موسكو تحذر واشنطن: لا محادثات ما لم توقفوا تسليح كييف

موسكو تحذر واشنطن: لا محادثات ما لم توقفوا تسليح كييف

بشأن حوار الحد من التسلح
الأربعاء - 6 جمادى الأولى 1444 هـ - 30 نوفمبر 2022 مـ
عتاد عسكري أميركي لدى إنزاله في مطار كييف يونيو الماضي (أ.ف.ب)

قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، اليوم الأربعاء، إن روسيا لن تناقش معاهدة الحد من الأسلحة الاستراتيجية (ستارت الجديدة) مع الولايات المتحدة، ما دامت واشنطن تواصل تسليح أوكرانيا.

وذكرت وكالة الأنباء الروسية «تاس» أن زخاروفا قالت لإذاعة «سبوتنيك»: تخطط الولايات المتحدة لإرسال المزيد من الأسلحة إلى منطقة الصراع الذي تُعدّ روسيا طرفاً فيه، لذا سوف يواصلون توفير كل تلك الأسلحة ودفع نظام كييف إلى إراقة المزيد من الدماء، مع تخصيص الأموال للأنشطة المتطرفة التي تجري تحت سلطة أفراد في شارع بانكوفايا (حيث يقع المكتب الرئاسي الأوكراني وفقاً لتاس)، وإنهم بعيدون عن كونهم أشخاصاً عقلانيين، بينما نجلس نحن لمناقشة قضايا الأمن المشترك معهم (تقصد الأمريكيين)، بما فيها القضايا المتعلقة بمصالحهم».

وقالت الدبلوماسية الروسية إن موسكو تقدّر بشدة معاهدة ستارت الجديدة، التي تلبي المصالح المشتركة لروسيا والولايات المتحدة، لكن يجب تهيئة الظروف المناسبة لمناقشتها.

وأعلنت وزارة الخارجية الروسية، أمس الأول الاثنين، تأجيل اجتماع اللجنة الاستشارية الثنائية بموجب معاهدة ستارت الجديدة بين روسيا والولايات المتحدة الذي كان مقرراً عقده في القاهرة، في الفترة من 29 نوفمبر الحالي إلى 6 ديسمبر المقبل.


أميركا أوكرانيا روسيا حرب أوكرانيا

اختيارات المحرر

فيديو