سيل من «الرسائل العدائية» في هاتف حارس كندا

سيل من «الرسائل العدائية» في هاتف حارس كندا

بورغان وصف المشجعين بالبدائيين وحاجتهم للعمل على أنفسهم
الاثنين - 4 جمادى الأولى 1444 هـ - 28 نوفمبر 2022 مـ
بورغان حارس كندا عانى من الرسائل العدائية (رويترز)

كشف ميلان بورغان، حارس مرمى المنتخب الكندي لكرة القدم، ونجل لوالدين وُلدا في صربيا، عن العداء الذي تلقاه من مشجعي كرواتيا خلال المباراة التي خسرها المنتخب الكندي 1 / 4 أمس (الأحد) في كأس العالم.
يُذكر أن صربيا وكرواتيا أعداء، وذلك بعد الحرب الأهلية اليوغسلافية في التسعينات، وتفكك البلاد.
وتم تسريب رقم هاتف بورغان قبل المباراة، وهو ما أدى لوصول الآلاف من الرسائل الغاضبة. وهو وُلد في الواقع فيما تُعرف الآن بكرواتيا، وكانت لافتة ظهرت في المدرجات في مباراة الأمس أشارت إلى مكان مولده والدور الذي لعبه في الحرب، بالإضافة لهتافات مهينة لا حصر لها.
وقال الحارس البالغ من العمر 35 عاماً، لصحيفة «ديلي ميل» البريطانية: «إنه يظهر مدى بدائية البشر. ينبغي أن يعملوا على أنفسهم وعائلاتهم؛ لأنه من الواضح أن لديهم القليل من الإحباط، لذلك يأتون إلى هنا للتنفيس عن هذا».
وهاجرت عائلة بورغان إلى كندا في عام 2000، والآن هو يلعب لفريق «ريد ستار بلغراد» الصربي.


قطر كندا أخبار كرواتيا كرة القدم

اختيارات المحرر

فيديو