عشرات القتلى ومئات الجرحى في زلزال بإندونيسيا

عشرات القتلى ومئات الجرحى في زلزال بإندونيسيا

الثلاثاء - 27 شهر ربيع الثاني 1444 هـ - 22 نوفمبر 2022 مـ رقم العدد [ 16065]
مصابون بالزلزال بعد إسعافهم في جاوا (رويترز)

أعلنت إندونيسيا أمس أن زلزالاً ضرب جزيرة جاوا أدى إلى مقتل ما لا يقل عن 162 شخصاً.

وقال رضوان كامل حاكم إقليم جاوا الغربية للصحافيين: «مع الأسف أنقل هذه الأخبار السيئة - توفي 162 شخصاً وأصيب 326 آخرون معظمهم بكسور في العظام». وأضاف أن أكثر من 13 ألف شخص نزحوا وتضرر 2000 منزل بشدة.

 وأظهرت لقطات تليفزيونية دماراً واسع النطاق في منطقة سيانجور الأشد تضرراً من الزلزال ، مع تصدع طرق، وتضرر منازل بشكل بالغ.

وتسبب زلزال ثانٍ باهتزاز مبانٍ في جاكرتا، العاصمة الإندونيسية، بحسب وكالة الصحافة الفرنسية، ولم ترد على الفور أنباء عن وقوع أضرار.

وبلغت قوة الزلزال 5.4 درجة وضرب بالقرب من بلدات إلى الجنوب من جاكرتا، بحسب وكالة المسح الجيولوجي الأميركية.






وكانت وكالة الأرصاد الجوية وعلوم المناخ والجيوفيزياء الإندونيسية أفادت في وقت سابق بأن شدة الزلزال بلغت 5.6 درجة وبأنه ضرب قرب بلدة سيانجور التي تبعد مسافة 100 كلم عن جاكرتا.

ولم ترد تقارير فورية عن إصابات بشرية أو أضرار تذكر في العاصمة حيث سارع الأهالي للخروج من مبانيهم.

ووصفت مياديتا واليو، المحامية البالغة 22 عاماً، حالة الذعر بين الموظفين الذين هرعوا للخروج من المبنى لدى وقوع الزلزال. وقالت: «كنت أعمل عندما بدأت الأرض تهتز تحتي. شعرت بشكل واضح بالزلزال. حاولت عدم القيام بشيء كي أفهم ما يحصل لكنه ازداد قوة واستمر لفترة من الوقت».

أضافت: «أشعر بدوار بسيط وساقاي متعبتان لأنني نزلت السلالم من الطابق الرابع عشر».

تشهد إندونيسيا زلازل بصورة متكررة بسبب موقعها على «حزام النار» في المحيط الهادئ، وهو قوس من النشاط الزلزالي الشديد حيث تصطدم الصفائح التكتونية التي تمتد من اليابان عبر جنوب شرقي آسيا وعبر حوض المحيط الهادئ.


إندونيسيا زلزال

اختيارات المحرر

فيديو