنتيني خافيير مايلي (إ.ب.أ)
الرئيس الأرجنتيني خافيير مايلي (إ.ب.أ)

يسعى الرئيس الأرجنتيني خافيير مايلي جاهداً لتقديم نفسه مرشحاً لجائزة نوبل في العلوم الاقتصادية، بسبب برنامجه التقشفي الجريء، وإعادة الهيكلة الجذرية للنظام الاقتصادي في البلاد، وفق «وكالة الأنباء الألمانية».

وقال مايلي، يوم الاثنين، خلال زيارة إلى العاصمة التشيكية براغ: «جنباً إلى جنب مع كبير المستشارين دميان ريدل، نعيد كتابة جزء كبير من النظرية الاقتصادية».

وأضاف: «إذا قمنا بذلك بشكل صحيح، فمن المحتمل أن أحصل على جائزة نوبل لعلوم الاقتصاد مع دميان».

وخلال جولته الأوروبية الأخيرة، حصل على 3 جوائز من مراكز أبحاث ليبرالية في إسبانيا وألمانيا وجمهورية التشيك.

وتعاني الأرجنتين من أزمة اقتصادية حادة. ويهدف مايلي إلى إنعاش ثاني أكبر اقتصاد في أميركا الجنوبية من خلال برنامجه التقشفي الجذري.

وألغت حكومة مايلي مؤخراً آلاف الوظائف في القطاع العام، وخفضت الدعم، وألغت البرامج الاجتماعية.

وخلال زيارة إلى برلين يوم الأحد، حث المستشار الألماني أولاف شولتس مايلي على تطبيق سياسات مقبولة اجتماعياً، في الوقت الذي ينفذ فيه إصلاحه الاقتصادي الجذري في الأرجنتين.

وشهد نهج مايلي بعض النجاح. وأصبحت ميزانية الدولة الأرجنتينية متوازنة لأول مرة منذ فترة طويلة، وانخفض التضخم بشكل كبير.

ومع ذلك، فإن التدابير الصارمة تؤثر على الاقتصاد. وانخفض الأداء الاقتصادي بنسبة 5.1 في المائة في الربع الأول، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، وفقاً لمكتب الإحصاء في البلاد (إنديك).

ويعيش ما يقرب من 56 في المائة من السكان في الأرجنتين تحت خط الفقر، مع نحو 18 في المائة في فقر مدقع، وفقاً للجامعة الكاثوليكية في الأرجنتين.