كرواتيا تواجه إجراءات انضباطية بسبب «حارس كندا»

كرواتيا تواجه إجراءات انضباطية بسبب «حارس كندا»

الثلاثاء - 5 جمادى الأولى 1444 هـ - 29 نوفمبر 2022 مـ
جماهير كرواتيا وجهت شتائم ضد حارس مرمى كندا بوريان (أ.ف.ب)

فتح الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، اليوم الثلاثاء، تحقيقا ضد جماهير منتخب كرواتيا عقب خروجها عن النص خلال المواجهة أمام كندا في مونديال قطر.2022
ويواجه المنتخب الكرواتي إجراءات انضباطية بعد استهداف الجماهير لميلان بوريان حارس منتخب كندا خلال مباراة الفريقين بكأس العالم.
وبوريان، صاحب الأصول الصربية والمولود في كنين في كرواتيا، فر مع عائلته إلى بلغراد في عام 1995 خلال «عملية العاصفة»، الهجوم الكرواتي في حرب الاستقلال.
وبعد ذلك رحل بوريان إلى كندا، حيث يمثل منتخب كندا الوطني على الصعيد الدولي، لكنه قضى أغلب رحلته الاحترافية في الدوري الصربي، حيث يلعب حاليا مع ريد ستار بلغراد. وخلال المباراة التي فازت فيها كرواتيا على كندا بأربعة أهداف مقابل هدف، رفع مشجعون كروات علما يحمل عبارة «كنين 95، لا شيء يسير مثل بوريان» كما تم توجيه هتافات عدائية ضد الحارس الكندي.
وقال بوريان بعد المباراة: «ليس لدي ما أعلق به على هذا الأمر، إنه يتحدث عنهم فقط».
وأضاف: «سمعت أنهم صرخوا وقاموا بسبي، هذا يظهر جهلهم، وعليهم أن يعملوا على أنفسهم وعائلاتهم، لأنه من الواضح أن لديهم بعض الإحباط، لذلك يأتون إلى هنا للتنفيس عن ذلك».


قطر كندا أخبار كرواتيا كرة القدم

اختيارات المحرر

فيديو